سجل دخولك اليومي .. ببيت شعر او حكمه او مقوله...

    • إنما يخلق الإنسان ليولد وحده و يموت وحده و يشيخ وحده و يمرض وحده و يتألم وحده و يكابد وحده و يلقى الله وحده و لا نملك أكثر من أن نهون على بعضنا الطريق
      "عابرون لا اكثر،عابرون،وهذا المدى عابر"
    • الانسان يولد وحده ويموت وحده ويصل إلى الحق وحده وليست مبلغة أن توصف الدنيا بأنها باطل الأباطيل الكل باطل وقبض الريح ، فكل ما حولنا من مظاهر الدنيا يتصف بالبطلان والزيف ونحن نقتل بعضنا بعضاً فى سبيل الغرور وإرضاء لكبرياء كاذب والدنيا ملهاة قبل أن تكون مأساة ، ومع ذلك نحن نتحرق شوقاً فى سبيل الحق ونموت سعداء فى سبيله والشعور بالحق يملؤنا تماماً وإن كنا نعجز عن الوصول إليه ، إننا نشعر به ملء القلب وإن كنا لا نراه حولنا وهذا الشعور الطاغى هو شهادة بوجوده ، إننا وإن لم نر الحق وإن لم نصل إليه وإن لم نبلغه فهو فينا وهو يحفزنا وهو مثال مطلق لا يغيب عن ضميرنا لحظة وبصائرنا مفتوحة عليه دوماً.
      "عابرون لا اكثر،عابرون،وهذا المدى عابر"
    • بل ندعو جميعًا بدعاء الرسول عليه الصلاة والسلام حينما تقطّعت به الأسباب وتكاثر عليه مجرمو المشركين في الطائف يطاردونه ويلقون عليه بالحصى والحجارة ..
      فجلس متعَبًا يلتقط أنفاسه ويخاطب ربه ذلك الخطاب البليغ المؤثر ..
      “ اللهم إليك أشكو ضعف قوتي وقلة حيلتي وهواني على الناس .. يا أرحم الراحمين .. إلى مَنْ تَكِلني .. إلى قريب يتجَهمُني .. أم إلى عدوٍ ملَّكتَهُ أمري .. إن لم يكن بكَ غضبٌ عليّ فلا أبالي .. ولكن عافيتك هي أوسع لي ” ..
      فهذا هو حالنــا .. حال المغلوب على أمره الذي يسأل الله الرحمة والعافية وليس الغضب ..
      وكيف نسأل الله الغضب .. والتقصير يلبسنا من كل جانب .
      Dr. Mostafa Mahmoud
      من كتــاب / سواح في دنيا الله
      "عابرون لا اكثر،عابرون،وهذا المدى عابر"

    • أنا و الشيطان … حوار بين النفس و الشيطان

      أنا و الشيطان

      قالت لي نفسي:

      نارك وجنتك بين جنبيك .. نارك وجنتك فيما تختار, وما تعجل اليه من اقوال وافعال, وماتبادر اليه من عمل وماتمتد اليه يدك من حلال وحرام .
      يدك هي التي تحفر بها قبرك وتصنع بها مصيرك, ولسانك هو الذي يهوي بك الى الهاويه او يصعد بك الي اعلي عليين .. انت ماتقول وانت ماتفعل.
      انظر ماذا تفعل تعلم مسكنك, وتشهد قيامتك قبل قيامتك وتعلم ساعتك قبل ساعتك .

      قال لي شيطاني مستنكرا:

      واين انت الان من قيامتك واين انت من ساعتك؟ هذا الوسواس الشؤم الذي تصحو وتبيت فيه ,انظر حولك يافتى .. انت مازلت في الدنيا اقطف زهرتها, وانعم بلذاتها, وامامك فرص التوبه ممتده بطول عمرك ,وانت ماعشت فانت في رعايه التواب الغفار غافر الذنب وقابل التوب ,لاتعقد امورك واضحك للايام تضحك لك ..

      قلت وانا اتحسب كل كلمة :

      تضحك لي او تضحك علي يالعين ,ومن ادراني ان ما اقول الان هو اخر اقوالي وما افعل الان هو ختام افعالي ,واني ميت اليوم ومن مات فقد قامت قيامته وبدأت ساعته.

      قال شيطاني :

      اعوذ بالله من غضب الله ..
      ماهذا الكابوس الذي تعيش فيه .حياه كالموت وموت كالحياة ,لم يبق الا ان تصنع لنفسك تابوتا وتنسج لك كفنا تتمدد فيه .. اين انت من هذا اليوم يارجل ؟!

      قلت:

      ومن يدريني ان بعد اليوم بعد ..

      قال شيطاني:

      هل أقمت من نفسك قابضا للارواح ,وفالقا للاصباح ام انك المتنبي الذي لا تخيب له نبوة .. الزم غرزك يارجل ما انت الا عبد من عباد الله .. عش يومك كانك تعيش ابدا.

      قلت:

      ما قالوها هكذا يالئيم .. بل قالوا : اعمل لدنياك كانك تعيش ابدا, واعمل لاخرتك كانك تموت غدا .. أرايت كيف تقلب كل الحقائق .

      قال شيطاني:

      انما اردت لك الحياة, واردت انت لنفسك الموت ,ومرادي كان دائما مصلحتك .

      قلت:

      بل موت النفوس كان مرادك, وهلاكها في الجحيم كان شغلك الشاغل, وهمك المقيم ياسمسار الجحيم .
      .
      .
      هل كنت اكلم أحدا ؟؟ .. ام كان يكلمني احد
      هل كان حوارا بحق .. ام كان خيالا اتخيله !
      إن حديث النفس حقيقه لاشك فيها ,وهو نوع من الاعجاز الرباني ,فهو حديث داخلي لايسمعه غيرك ,ولا يطلع عليه سواك ,ولايستطيع اي جهاز الكتروني بشري ان يسجله عليك ,والنفس فيه طرف ,والطرف الاخر يمكن ان يكون النفس ذاتها ,ويمكن ان يكون الشيطان .. وابراهيم الكليم ابو الانبياء كلمه ربه ,وهكذا ترتفع المكالمة لكل نفس علي حسب قدرها ومستواها .
      يقول ربنا محادثا موسي في سوره الاعراف ( الايه144 ) : ” قَالَ يَا مُوسَىٰ إِنِّي اصْطَفَيْتُكَ عَلَى النَّاسِ بِرِسَالَاتِي وَبِكَلَامِي فَخُذْ مَا آتَيْتُكَ وَكُن مِّنَ الشَّاكِرِينَ “
      وحينما تكون وساوس النفس من المستوي الشيطاني ,يمكن ان يكون الشيطان طرفا في الحديث ,وحينما ترتفع النفس الي المستوي الملائكي ,يمكن ان يكون القرين المتحدث ملائكيا ,وكلما ارتفع مستوي الحديث ارتفع مستوي المتحادثين .
      وللغيب علومه كما ان للفيزياء علومها وللذره علومها وللنفس علومها .. والشيطان حقيقه وليس شخصيه روائيه خياليه من بنات خيال المؤلفين .. وفي اخر الزمان حينما تقوم القيامه سوف يعترف الشيطان بما فعل بضحاياه امام الملأ وامام الحشر المجتمع من كل الخلائق.
      ” وَقَالَ الشَّيْطَانُ لَمَّا قُضِيَ الْأَمْرُ إِنَّ اللَّهَ وَعَدَكُمْ وَعْدَ الْحَقِّ وَوَعَدتُّكُمْ فَأَخْلَفْتُكُمْ ۖ وَمَا كَانَ لِيَ عَلَيْكُم مِّن سُلْطَانٍ إِلَّا أَن دَعَوْتُكُمْ فَاسْتَجَبْتُمْ لِي ۖ فَلَا تَلُومُونِي وَلُومُوا أَنفُسَكُم ۖ مَّا أَنَا بِمُصْرِخِكُمْ وَمَا أَنتُم بِمُصْرِخِيَّ ۖ إِنِّي كَفَرْتُ بِمَا أَشْرَكْتُمُونِ مِن قَبْلُ ۗ إِنَّ الظَّالِمِينَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيم “ (22 ـ ابراهيم).
      وهكذا ينزل ستار الختام علي الدراما الكبري للوجود التي استغرقت اجيالا وقرونا من ادم اول الخلق الي الخاتم محمد بن عبدالله اخر الرسل عليه الصلاه والسلام .
      في كلمات هائله تتصدع لها القلوب ومشهد جامع يشيب لهوله الولدان .. وسوف نرى الشيطان ساعتها, وهو يتكلم في قلب الجحيم وسوف نسمع اخر كلماته ” ان الظالمين لهم عذاب اليم ”
      ان الشيطان حقيقه وليس اسطوره
      والنار حق
      والعذاب حق

      … ولقد ظن ” جاجارين ” حينما خرج من جو الارض الي الفضاء ‏..‏ وكانت اول رسالة ارسلها الى الشعب الروسي‏ .. انا في فضاء بلا نهاية ,لا وجود لاحد هنا غيري‏ .. ولم اجد الله‏ ..‏ وحيثما اتلفت لا اجد الها‏ ,لا احد سواي‏ ,ورددت ابواق الاذاعه الشيوعيه في موسكو لفورها‏ ..‏ ان جاجارين جاء بالخبر اليقين‏ ,وانه لم يجد الها في السماوات‏ !!!
      هل تصور جاجارين انه سيجد الله في شرف استقباله وان موسيقي الملائكه سوف تعزف له السلام الملكي‏ !
      وقد مات جاجارين بعد ذلك بشهور في حادث تصادم‏ ,ليس في الفضاء ,ولكن في الارض‏ ,وفي ازقه موسكو كأي كلب ضال‏ ,ورأي ساعتها ماكان ينكره‏ ,ولكن بعد فوات الاوان بعد ان اصاب لسانه الخرس وتوقف قلبه عن الخفقان‏ ,ودفن مع سره في ظلام النسيان‏.‏
      وسيظل مابعد الموت طلاسم وظنونا وغيوبا مغيبة ..
      ولن يـكشف السر الا بعد ان يغلق الباب الدائري خلف كل مرتحل ويستحيل التواصل بينه وبين احد من الاحياء‏ ,وفي ظلام الوحدة المطلقة سوف تتجلي له الحقيقه وسوف يرى كل شيىء ,وساعتها لن ينفع الندم‏ ,فكتاب الاعمال اغلق‏ ,وحياته انتهت‏ ,ومابقي سوف تتقطع له نياط القلوب‏.‏
      والويل لمن لايفهم .. ان الله موجود
      ليس لان المسلمين يومنون بوجوده‏,‏ ولكن لانه حقيقه مطلقه ازلية لا معنى لاي شيئ بدونها‏.‏
      الله هو سر الجمال‏,‏ والرحمه‏,‏ والموده‏,‏ والحريه‏,‏ والحياة ‏.‏
      واسماِؤه الحسنى مطبوعه على الوردة,‏ وعلى اشراقة الفجر‏,‏ وعلى ابتسامة الوليد‏,‏ وعلى اطلالة الربيع‏,‏ وعلى كفتي الميزان‏,‏ وعلى صولجان الحكم‏ .. فهو العدل الحكم‏ ,وبدونه يستحيل العدل وتستحيل الرحمة وينطمس الكون ويظلم‏,‏ فهو نور السماوات والارض‏ .. وهو الذي يمسك السماوات والارض ان تزولا ولئن زالتا ان امسكهما من احد من بعده‏.‏
      ان الدين يبدا به ‏..‏ والفلسفة تنتهي اليه ‏..‏ والعقل يتوقف عنده‏ ..‏ فلا كيف ولا كم ولا اين ولا متي‏ ..!!!‏
      وانما ‏..‏ هو ‏..‏
      ولا اله الا هو
      ولا يملك العقل الا السجود ‏..‏ ولاتملك العين الا البكاء ندما
      رفـعت الاقلام وجفت الصحف
      اسألوا لنا ولانفسكم الرحمة
      والتمسوا لنا ولانفسكم النجاة
      لم يبق الا التوسل ‏..‏
      ” د. مصطفى محمود .. من كتاب : سواح في دنيا الله ”
      "عابرون لا اكثر،عابرون،وهذا المدى عابر"
    • إسأل نفسك .. هل تنام كل يوم على مودة وحب ورغبة في الخير ، ونية في عمل صالح ؟؟ أم على غِلّ وكراهية وحسد وتَرَبُص ؟؟ .. وستعلم إلى أي مدىَ أنت على دين الإسلام . ماذا تُخفي في طيات ثيابك ؟ .. هل تخفي خنجراً أم مسدساً ؟ أم تُخفي هدية حب ورسالة خير لإخوانك ؟ هل تخطط لتبني .. أم لتهدم ؟؟ هل تنطق بالطيب من القول وبالنافع من الكلام ؟ .. أم تدعو إلى الخراب والدمار والفتن .. ؟! -------- د.مصطفي محمود رحمه الله
      "عابرون لا اكثر،عابرون،وهذا المدى عابر"
    • ** ** كل جمال في الكون يرتد الي جماله .. وكل كمال في الكون يرتد الي كماله .. وهذا هو الحب القديم الذي فُطرنا عليه منذ أن خاطبنا ربنا قبل أن نولد وقبل أن نجئ الي الدنيا هاتفا بنا : " الست بربكم " ، فقلنا جميعا ونحن ننظر بتعلق و حب الي وجهه الكريم : " بلى شهدنا " . .. دكتور_مصطفى_محمود
      "عابرون لا اكثر،عابرون،وهذا المدى عابر"
    • .. ... نبينا عليه الصلاة و السلام الذي كان يحتضن جبل أحد و يقول: هذا جبل يحبنا و نحبه.. حتى الجماد كان موضع حب النبي و توقيره. و هذا ابن عربي يقول: لن تبلغ من الدين شيئا حتى توقر جميع الخلائق و لا تحتقر مخلوقا ما دام الله قد صنعه. .... و حب الله و حب ما خلق و ما صنع من أرضين و سماوات و نبات و حيوان و بشر هو جوهر كل الديانات الحقة . .. من كتاب : سواح في دنيا الله د.مصطفى محمود . .
      "عابرون لا اكثر،عابرون،وهذا المدى عابر"
    • وهذا الشوق النبيل هو الطاقة الدافعة وراء كل فن عظيم وكل إبداع رفيع وكل فكر ملهم وكل استشهاد وكل فداء وكل بطولة . وهذه النورانية فينا هي التي اقتضت سجود الملائكة وتسخير الكون لنا .. وهي التي جعلت حياتنا رغم مشقاتها وعذابها جديرة لأن نحياها . فماذا نحن فاعلون ؟
      "عابرون لا اكثر،عابرون،وهذا المدى عابر"
    • "ما أَلزم العبد قلبه الاستغفار إلا زكى فإن كان ضعيفا قوي، وإن كان مريضا شُفي، وإن كان مبتلى عوفي، وإن كان محتارا هُدي، وإن كان مضطرباً سكن" . . استغفرالله العظيم واتوب اليه ⭐️
      "عابرون لا اكثر،عابرون،وهذا المدى عابر"
    • إننا لا نعيش وحدنا.. بل هناك الآخرون... وكلهم ينازعون حريتنا.. و لقمتنا.. و حياتنا وفي هذا الزحام نضيع.. ويطمس الواقع على أحلامنا.. و يأخذنا معه في دوامه من التكرار السخيف من الأكل و الشرب و النوم... لا نفيق منها إلا لنغيب فيها من جديد.. و تمضي حياتنا في روتين ممل.. لا نلتقي فيه بأنفسنا... و لا نذوق الحب و لا نعرفه... كتاب لغز_الموت مصطفى_محمود
      "عابرون لا اكثر،عابرون،وهذا المدى عابر"
    • اذا وعد وفى واذا اعطى زاد على منتهى الرجاء لا يبالى كم أعطى و لمن أعطى لا يضيع من لاذ به والتجأ فهو الغنى عن الوسائل و الشفعاء أعطانا فوق الكفاية و كلفنا دون الطاقة ، و منحنا سعادة الأبد فى مقابل عمل قليل فى الزمن”
      مصطفى_محمود كتاب الله
      "عابرون لا اكثر،عابرون،وهذا المدى عابر"
    • والصداقة الحميمة علاج أحسن من الطب، لأن التكاشف فيها يتم عن تراض وعن تعاطف وعن حب وعن ثقة ..بدون غرض وبدون أجر ..الصداقة لها أيد ناعمة تستل الاسرار من مكامنها وتحفظها وتحنو عليها ..وتضمد الجراح وتأسو الآلام.. الصديق طبيب عظيم لا يقدر بثمن..والحبيبة أم عطوف حنون لها لمسة مخدرة .. .. د.مصطفى محمود كتاب الأحلام
      "عابرون لا اكثر،عابرون،وهذا المدى عابر"
    • ‏أرغب بحَياة معزوُله مَعك، بعيدٌ عَن كل شّيء.
      الكِتابة أشبه بمُحاولة التّنفس تحت الماء : تظُن أنّك
      ستنجُو من الغرق ،وإذا بك تختنق بالماء الذّي تنفّسته !
    • ‏أبٌ لديه ابنٌ ضريرٌ
      سمعتُه يقولُ له ذاتَ مرَّةٍ :
      يا بنيّ :
      ما فاتكَ شيءٌ في هذه الدُّنيا إلا وجه أُمِّكَ !
      وكان هذا من أعظم ما سمعتُ !
      "عابرون لا اكثر،عابرون،وهذا المدى عابر"
    • ‏أردت أن أعيش، فأوصدوا الطريق في وجهي ..

      تعبدتُ، قيل مسكون بالخرافات ..

      عشقتُ، قيل إنه الكذب ..

      بكيتُ، قيل يتذرع ..

      ضحكتُ، قيل فيه مسٌّ من جنون ..

      أوقِفوا دوران الأرض أريدُ أن أترجل
      "عابرون لا اكثر،عابرون،وهذا المدى عابر"
    • إن الإنسان يبدأ حياته..يتدفق بالحب والحنان والتفاؤل والثقة
      ثم يجف هذا النبع العاطفى الكبير في قلبه كلما كبر..ويتحول مع الزمن إلى عجوز أناني بخيل لا يحس إلا بمصلحته ولا يجري لا خلف منفعته
      والسبب أن أحلامه الصغيرة وعواطفه الصافية تصطدم مرة بعد مرة بما يخيب أمله..ويزلزل ثقته في الدنيا وفي الناس...
      حبيبته تهجره، وزوجته تكذب عليه..وصديقه يستغله، ولا يجد في قلبه رصيداً يغطي هذا الفشل....ويحفظ له ابتسامته وتفاؤله فيفقد النضارة ويجف ويقسو..ويتحول سخطه إلى سخط على الدنيا كلها..
      والسبب...أنه لم يجد كفايته من الحنان....لم يجده في الدينا...ولم يجده في قلبه...فأفلس....

      مصطفى محمود, 55 مشكلة حب
      "عابرون لا اكثر،عابرون،وهذا المدى عابر"
    • ماهى فلسفتك؟
      [*] هل تعبد اللذة ، أم تعبد الألم ، أم تعبد المجد ، أم تعبد نفسك ، أم تعبد الله ، أم إنك مزيج من هؤلاء العبدان كلهم ، تقضي مع كل رب ساعة وتركع في كل محراب ركعة.


      مصطفى محمود
      "عابرون لا اكثر،عابرون،وهذا المدى عابر"
    • لقد تعودت الا احتقر انسانا بالغا مهما بلغ من حقاره فهو حصيله ظروف صنعت خيره و شره و انذل الناس له منطق في افعاله منطق قد يسمو علي منطق النبلاء الذين يقرؤون الجرائد في ضوء الاباجورات و يمددون اقدامهم علي وهج دافئ و يتثائبون و هم يقولون بأشمئزاز .. سافل وغد .. منحط

      مصطفى محمود,
      "عابرون لا اكثر،عابرون،وهذا المدى عابر"
    • انت في حاجه الي قرائه الفلسفه .. الشعر .. القصص ..في حاجه الي فتح ذهنك علي الشرق و الغرب ليحصل علي التهويه الضروريه فلا يتعفن ..و ستفهم نفسك من خلال الناس الذين تقرأ لهم ..و اذا فهمت نفسك ..فقد وضعت قدمك علي بدايه الطريق..و عرفت من اين يكون المسير

      مصطفى محمود, الله والإنسان
      "عابرون لا اكثر،عابرون،وهذا المدى عابر"
    • إنّ القطة العجماء تتبرز ثم لا تنصرف حتى تغطي برازها بالتراب
      هل تعرف تلك القطة معنى القبح والجمال..؟
      وهي تسرق قطعة السمك من مائدة سيدها وعينها تبرق بإحساس الخطيئة فإذا لمحها تراجعت .. فإذا ضربها طأطأت رأسها في خجل واعتراف بالذنب
      هل تفهم القانون؟؟؟
      هل علمها أحد الوصايا العشر؟؟
      والجمل الذي لا يضاجع أنثاه إلا في خفاء وستر .. بعيداً عن العيون، فإذا أطلّت عين لترى ما يفعله امتنع وتوقف
      !ونكّس رأسه إلى الأرض
      !!!هل يعرف الحياء..؟
      وخلية النحل التي تحارب لآخر نحلة وتموت لآخر فرد في
      !!حربها مع الزنابير..من علّمها الشجاعة والفداء..؟
      وأفراد النحل الشغالة حينما تختار من بين يرقات الشغالة يرقة تحولها إلى ملكة بالغذاء الملكي وتنصبها حاكمة.. في حالة موت الملكة بدون وارثة
      من أين عرفت دستور الحكم؟؟؟
      ..،والفقمة المهندسة التي تبني السدود
      وحشرات الترميت التي تبني بيوتاً مكيفة الهواء تجعل فيها ثقوباً سفلية تدخل الهواء البارد وثقوبا علوية تخرج
      ..الهواء الساخن
      !!!من علمها قوانين الحمل الهوائي؟؟
      والبعوضة التي تجعل لبيضها الذي تضعه في المستنقعات أكياساً للطفو يطفو بها على سطح الماء.. من علّمها
      !!قوانين أرشميدس في الطفو؟؟
      ونبات الصبار، وهو ليس بالحيوان وليس له إدراك الحيوان، من علّمه اختزان الماء في أوراقه المكتنزة اللحمية
      !!!ليواجه بها جفاف الصحارى وشح المطر؟؟؟
      والأشجار الصحراوية التي تجعل لبذورها أجنحة تطير بها
      أميالاً بعيدة بحثاً عن فرص مواتية للإنبات في وهاد رملية ،جديدة
      والحشرة قاذفة القنابل التي تصنع غازات حارقة
      ،ثم تطلقها على أعدائها للإرهاب
      .والديدان التي تتلون بلون البيئة للتنكر والتخفي
      .والحباحب التي تضيء في الليل لتجذب البعوض ثم تأكله
      والزنبور الذي يغرس إبرته في المركز العصبي للحشرة الضحية فيخدرها ويشلها ثم يحملها إلى عشه ويضع عليها بيضة واحدة.. حتى إذا فقست خرج الفقس
      ....!فوجد أكلة طازجة جاهزة
      من أين تعلّم ذلك الزنبور الجراحة وتشريح الجهاز العصبي؟؟
      ومن علّم تلك الحشرات الحكمة والعلم والطب والأخلاق والسياسة؟؟؟؟؟
      لماذا لا نصدق حينما نقرأ في القرآن أنّ الله هو المعلم؟؟
      ومن أين جاءت تلك المخلوقات العجماء بعلمها ودستورها
      !!!إن لم يكن من خالقها؟؟؟؟

      !!وما هي الغريزة..؟
      !!أليست هي كلمة أخرى للعلم المغروس منذ الميلاد؟؟
      !!!..العلم الذي غرسه الغارس الخالق

      وأوحى ربك إلى النحل أن اتخذي من الجبال بيوتاً "
      "ومن الشجر ومما يعرشون

      ولماذا ندهش حينما نقرأ أن الحيوانات أمم أمثالنا ستحشر يوم القيامة؟؟

      ("" وما من دابة في الأرض ولا طائر يطير بجناحيه إلا أمم أمثالكم ما فرطنا في الكتاب من شيء ثم إلى ربهم يحشرون"")

      ("" واذا الوحوش حشرت "")
      "عابرون لا اكثر،عابرون،وهذا المدى عابر"
    • إذا ضقت ذرعاً بدواعى نفسك، فاسكن إلى زوجتك، فإن ضقت، فإلى أهل علمك (إن كنت طبيباً فإلي الأطباء) فإن ضقت، فإلي أهل معرفتك (أهل الله) فإن ضقت، فسر فى الأرض، فإن ضقت، فالزم بابى، فإن ضقت فيه، فاصبر، فإن ضقت فيه فاصبر، فإن ضقت فيه فاصبر..
      ينفتح لك نوره ولا تخرج عنه على ضيق .. وصابر عليه وانتظر.

      مصطفى محمود, رأيت الله
      "عابرون لا اكثر،عابرون،وهذا المدى عابر"
    • ختم الصبرُ بُعدنا بالتلاقي
      وشفا الصدرَ انَّ ودَّكَ باقي
      أفتدري بما لقيتُ من اللوعةِ
      في الشوقِ بعد يومِ الفراقِ
      لو ترى ما شربتُ من دموعي
      وعلى شربها خيالك فاقي
      فبعينيكَ والتكحّلِ بالحسنِ
      والسحرِ الحياءِ والإطراقِ
      لِمَ باعدتني وأسعدتَ قلبي
      وإلى أينَ كان منكَ متاقي
      أدنُ مني فإنّ خوفي من الهجرانِ
      لا ينتهي بغير العناقِ
      كذِبَ الحاسدُ المبلِّغُ عني
      غير ما ترتضيه من أخلاقي
      هاكَ صدري فضع يديكَ على صدري
      وخذ رأيَ قلبيَ الخفّاقِ
      "عابرون لا اكثر،عابرون،وهذا المدى عابر"
    • أُنظر لما سببُوه من خراب بِداخلك،متى ستُنهي هذه المهزله؟
      الكِتابة أشبه بمُحاولة التّنفس تحت الماء : تظُن أنّك
      ستنجُو من الغرق ،وإذا بك تختنق بالماء الذّي تنفّسته !
    • الكِتابه أشبه بمُحاولة التّنفس تحت الماء : تظُن أنّك
      ستنجُو من الغرق،وإذا بك تختنق بالماء الذّي تنفّسته !
      الكِتابة أشبه بمُحاولة التّنفس تحت الماء : تظُن أنّك
      ستنجُو من الغرق ،وإذا بك تختنق بالماء الذّي تنفّسته !
    • شعُور جميل كُونك الشّخص المُحبب للأطفال والأقرب لقلوبهم
      الصّغيره،والحُضن الآمن لهُم من بين الكثير،شعُور حلو بزياده.
      الكِتابة أشبه بمُحاولة التّنفس تحت الماء : تظُن أنّك
      ستنجُو من الغرق ،وإذا بك تختنق بالماء الذّي تنفّسته !