رجاءاً رجاءاً المشــــــــــاركة بالتعزية

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • رجاءاً رجاءاً المشــــــــــاركة بالتعزية

      رجاءاً رجاءاً المشــــــــــاركة بالتعزية

      رحمها الله ....... المصاب جلل , يفوق الإحتمال , وغيابها حتى وإن لم يكن مفاجئا – بسبب المرض العضال الذي أصيبت يه منذ فترة – إلا أن رحيلها حتما سيترك فراغاً .

      ما هو هذا الفراغ ؟
      أسأل الله العلي العظيم أن يهيء لهذا الفراغ من يستطيع أن يملأه ويحمل الأمانة ويرفع من شأن إسمها الغالي حتى تتبوأ موضعها الصحيح الذي وضعها فيه الأجداد .

      أنعي إليكم الأمة العربيـــــــــــــــــــة (ذات الرسالة الخالدة) التي انتقلت إلى رحمة الله تعالى فجر اليوم .
      ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 31 مارس 2002 م ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
      إنّا لله وإنّا إليه راجعون ,,, ولا حول ولا قوة إلا بالله .

      برجاء المشاركة بالعزاء .
      تقبل التعازي أيضاً بمقر الجامعــــــــــــــــــة العربـــــــــــــــــــــــــية
    • الأمة العربية لم تمت فهي في كل رجل وامرأة وطفل يتفطر ألما لكل قطرة دم تسيل من أخوه الفلسطيني، وإن كان العرب في هدا الزمن ضعاف بسبب ضعف قادتهم عن اتخاد قرار حاسم وخطوات ضاغطة لحل اقضية الفلسطينية ، فليس معنى دلك أن الأمة ماتت ، والإنتفاضة الفلسطنية وتعاطف الشارع العربي أكبر دليل على ان الأمة العربية ما زالت تنبض بالحياة0
    • مسلما كنت وابقى مسلما تشهد الارض بهذا والسما

      بسم الله الرحمن الرحيم ..بسم الله المعز المزل ..بسم الله الواحد الاحد
      الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى صحبوة ومن والاه
      ...نعم أود ان أقدم التعازي ..ولكن ليس في الامة الاسلامية بل في انفسكم ...نعم اريد ان اعزيكم في انفسكم اعزيكم في قلوبكم اعزيكم في هممكم اعزيكم في عزائمكم اعزيكم في ظمائركم اعزيكم في غيمانكم اعزيكم في يقينكم بنصر الله اعزيكم في حالكم ككل ... نعم ..لاني أرفض وارفض وارفض ان اعزى في امتي الاسلامية ...لاني في العزاء ما يحث النفس على الاخضوع والاستسلام للامر الواقع وقبول الامروالرضا وانا غير رض به ولا ارضا ..وهذا ليس من باب رفض امر الله ( والعياذ بالله ) وانما ان عزيت في امتي أكون بذلك قد رضيت واستسلنمت للامر الواقع ...وانا ارفض ذلك بشدة ...ي انتم ..ان الامة الاسلامية لم تمت ولم تنتهي ..انما ماتت قلوبكم انتم ونفوسكم وهممكم وعزائمكم فاصبحتم انهزاميين لابعد الحدود؟؟؟ اين انتم وأيات كتاب الله الحاثة على التفائل والاسبشار ؟؟؟ اين انت من ايات كتاب الله التي بعث في النفس ههم وعزائم تدك الجبال؟؟؟ اين انتم من كتاب الله واياته الواعده بالنصر ؟؟؟ اين انتم من كتاب الله ؟؟؟؟ وانا لا انكر ان لكل شي سببا ..لذلك أقول ان نصر الله مقرون بنصركم لله قال تعالى { وإن تنصروا الله ينصركم } لذلك كان الخلل فينا فالله لا يخلف وعده ان نحن عملنا بما امرنا ...نعم والله ان الخلل فينا نحن ..فلم ننصر دين الله وابتعدنا عن كتاب الله ...اصبح الواحد لا يعلم من امور دينه الا القشور ..اصبحنا بعيدين كل البعد عن الله ... اصبحنا غارقين في الملذات والشهوات الى الاذقان .. لقد انتشر الفساد والفجور في البر والبحر ...لقد انتشر الزنا ...ففتحت دور الدعاره ..وانتشر اللواط فاصبح له قوانين تن
      تنظمه ..وانتشر الخمر فاصبح لهه بارات وحانات تشرب به وانتشر القمار فاصبح يتعامل به علننا ..واقيمت المهرجانات فعمه الفسق والانحلال ...استبحت المحرمات بكل انواعها ...ضيعت الصلاة ..ضيعت العبادة ..ضيعت الرجولة ..ضيعت العفة ..سمع المحرم ..وشرب المحرم ..واكل المحرم .وشوهد المحرم ..وعمل المحرم ....(والقائمة تطول ولكني لا استطيع ان اذكر المزيد لان قلبي يتمزق الما ) ..لا إله الا الله ..كل هذه المعاصي ..على مرئ ومسمع من كل من يدعون انهم مسلمون ...ومن يقوم بها ايضا يدعي انه مسلم ...والاسلام منهم براء والاسلام منهم براء والاسلام منهم براء ..
      يا ابنا الامة ...فيكم تجب التعزية ؟؟لقد متم ..وماتتت ظمائركم ..فاصبحتم ترون ما حرم الله وانتم راضون ..اصبحتم تهانون وتذلون وانتم راضون ..انه الذل والانكسار والمهانه
      وأقول ....لك واحد ...يران يقد التعازي في الامة الاسلامية ..اقول لله يد.. أيها الساذج ..عزي نفسك ومن هم من شاكلتك .....فلامة الاسلامية ..ليست في حاجة الى تعازيك ..ان الامة الاسلامية العربية باقية مرفوعه الراس ...لانها قد وصفها الله تعالى انها خير امة اخرجت للناس ...انها الامة العزيزة ..انها الامة الكريمه ..انها الامة المتينه ...التي مهما عصفت بها العواصف وحاول ان يغتالها العملاء ..فانها صامدة باذن الله العلي الاعظم ...فهي ليست في حاجه الى تعازيكم ....بل هي في حاجة الى شي اخر .........انها في حاجة الى00000
      دعائكم ...نعم دعائكم ..وفي حاجة الى هممكم وفي حاجة الى ان تنهضوا من سباتكم ..انها في حاجة الى ان تنفضوا عنكم غبار الذل ..انها في حاجة الى ان تكونون نعم الابناء لها ...لترفعوها أعالي تلك القمم الشاهقة ...التي لا يطولها الشراذمه ... يا ابناء الامة ... يا من اتيتم تقدمون التعازي ....كان احرى بكم ..ان تفكر كل واحد في نفسه ...وكيف يطورها ليستطيع ان يخدم امته ...كان احرى به ان يدرس الخلل الذي يوجد فيه هو ...وفي القصور الذي يعتريه ..لان كل واحد منا انما هو واقف على ثغرة من ثغرات الاسلام ..فليحذر كل واحد من ان ياتي الاسلام والامة الاسلامية من قبله ...نعم كلنا مسؤلون عن هذه الامة ..وليس هناك فئة .هي التي عليها بناء الامتة والدفاع عنها ..علينا ان نهذب نفوسنا بكتاب الله وسنة نبية علينا ان نكون على يقين بان الله لا يضيعنا ان نحن اقبلنا اليه ..مطعين ممتثلين لاوامره .....ايها الاخوة والاخوات ..لا ترفعوا اصواتكم بالتعازي ...بل ارفعوا اصواتكم بالدعاء وبالكلمات التي تبعث في النفس الحياة والعزيمة والاصرار والتفائل وحب الحياة ....يكفينا من عبارات الاحباط ..يكفينا يكفينا ..نريد ان نرى اصحاب التفائل ....غيضوا عدوكم بتفائلكم ....واعلموا ان الله قد معدكم بالنصرر ان انتم نصرتوه .....اخوتي في الله ان الامة بحاجة اليكم وانت بكامل معنوياتكم ..فلا تيأسوا ..واعلنوها
      صيحة .
      ايها العالم ابشر ..فانا قادمون ..زحفنا قادم ..نصرنا ات والنور سيشرق ..لا محالة
      امتي لكي من السلام ..امتي لك من روحي وحياتي ..امتي اني لك فأقبليني ..
      اخيكم / متفائل في زمن الياس...المجاهد الافغاني

      ملاحظة/ احترامي الشديد لطارح الموضوع ...والله اعلم بي بانني لم اقصد شخصا بعينه في حديثي...فارجوا الا يضن بي الاخوة سوءا
    • لماذا التعزية يااخي في الامة العربية ؟ الامة العربية بخير اذا كنت تراقب شاشات التلفاز وضمائر الشعوب لاتزال حية ولكن ضمائر اصحاب القرار وقراراتهم هى التى ماتت
      انت وانا لا توجد لدينا وسائل الا الدعاء ولكن اذا ما اعلن الجهاد فلا اعتقد احد يتاخر
      اذا كانت النساء ربات البيوت تتصل وتسئلما واجبها شرعا في هذا الوقت بذات وقد اصبح الجهاد فرض عين فما بالك بالرجالالذين يقع عليهم الجهاد
      وللة يااخي لن ينال العرب والمسلمين حقوقهم الااذا لبو نداء الجهاد ومانسمعة من مبادرات الاستسلام حيلة الواهن الضعيف عندما يكون ميزان القوة غير متكافي نسال اللة ان يبرم لهذة الامة من ياخذ بيدها الى طريق العزة والكرامة :eek:
    • السلام عليكم
      اخي rashad12
      أشكرك على كلماتك التي تبعث الراحة في النفس.......
      ولكن لدي استفسار بسيط اذا سمحت..... لقد كان كلامك موجها ...الى شخص تدعوه ( اخي ) فمن تقصد ؟؟؟؟؟؟ رغم ان طارح الوضوح ..هي الاخت الفاضلة : شريافه جذمور الكمبر
      أنا اسف على هذا السؤال ..ولكن من باب اتضاح الصورة ....
      أخي اشكرك مرة اخرى ..واهلا وسهلا بك بيننا
      أخيك في الله / المجاهد .....المجاهد الافغاني
    • بسم الله الرحمن الرحيم
      كل من عليها فان ويبقى وجه ربك ذو الجلال والإكرام .
      صدق الله العظيم .

      شكر الله سعيكم .

      إلى الإخوة الذين قالوا ألأمة الإسلامية لم تمت ...إلخ
      أرجو أن تعيدوا القراءة , لقد نعيت إليكم الأمة العربية فقط .

      إلى الإخوة الذين قالوا ألأمة العربية لم تمت ...إلخ
      وكيف يكون الموت أيها الإخوة !!!
      الموت الحقيقي هو موت الضمائر والإحساس والنخوة , والرضى بحياة الذل والهوان .

      إلى الإخوة الذين قالوا ألأمة العربية لم تمت بل قادتها وزعمائها...إلخ
      لقد قال عليه الصلاة والسلام:
      كما تكونوا يولّ عليكم .أو كما قال عليه الصلاة والسلام.
      لقد أسمعت لو ناديت حيا ولكن لا حياة لمن تنادي .

      لو كان الشجب والتنديد والمظاهرات ذات فائدة لكانت الأمة العربية سيدة العالم بسبب رصيدها الهائل منها , لأن المفيد الحقيقي هو الرد على العدوان بكل قوة ممكنة , فالحديد لا يفله سوى الحديد .
      لم تنل الجزائر استقلالها إلا بعد تقيم مليون شهيداٍ.
      وانتصر المجاهدون الأفغان على السوفيت وطردوهم من بلادهم منكسرين مندحرين بتقديم رقم مماثل من الشهداء .
      وقدم الفيتناميون ثلاثة ملايين مقاتلا سقطوا فداءا لبلادهم لينهزم الأمريكان ويخرجون أذلاء وإلى اليوم يبحثون عن أشلاء ورفاة جنودهم الغزاة الذين سقطوا قتلى .

      _______________________________________
      أسأل الله العلي العظيم أن يهيء لهذا الفراغ من يستطيع أن يملأه ويحمل الأمانة ويرفع من شأن إسمها الغالي حتى تتبوأ موضعها الصحيح الذي وضعها فيه الأجداد .
      ______________________________________
    • السلام عليكم
      نعم اختاه ...ان الواجب علينا ان نقف في وجه العدوان ونقارعه ....وليس الوقوف من بعيد لنطلق الهتافات والكلمات ...او التعزي ,,العبارات المحبطة ..يجب ان ننظر الى الامر بنظرة ملئها التفائل والايقان بنصر الله ...يجب ان ننظر الى الامر على انها حقبة وستزول برجوعنا لكتاب باللله ؟؟؟ ..ان ما اريد ان اوصله ...هو ان ان كنا لا نستطيع ان نقدم شيئا للسلام والمسلمين والامة ككل ...فانه يجب علينا ان نقف بعيدا ..وبعيدا جدا ...لان ذبلك ارحم من إطلاق الكلمات التي تحطم النفوس والمعنويات .....ولا اضن ان احد منك يجهل الحرب النفسية ...فهي اكثر فاعلية من الحرب المسلحة ....لذلك كان علينا ....ان نقول خيرا ( من دعاء وتشجيع وبعث الروح الايمانية والنخوة والشهامة في النفوس....) او نصمت ...نعم نصمت ..ان كنا لا نملك غير هذا الكلام الذي يكشف عن نفوس انهزامية .....لم يبقى لديها غير ان تندب حظها ....اخوتي يجب ان نكون موقنني بالنصر لكي نحقق ذلك ...كما يجب علينا ان نعمل لان يتحقق ذلك ...كل واحد من مكانه وبمقدوره ...فالمهمة في عاتق الجميع....لذلك اعيد واكرر ...كل واحد يعمل بمقدورة لعزة هذه الامة
      ولكم مني الاحترام
    • لماذا تعزي الامه الاسلاميه ..اذهب وعزي اصحاب القرار اخي العزيز ..انظر الى المظاهرات الحاشده في كل ركن من اركان الدول العربيه من الشرق الى الغرب ..الأأ تسمع صيحات الطلاب و العرب الله اكبر والقدس لنا ,,الا تستمع ندائهم بوجوب فتح الحدود للجهاد ..انهم ينتظرون الشهاده من اجل القدس ..من اجل مغفرة من الله وجنة عرضها السموات والارض ,, ولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله اموات بل احياء عند ربهم يرزقون
    • Re: مسلما كنت وابقى مسلما تشهد الارض بهذا والسما

      السلام عليكم
      يبدو ان بعض الاخوة اختلط عليهم الامر ...فضنوا انني ..انا من يعزي الامة الاسلاميه ..رغم انني ارفض ذلك وبشدة ....( سامحهم الله) ارجو من الاخوة عدم التسرع بالرد ...وقرأت الموضوع من اوله ...فانا لست ضد الجهاد ..لا لا بل انا اراه هو الحل الوحيد ..واعيد ..بانه هو الحل الوحيد لاسترداد الحقوق...فما اخذ بالقوة لا يرد الا بالقوة ......ولكن كما ذكرت يبدو ان الاخوة اختلط عليهم الامر .....لذلك ارجوكم ارجوكم ارجوكم لا توصفونني بغير ما أأمن به ....فارجو من الاخوة الافاضل مراجعه الاموضوع مرة اخرى ..لينصفوني.....
      فانا ضد ..من يعزي الامة الاسلامية ..ويطلق العبارات المحبطة والتي تحطم النفوس ..انا ضد من يتكلم بعبارات الياس..انا ضد من يقول ان الامة قد انتهت ..ان ضد كل واحد قد اصبحت نفسه ..تحت وطأت الانهزام ..فاخذ يطلق العبرات اليائسة .....انا ما اريده ..هو الكف عن اطلاق هذه العبارات ... واستبدالها بعبارت التفائل بعبارت ..تملئ النفس حماسا ..وتعيد المعنويات ...عبارات تدوا الى الجهاد ..عبارات تدعو الى ان نعيد النظر في انفسنا لنستطيع رفع امتنا ...ولتعتز هي بنا ...هذا ما اردت ان اوصله ......هذا ما اريده انا وليس كما ضن بعض الاخوه بي ....ولا اريد ان اذكر احدا .....


      الرسالة الأصلية كتبت بواسطة:المجاهد الافغاني
      [B]بسم الله الرحمن الرحيم ..بسم الله المعز المزل ..بسم الله الواحد الاحد
      الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى صحبوة ومن والاه
      ...نعم أود ان أقدم التعازي ..ولكن ليس في الامة الاسلامية بل في انفسكم ...نعم اريد ان اعزيكم في انفسكم اعزيكم في قلوبكم اعزيكم في هممكم اعزيكم في عزائمكم اعزيكم في ظمائركم اعزيكم في غيمانكم اعزيكم في يقينكم بنصر الله اعزيكم في حالكم ككل ... نعم ..لاني أرفض وارفض وارفض ان اعزى في امتي الاسلامية ...لاني في العزاء ما يحث النفس على الاخضوع والاستسلام للامر الواقع وقبول الامروالرضا وانا غير رض به ولا ارضا ..وهذا ليس من باب رفض امر الله ( والعياذ بالله ) وانما ان عزيت في امتي أكون بذلك قد رضيت واستسلنمت للامر الواقع ...وانا ارفض ذلك بشدة ...ي انتم ..ان الامة الاسلامية لم تمت ولم تنتهي ..انما ماتت قلوبكم انتم ونفوسكم وهممكم وعزائمكم فاصبحتم انهزاميين لابعد الحدود؟؟؟ اين انتم وأيات كتاب الله الحاثة على التفائل والاسبشار ؟؟؟ اين انت من ايات كتاب الله التي بعث في النفس ههم وعزائم تدك الجبال؟؟؟ اين انتم من كتاب الله واياته الواعده بالنصر ؟؟؟ اين انتم من كتاب الله ؟؟؟؟ وانا لا انكر ان لكل شي سببا ..لذلك أقول ان نصر الله مقرون بنصركم لله قال تعالى { وإن تنصروا الله ينصركم } لذلك كان الخلل فينا فالله لا يخلف وعده ان نحن عملنا بما امرنا ...نعم والله ان الخلل فينا نحن ..فلم ننصر دين الله وابتعدنا عن كتاب الله ...اصبح الواحد لا يعلم من امور دينه الا القشور ..اصبحنا بعيدين كل البعد عن الله ... اصبحنا غارقين في الملذات والشهوات الى الاذقان .. لقد انتشر الفساد والفجور في البر والبحر ...لقد انتشر الزنا ...ففتحت دور الدعاره ..وانتشر اللواط فاصبح له قوانين تن
      تنظمه ..وانتشر الخمر فاصبح لهه بارات وحانات تشرب به وانتشر القمار فاصبح يتعامل به علننا ..واقيمت المهرجانات فعمه الفسق والانحلال ...استبحت المحرمات بكل انواعها ...ضيعت الصلاة ..ضيعت العبادة ..ضيعت الرجولة ..ضيعت العفة ..سمع المحرم ..وشرب المحرم ..واكل المحرم .وشوهد المحرم ..وعمل المحرم ....(والقائمة تطول ولكني لا استطيع ان اذكر المزيد لان قلبي يتمزق الما ) ..لا إله الا الله ..كل هذه المعاصي ..على مرئ ومسمع من كل من يدعون انهم مسلمون ...ومن يقوم بها ايضا يدعي انه مسلم ...والاسلام منهم براء والاسلام منهم براء والاسلام منهم براء ..
      يا ابنا الامة ...فيكم تجب التعزية ؟؟لقد متم ..وماتتت ظمائركم ..فاصبحتم ترون ما حرم الله وانتم راضون ..اصبحتم تهانون وتذلون وانتم راضون ..انه الذل والانكسار والمهانه
      وأقول ....لك واحد ...يران يقد التعازي في الامة الاسلامية ..اقول لله يد.. أيها الساذج ..عزي نفسك ومن هم من شاكلتك .....فلامة الاسلامية ..ليست في حاجة الى تعازيك ..ان الامة الاسلامية العربية باقية مرفوعه الراس ...لانها قد وصفها الله تعالى انها خير امة اخرجت للناس ...انها الامة العزيزة ..انها الامة الكريمه ..انها الامة المتينه ...التي مهما عصفت بها العواصف وحاول ان يغتالها العملاء ..فانها صامدة باذن الله العلي الاعظم ...فهي ليست في حاجه الى تعازيكم ....بل هي في حاجة الى شي اخر .........انها في حاجة الى00000
      دعائكم ...نعم دعائكم ..وفي حاجة الى هممكم وفي حاجة الى ان تنهضوا من سباتكم ..انها في حاجة الى ان تنفضوا عنكم غبار الذل ..انها في حاجة الى ان تكونون نعم الابناء لها ...لترفعوها أعالي تلك القمم الشاهقة ...التي لا يطولها الشراذمه ... يا ابناء الامة ... يا من اتيتم تقدمون التعازي ....كان احرى بكم ..ان تفكر كل واحد في نفسه ...وكيف يطورها ليستطيع ان يخدم امته ...كان احرى به ان يدرس الخلل الذي يوجد فيه هو ...وفي القصور الذي يعتريه ..لان كل واحد منا انما هو واقف على ثغرة من ثغرات الاسلام ..فليحذر كل واحد من ان ياتي الاسلام والامة الاسلامية من قبله ...نعم كلنا مسؤلون عن هذه الامة ..وليس هناك فئة .هي التي عليها بناء الامتة والدفاع عنها ..علينا ان نهذب نفوسنا بكتاب الله وسنة نبية علينا ان نكون على يقين بان الله لا يضيعنا ان نحن اقبلنا اليه ..مطعين ممتثلين لاوامره .....ايها الاخوة والاخوات ..لا ترفعوا اصواتكم بالتعازي ...بل ارفعوا اصواتكم بالدعاء وبالكلمات التي تبعث في النفس الحياة والعزيمة والاصرار والتفائل وحب الحياة ....يكفينا من عبارات الاحباط ..يكفينا يكفينا ..نريد ان نرى اصحاب التفائل ....غيضوا عدوكم بتفائلكم ....واعلموا ان الله قد معدكم بالنصرر ان انتم نصرتوه .....اخوتي في الله ان الامة بحاجة اليكم وانت بكامل معنوياتكم ..فلا تيأسوا ..واعلنوها
      صيحة .
      ايها العالم ابشر ..فانا قادمون ..زحفنا قادم ..نصرنا ات والنور سيشرق ..لا محالة
      امتي لكي من السلام ..امتي لك من روحي وحياتي ..امتي اني لك فأقبليني ..
      اخيكم / متفائل في زمن الياس...المجاهد الافغاني

      ملاحظة/ احترامي الشديد لطارح الموضوع ...والله اعلم بي بانني لم اقصد شخصا بعينه في حديثي...فارجوا الا يضن بي الاخوة سوءا [/B]