إضافة جديدة في “زرع الكلى” بمستشفى جامعة السلطان قابوس..ومختص ينصح المواطنين بعدم إجرائها في الخارج

    • إضافة جديدة في “زرع الكلى” بمستشفى جامعة السلطان قابوس..ومختص ينصح المواطنين بعدم إجرائها في الخارج



      أثير - جميلة العبرية

      أعلن مستشفى جامعة السلطان قابوس عن بدء قسم الجراحة فيه بإجراء عمليات زراعة الكلى، حيث تتم عملية استئصال الكلية من المتبرع عن طريق المنظار وتتم عملية زرع الكلية عن طريق الفتح .

      وفي هذا الجانب قال الدكتور هاني القاضي استشاري أول جراحة ورئيس قسم الجراحة بمستشفى جامعة السلطان قابوس لـ “أثير” : عودة قسم الجراحة بمستشفى جامعة السلطان قابوس بإجراء عمليات زراعة الكلى، باستئصال الكلية من المتبرع عن طريق المنظار و عملية زرع الكلية عن طريق الفتح للمستقبل يأتي من أجل تنظيم هذا العمل، فالمستشفى سابقا يقوم بعمل الزراعة لكن الإضافة الآن هي عملية المنظار في المُتبرِع”.

      وأضاف القاضي بأن هذا الأمر يهدف إلى التقليل من سفر العُمانيين إلى الخارج لزراعة الكلى، حيث يتوفر بالسلطنة حاليا مركزان للزراعة الأول بالمستشفى السلطاني والآخر بمستشفى جامعة السلطان قابوس”.

      وأوضح الدكتور أن الشرط الأول والأساسي لعمل عملية زراعة الكلى بين المتبرع والمستقبل هو عدم وجود علاقة تجارية بينهما تدعو إلى استغلال حالة المريض وحاجته لكلى المتبرع”.

      وأشار الدكتور هاني إلى أن المستشفى سيستقبل عدد 3-4 حالات زراعة في الشهر، موجها النصح للمواطنين بعدم السفر الى الخارج خصوصًا إلى “باكستان” وذلك بسبب أن العمليات التي تُجرى هناك سيئة وتفتقر إلى الجودة مما قد يؤدي إلى وفاة المستقبِل للكلى، وأيضا بسبب حصولهم على الكلى من متبرعين فقراء أو أطفال مؤكدًا بأن هذا أمر غير أخلاقي .