سجل دخولك اليومي .. ببيت شعر او حكمه او مقوله...

    • جديدة

      أثبت علمياً
      أن المسؤول عن الإشعار بالعطش هو الكبد”
      وعند إتمام الشرب دفعة واحدة يتساقط الماء بطريقة مفاجئة إلى الكبد، فيحدث تليّف كبدي
      أما إذا تم على ثلاثة مرات .. تعمل الأولى على إنذار الكبد وإشعاره أن الماء قادم فيستعد بإبتلاله وليونه فلا يسبب تآكل فيه.. فهي سنه محمدية حقيقة علمية
      سبحان الله ، ما أعظم نعمة الإسلام
      وما أعظـم تطبيق سنن حبيبي رسول الله،،!
      لا تُكثِرِ الأحْمالَ إنّكـ راحِلٌ خَفِف حُمولَكَ كي تـمُرَّ سَريعاً فيمَ التِفاتُكَ والوراءُ غياهِبٌ وخَريفُ عُمرِكَ لن يعودَ ربيعاً
    • جديدة

      “في العيد أنت لست حراً في مشاعرك، أنت ملزم بالفرح والأحتفال والضحگات، إن لم يگن لگ سيگون من أجل الأطفال الذين لم يتلوثواً بالتشاؤم والهموم والأحزان”
      لا تُكثِرِ الأحْمالَ إنّكـ راحِلٌ خَفِف حُمولَكَ كي تـمُرَّ سَريعاً فيمَ التِفاتُكَ والوراءُ غياهِبٌ وخَريفُ عُمرِكَ لن يعودَ ربيعاً
    • جديدة

      عزة النفس ليست لساناً ساخراً ، ولاطبعاً متكبراً عزة النفس هي أن تبتعد عن كل مايُقلل من قيمتك...
      يبه متضايقه وصوتي من الدمع مخنوق ما اعرف اعبر بس والله، أعاني ;(
    • جديدة

      ”لستُ ضعيفًا يا الله، لكِني بشر افقد السيطرة أحيانًا و ينقلب حالي تختلِط مشاعري ويتعب قلبي اتوه ولا اطيق أحدًا، لستُ ضعيفًا لكِن قوتي بك.”
      يبه متضايقه وصوتي من الدمع مخنوق ما اعرف اعبر بس والله، أعاني ;(
    • جديدة

      أن أسقط بنفسي لا يوقعني أحد، أخسر برغبتي لا يهزمني أحد، أذهب لوحدي لا يدفعني أحد أن يكون جميع ما يحدث لي بسببي لا بسبب غيري
      يبه متضايقه وصوتي من الدمع مخنوق ما اعرف اعبر بس والله، أعاني ;(
    • جديدة

      اجَرمتُ بحق نفسي كثيراََ ، فقَد كنتُ اهَتمُ ولكن ليسَ بي ، وكنتُ اخَافُ ولكن ليسَ عليّ ، حتى ادَركتُ أن اكونَ انَا ثُم نفسي ثُم لا احَد ..'
      يبه متضايقه وصوتي من الدمع مخنوق ما اعرف اعبر بس والله، أعاني ;(
    • جديدة

      يقول أحدهما أحببتُ شخصًا لا يبادلني نفس الشعور وأحبّني شخصٌ لا أبادله نفس الشعور‚لا أعلم أيهما أسوأ ان أكون مكسوراً أو أكسر روحًا.
      يبه متضايقه وصوتي من الدمع مخنوق ما اعرف اعبر بس والله، أعاني ;(
    • جديدة

      ما أعتِرف بشي أسمه نقطة ضُعف ولاشخِص يلوي ذراعي صحيح المشُاعر عظيمة لكن العقل أعظمُ.
      يبه متضايقه وصوتي من الدمع مخنوق ما اعرف اعبر بس والله، أعاني ;(
    • جديدة

      ”الإنسحاب من حياة بعض الأشخاص لا يعني دائماً الإستسلام، بل غالباً يعني أنك صمدت طويلاً من أجل شيء لا يستحق.“
      يبه متضايقه وصوتي من الدمع مخنوق ما اعرف اعبر بس والله، أعاني ;(
    • جديدة

      ستَعيش في وهمٍ كبير،اذا إعتقدت أن الناسَ سيكونون عادلين معك،وإن كل من وثقتَ بهم سيقفون معك عند الشدائد كما كنت معهم يوماً ما.
      يبه متضايقه وصوتي من الدمع مخنوق ما اعرف اعبر بس والله، أعاني ;(
    • جديدة

      بالنهايه فعلاً الأنسان لا طابت نفسه من شي صعب عليه يرجع يتقبله ويحبه مثل أول مره.
      يبه متضايقه وصوتي من الدمع مخنوق ما اعرف اعبر بس والله، أعاني ;(
    • جديدة



      لكي نشعر بحلاوة “ العيد ” ربما يجدر بنا التمعن إليه من عيني طفلة .. فلنتقمص لوهلة روح طفلة .. تكبيرات نقية تتداخل أصواتها لتنسج نفحاً من الجنّة .. أفواج المصلين وعلى محياهم ترتسم ابتسامات تخرج من القلب لتعبر قلوب أخرى وتضفي الفرح .. عيديات بهيّة نملئ بها جيوب معاطفنا .. وفساتين ورديه نرتديها لنبدو في أجمل حلّة .. أيدي طاهرة نقبلها ونبادلها التهاني .. تهانئ عطره نتلقاها من قلوب صافية تعبرنا لتخبرنا كم تحبنّا .. مسافات قصرّها العيد لأجل أن يرسم على وجوهنا معنى الفرح .. وعطية الله بعد شهر الطهر بفرحة ربانيّه يبعثها لقلوبنا .. فهلا عشنا العيد بكل الفرح ؟
      * رحاب سليمان
      لا تُكثِرِ الأحْمالَ إنّكـ راحِلٌ خَفِف حُمولَكَ كي تـمُرَّ سَريعاً فيمَ التِفاتُكَ والوراءُ غياهِبٌ وخَريفُ عُمرِكَ لن يعودَ ربيعاً
    • جديدة

      ترى الذبايح و اهلها ماتسليني
      انا ادرى ان المرض لايمكن علاجه
      ادرى تبى راحتى لا يابعد عينى
      حرام ما قصّرت يديك فى حاجه
      اخذ وصاتى و امانه لا تبكيني
      لو كان لك خاطرٍ ماودى ازعاجه
      ابيك فى يديك تشهدنى و تسقيني
      امانتك لا يجي جسمي بثلاجه
      لف الكفن فى يديك و ضف رجليني
      ما غيرك احدٍ كشف حسناه و احراجه
      ابيك بالخير تذكرنى و تطريني
      يجيرنى خالقى من نار وهاجه
      سامح على اللى جرى ما بينك و بيني
      ايام نمشي عدل و ايام منعاجه
      همى اعيالى و انا اللى فيّ كافيني
      علمهم الدين تفسيره و منهاجه

      وصية الشاعرة الكويتية عابرة سبيل رحمها الله على فراش الموت لزوجها
      لا تُكثِرِ الأحْمالَ إنّكـ راحِلٌ خَفِف حُمولَكَ كي تـمُرَّ سَريعاً فيمَ التِفاتُكَ والوراءُ غياهِبٌ وخَريفُ عُمرِكَ لن يعودَ ربيعاً
    • جديدة

      أبيك ألحين
      أبي
      صوتك يجيني صبح
      أبيك إنتي
      بدال الجرح
      …أسولفلك
      عن اللي قبل ما أشوفك
      يحبونك
      عن اللي بعد ماشفتك
      يخافونك
      أبيك إنتي
      نهاية لو تكون الجرحْ
      يا بنت الحرفْ
      يا شمعة ليل ما تطفي
      خذي من دفتري حرفي
      أبيك انتي
      خذي من ليلتي عطفي
      خذي قلبي
      سبب غلبي
      خذيني.. روح
      طفل مجروحْ
      قعد مرَّة بجنب البابْ
      وحوله .. شلة الأصحابْ
      وقالوله .. متى نكبرْ
      ..وكبرو كلهم حوله ..
      وهو وحده بدا يصغرْ
      بدا يذكر .. ولا يذكرْ ..
      أبيك انتي
      تجيني ..من ورا سور المدينة ريفْ
      تجيني .. لو سحابة صيفْ
      تبللني
      تطهِّرني
      …تهدِّيني
      تنام الليل في عيني
      ترجِّع أول سنيني
      طفل ولهان
      زرع في طاقته
      وردة .. وخلا قلبه البستانْ
      أبيك انتي
      محد غيركْ
      وابي شعري تعابيرك
      وأبي دربي مشاويرك
      أبيكِ انتي
      محد ثاني
      محد يقدر .. يطلعني ..على سور القمر وينامْ
      محد يقدر يجادلني .. بغدر الوقت والأيام
      أبيك انتي ..
      بلون الشوق
      بطعم العشق في كاسي
      نسيت بشوفتك ناسي
      وجلا سي
      وجيتك بردْ
      يدفيني به احساسي
      _____
      ابراهيم الوافي *
      لا تُكثِرِ الأحْمالَ إنّكـ راحِلٌ خَفِف حُمولَكَ كي تـمُرَّ سَريعاً فيمَ التِفاتُكَ والوراءُ غياهِبٌ وخَريفُ عُمرِكَ لن يعودَ ربيعاً
    • جديدة

      عيدكم أيّام مديدة ، وسعادة لا تنتهي
      عيدكم سعيد وأبقى ..
      عيدكم كما تبتغونه تمامًا !
      عيدكم حبّ ، صفاء ، سعادة ، طُهر ، ودّ ، ابتسامات كثيرة ، قُبلات عديدة ،
      أحضان دافئة ، وقلوبٌ ملؤها السعادة ❤
      عيدكم أبيض مغفورٌ به الذنب ..
      عيدكم أخضر مفتون بفرحتكم
      عيدكم تتذكرونه كثيرًا ، لا تهبونه للنسيان () *
      لا تُكثِرِ الأحْمالَ إنّكـ راحِلٌ خَفِف حُمولَكَ كي تـمُرَّ سَريعاً فيمَ التِفاتُكَ والوراءُ غياهِبٌ وخَريفُ عُمرِكَ لن يعودَ ربيعاً
    • جديدة

      ~ ~
      [قاعدة في حسن الأخلاق]
      (من حسن الخلق أن لا تطالب الناس بحُسْن الخلق)
      إنما درّب نفسك أنت ومَن تحت يدك على حسن الخلق.
      فمثلا :
      [*]° صفة العفو
      متى سيحصل منك هذا الخُلق الحَسَن الذي هو العفو؟
      إذا أخطأ عليك شخص
      لن تمارس الخُلُق الحسن فقط لأن الناس أخلاقهم حسنة! بل على العكس، ستمارس هذا الخُلق الحَسَن لما يصبح عندهم تقصير.
      °• صلة الرحم
      مَن الذي اسمه (واصل) في الشرع؟
      (لَيْسَ الْوَاصِلُ بِالْمُكَافِئِ وَلَكِنْ الْوَاصِلُ الَّذِي إِذَا قُطِعَتْ رَحِمُهُ وَصَلَهَا)
      إذن أحسن إلى أرحامك و صلهم ولو قطعوك.
      حين تريد أن تتعامل مع شخص أخلاقه حسنة هل ستحتاج للشيء الكثير؟ لا! لأن صاحب الأخلاق العالية سيغمرك بحُسْن خُلُقه إلى درجة أنك لن تجد لنفسك مكانًا لأن تمارس حُسن الخلق معه، إنما يكون كأنه مُدرّس لك. فاستغل الفرصة وتعلم منه
      “أ. أناهيد”
      لا تُكثِرِ الأحْمالَ إنّكـ راحِلٌ خَفِف حُمولَكَ كي تـمُرَّ سَريعاً فيمَ التِفاتُكَ والوراءُ غياهِبٌ وخَريفُ عُمرِكَ لن يعودَ ربيعاً
    • جديدة

      طين أبيض..

      ثم في مرحلة ما .. تصبح الحياة سخية جداً فتمطر حفنة التراب التي هي أنت بكل ما يمكن أن يجعل منك طينا لينا قابلا لأن يأخذ شكلا..
      المواقف التي تجعل داخلك الهش يهتز بشكل عنيف ليس لها غرض سوى غربلتك.. فيتساقط بشكل موجع منك كل ما هو غير مُجدي و يبقى بداخلك أنت.. أنت الذي يجب أن تكون بدون أشيائك المُضلِله..
      المشكلات التي تتسبب في تشابك افكارك و تعقد مشاعرك تحرض فيك رغبة في ممارسة بعض العنف الداخلي كحرق المشاعر الواهنة و تكسير الافكار الكسيحة و التمسك بالمتين منك و الواضح السديد..
      الخذان الذي يفقدك الثقة في العالمين يعزز ثقتك بربك و ذاتك.. تلك الثقة التي تبذرها عمن يحملون في أيديهم الخناجر التي تشتهي ظهرك .. صدرك أحق بحضنها.. لذلك يا حفنة الطين.. دع الحياة تصقلك.. دع الألم يؤدي دوره العميق فيك.. و أُنمُ أُنمُ بالألم و الضغوط و التحديات..
      تذكر أن الذين لا يتحملون لا يمكن لهم العبور للمستوى الأعلى.. لا ترضَ بالحد الأدنى من أي شيء.. اختبر حدك الأقصى في كل شيء أيا كان السبيل لذلك..
      تحدَ .. تسلق خوفك.. تصارع مع وساوسك و اقهرها.. حادث نفسك كما لو كنت تحادث احب شخص لك.. كن ممتنا لسخاء الحياة في تدريسك.. تقبل الهزيمة لأجل النصر المؤجل.. و سامح نفسك على الخطأ الذي لا يسلبك روحك لأنه سيحرر مساحات شاسعة منها في اللحظة التي تحوله فيها لتجربة مُلهمة.. و مهما امطرتك الحياة أكثر من اللازم.. إياك أن تنسى كيف تجمع ذاتك.. و كيف تجففها ببعض الحب ..
      قيدني يا أمل
      لا تُكثِرِ الأحْمالَ إنّكـ راحِلٌ خَفِف حُمولَكَ كي تـمُرَّ سَريعاً فيمَ التِفاتُكَ والوراءُ غياهِبٌ وخَريفُ عُمرِكَ لن يعودَ ربيعاً
    • جديدة

      إذا التهبت روحك بحرارة الصّبر فأبرد عنها بتحسّس اللّطف، والتطلّع إلى الرحمة، وليكن الرجاء منك وثيقًا والظنّ بربك طيبًا جميلاً. ربما لايعلم أحد جحيم الألم في قلبك، و إشتعال المرض في بدنك، وربما لا يقطع طريق البلاء هذا معك صاحب حنون، و لا يسمع لبثّك في الناس أحد، و تحترق روحك.. تحترق دون أن تلحظها عين أو يشرحها حرف، ربما كان كلّ شيء مهولاً، أعلم كم تتعب بصمت، و تحاول أن لا ينزع التّعب إيمانك بالخير فيما يقضيه ربّك، تحاول ألا يهزم يأسك قلبك المؤمن، تحاول أن تصل إلى مطالع الفرج وقد غنمت خيرًا كثيرًا، دون أن ينقض هذا ضجرك و ضيقك. البارحة وأمام باب الكعبة، هزتني عيون رطبة ولسانٌ ينتزع الحرف إنتزاعًا من الرّوح، من الرّوح وبصوتٍ مخنوق، وبلغة مكسورة تقول: “ياربّ خففّ عني..” ثم أكمل الدمع السؤال. في البلاء كلّ شيء يبدو نفيسًا، الدمعة، والمسألة، والرجاء، و الشّعور، والدعاء، و النبضة تنبضها راضيًا، والكلمة تكتبها وأنت أحوج لها، والصدقة تضعها في يد فقير ترجو أن يطفئ الله بها مابك، لئن وقف البلاء بك عن ما تحبّ، فسر أنت بكسورك و وصبك، يبدو شاقًا لكنه في الميزان ثقيل! ماظنك بالربّ الشّكور وأنت تسعى له في أيام القَرح والجراح؟*
      [لطيفة سعد]
      لا تُكثِرِ الأحْمالَ إنّكـ راحِلٌ خَفِف حُمولَكَ كي تـمُرَّ سَريعاً فيمَ التِفاتُكَ والوراءُ غياهِبٌ وخَريفُ عُمرِكَ لن يعودَ ربيعاً
    • جديدة

      لا ينسَى الله تفاصيلَ يومك الصغيرة
      ابتسامتك بوجه مُسن ،
      مسحة يد على رأس طفل يتيم
      شربة ماء لعابر ضمآن
      اقتسامك لقطعة الخُبز مع حمامة
      كلها و إن كُنت لا تَتذكرها حتى ،
      خبيئة و بركة لك و نور يدفع عنك الكثير من السوء
      أستحضر الله دائما في قلبك ، فعنده لا تضيعُ التَّفاصيل

      - نُهى
      لا تُكثِرِ الأحْمالَ إنّكـ راحِلٌ خَفِف حُمولَكَ كي تـمُرَّ سَريعاً فيمَ التِفاتُكَ والوراءُ غياهِبٌ وخَريفُ عُمرِكَ لن يعودَ ربيعاً
    • جديدة

      في الحياة لا يُهم الوصول إلى أهدافك و أمنياتك بقدر أهمية الطريق إليها ،
      كيف سَيكونُ صَبرك ؟ ماهي نواياك منذُ البداية ؟
      كيف تعاملت مع الله حين وضع لك الإبتلاءات و الصعاب ؟
      لأنك حين تصِل ستَنتقل بعد فترة محدودة إلى شيء آخر و هذف آخر و طلبات أخرى
      و لكن سيبقى في حصيلتك و صحيفة أعمالك كل تصرفاتك و أفعالك و ردود أفعالك خلال تلك الرِّحلة
      و كل ذلك أجزاء من عمرك تَمضي
      - نُهى
      لا تُكثِرِ الأحْمالَ إنّكـ راحِلٌ خَفِف حُمولَكَ كي تـمُرَّ سَريعاً فيمَ التِفاتُكَ والوراءُ غياهِبٌ وخَريفُ عُمرِكَ لن يعودَ ربيعاً