الشاعر رفيق محمود وقصيدة جديدة بعنوان وفاء وسناء في أعراس المجد .. !!

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • الشاعر رفيق محمود وقصيدة جديدة بعنوان وفاء وسناء في أعراس المجد .. !!

      يا وفاء النساء جل الفداء

      فاصعدي للسماء.. عاد الرجاء

      قد يموت الرجال في عشق ارض

      قمة العشق ان تموت النساء

      قالها الشعر مذ سناء تجلت

      في ليالي الجنوب كان الضياء

      وبكت أمة تعرت ونامت

      واستفاق الشباب فيه الإباء

      في غزة المجد هب رجال

      من جراح الزيتون جاء النداء

      والمخيمات هبت واعطت

      والأمعري هب فيه الفداء

      وبنت ادريس كان فيها وفاء

      وعلي القدس قد تجلي الوفاء

      يا حنين الوفاء والعشق مجد

      أمها زغردت وجاء الثناء

      في جنين العلا نداء تجلي

      ها هنا العشق والعلا والعلاء

      في بيت ساحور، في بير زيت

      في بيت جالا تثور الدماء

      في ارض نابلس طوفان باق

      ينشد الناس جل هذا الفداء

      في طولكرم قد هب منها شباب

      فعلي ليمونها تجود السماء

      وأبو سلمي الكرمي حيا حفيدا

      إنه رائد وفيه المضاء

      في عنبتا عبدالرحيم تجلي

      لمراد الشهيد فيه اقتداء

      إيه محمود رمز شعر المآسي

      ايه درويش والحصار ابتلاء

      قبل عقدين قد شهدت حصارا

      في ارض بيروت فالمآسي سواء

      ومديح الظل كان شاهدا وشهيدا

      وهنا القدس عاث فيها الغباء

      تلك رام الله جاس فيها الأعادي

      والمروحيات من فوقها غرباء

      الدماء الدماء في كل درب

      انه الحق تفتديه الدماء

      إيه أرض الرباط.. إنه الاقصي

      ومهد المسيح حوله الاصفياء

      مآذن النور في المساجد صمت

      واجراس عيسي في صمتها اعياء

      تلك ارض السلام فيها فساد

      وعلو يعلو به استعلاء

      كل نبضة شهيدة أو شهيد

      والبيوت الخيام هدها اللؤماء

      نصركم قادم فصبرا وبشري

      إنه الفجر قادم والضياء