فتاة في عمر الزهور تلقي بنفسها بين براثن الموت 000

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • فتاة في عمر الزهور تلقي بنفسها بين براثن الموت 000

      فتاة في عمر الزهور تلقي بنفسها بين براثن الموت ، تحضن المتفجرات وكأنها تحضن حبيبها وعريسها ليلة عرسها، أي قلب تملكه هذه الفتاة وأي فؤاد تمتلكه أمها بل وأي روح يملكه والدها وهو يودعها في موكب العرس ويسلمها الى حبيبها ليقول لها فرحا مسرورا : "هنيئا لك إبنتي الشهادة لقد تركت حطام الدنيا وزينتها وخلفتيها وراء ظهرك " ويودعها الى مثواها الأخير ويلف حزام المتفجرات حول جسدها، أي قلب يمتلكه هذا الأب وهذه الأم . فلنقرأ معا ونسمع هذا الحوار الذي دار بين الفتاة ووالدتها:
      " أمي ألبسيني ثوب الزفاف ، ألبسبني ثوب الكفن فأنا على موعد مع الموت "
      فتجيبها والدتها وهي تخفي عبرتها وتيتسم ابتسامة خادعة وراءها ماوراءها وتقول لهابصوت هادئ :
      ياإبنتي الفتيات في سنك ينتظرون زوج المستقبل وهو مقبل على فرس أبيض ليخطفها بعيدا وأنتي تلبسين ثوب زفافك وثوب عرسك كفنا وتنتظرين ملك الموت ليخطفك من الدنيا وما فيها .
      يا إبنتي الفتيات في سنك يحلمون بالحياة في القصور وأنتي تحلمين بالعيش في القبور .
      يا إبنتي الفتيات في سنك مهرهن الذهب والألماس وأنتي مهرك المتفجرات والرصاص .
      يا إبنتي الفتيات في سنك خضابهن الحناء ليحنوا أيديهن ورجليهن وأنتي خضابك من دماء اليهود المجرمين .
      فتجيب والدتها وهي تبتسم وتقول أمي ألبسيني ثوب الكفن فهو ثوب زفافي فزوجي ينتظرني بالجنة وعرسي سيكون بين الحور العين وسينثرون علي من الزمرد والياقوت ما تطيب به نفسي ، أمي إنما الحياة لهو ولعب ونصب وتعب فأنا على موعد مع الموت فداء لهذه الأرض .
      عجبا كل العجب من هذه الفتاة وأحلامها فقد سطر التاريخ لها بحروف من ذهب ما صنعت ليقول التاريخ للأجيال القادمة ولجميع العرب اخسئوا أيها العرب الأنذال يا أشباه الرجال ولا رجال أجساد بلا أرواح ، النساء أصبحوا رجال يقاتلون دفاعا عن الأرض والرجال أصبحوا نساء في يختبئون في منازلهم.
      تبا لك أيها الدهر وما صنعت بنا .




      كيف لقلمي أن يهمس لسواكِ و القلب قد خلا إلا منكِ .. ]
      كيف أكتب عن سواكِ و العين لا ترى غيركِ ... ]
      كيف لا أفكر فيكِ و الذهن لا يشغله غيركِ .. ]
      كيف لا أشتاق إليكِ و انا كلي حنين إليكِ .. ]
    • وينكم ياعرب وين الدم اللي يغلي بعروقكم ولا ما عاد ينفعكم اي نداء او ياثر فيكم اي كلام

      كيف لقلمي أن يهمس لسواكِ و القلب قد خلا إلا منكِ .. ]
      كيف أكتب عن سواكِ و العين لا ترى غيركِ ... ]
      كيف لا أفكر فيكِ و الذهن لا يشغله غيركِ .. ]
      كيف لا أشتاق إليكِ و انا كلي حنين إليكِ .. ]
    • هنيئا لها الشهاده
      هنيئا لها الجنه مفتحة ابوابها

      هذه هي غزه تسيييييل دما
      وهاهم اطفالها يتصدون للقصف الاسرائيلي
      والعرب يشاهدون الفواجع في التلفاز امام اعينهم
      ماذا فعل العرب غير التشاور في حضور القمه العربيه من سيحضر ومن لا يحضر
      المملكه العربيه السعوديه ومصر يضعون الشروط لسوريا ولبشار الاسد حتى يقدم تنازلات لحل الازمه اللبناينه
      اذا طبقت هذه الشروط حضرنا القمه العربيه واذا لم تطبق لا نحضر
      شركاء في المصالح الامريكيه في المخطط العربي الكبييير
      اي عرب
      اي عرب
      اي عرب
      اي عرب هؤلاء الذين تقصدهم يا اخي ؟؟؟؟

      دعواتكم اخواني لاهل غزه المحاصره
      اذا كنا لا نملك لهم شيئا نقدمه لهم فما علينا الا بالدعاء لنصرتهم