أنا إسرائيل

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • أنا إسرائيل

      بسم الله الرحمن الرحيم

      هذاالمقال كتبه الطالب الفلسطيني هاشم سعيد، من جامعة محافظة واشنطن.. و نشرت مقالته بتاريخ 25 فبراير من عام 2002:



      I am Israel (أنا اسرائيل)
      By Hashem Said*

      The Daily - Washington State University, Feb. 25, 2002


      I am Israel - I came to a land without a people for a people
      without a land.

      أنا اسرائيل - قدمت الى أرض بدون شعب من أجل شعب بدون أرض.


      Those people who happened to be here, had no right to be here, and
      my people showed them they had to leave or die, razing 480 Palestinian
      villages to the ground, erasing their history.


      هذا الشعب الذي ُوجِدَ هنا، ليس له حق في الوجود هنا، و قد أوضح شعبي لهم أن عليهم المغادرة او الموت، بتدمير 480 بلدة فلسطينية، و محو تاريخها..


      I am Israel - some of my people committed massacres and later
      became Prime Ministers to represent me. In 1948, Menachem Begin was in charge of the unit that slaughtered the inhabitants of Deir Yassin, including 100 men, women, and children. In 1953, Ariel Sharon led the slaughter of the inhabitants of Qibya, and in 1982 arranged for our allies to butcher around 2,000 in the refugee camps of Sabra and Shatilla.


      أنا اسرائيل - بعض أفراد شعبي ارتكب ذبائح عظيمة و بعدها بفترة أصبحوا رؤساء يمثلوني كدولة. في عام 1948، ميناحم بيجن كان المسؤول عن مذبحة السكان في دير ياسين، منها 100 رجل و نساء و اطفال. في عام 1953، كان آرييل شارون قائد المذبحة لسكان قِبية: و في عام 1982 تجهز لذبح ما يقارب الالفين 2000 من المواطنين الفلسطينين في مخيمات اللاجئين لصبرا و شاتيلا.


      I am Israel - carved in 1948 out of 78% of the land of Palestine,
      dispossessing its inhabitants and replacing them with Jews from
      Europe and other parts of the world. While the natives whose families lived on this land for thousands of years are not allowed to return, Jews from
      all over the world are welcome to instant citizenship.


      أنا اسرائيل - اقتطعت في عام 1948 حوالي 78% من أرض فلسطين، متجاهلة سكانها و مستبدلة بهم شعبي من اليهود في اوروبا و أجزاء أخرى من العالم. أما العائلات الأصلية التي عاشت على هذه الأرض لآلاف السنين فليس لها حق في الرجوع، و اليهود من جميع أنحاء العالم اكثر من مرحبين بأن يستوطنوها مباشرة.


      I am Israel - in 1967, I swallowed the remaining lands of
      Palestine - the West Bank and Gaza - and placed their inhabitants under an
      oppressive military rule, controlling and humiliating every aspect of their
      daily lives. Eventually, they should get the message that they are not
      welcome to stay, and join the millions of Palestinian refugees in the shanty
      camps of Lebanon and Jordan.


      أنا اسرائيل - في عام 1967، قمت بإبتلاع ما بقى من أراضي فلسطين - القطاع الغربي و غزة - و جعلت سكانها ترضخ لقوانيني المدنية، متحكمة في كل أمور حياتهم اليومية. بديهياً، عليهم فهم ما نقصده بأنهم غير مرغوبين في البقاء و أن ينضموا الى ملايين اللاجئين الفلسطينيين في مخيمات شانتي في لبنان و الأردن.


      I am Israel - I have the power to control American policy. My American
      Israel Public Affairs Committee can make or break any politician of its
      choosing, and as you see, they all compete to please me. All the forces of
      the world are powerless against me, including the UN as I have the American
      veto to block any condemnation of my war crimes. As Sharon so eloquently
      phrased it, "We control America".


      أنا اسرائيل - لدي القوة في التحكم بالأحكام الأمريكية. مجلس الشعب الأمريكي الاسرائيلي قادر على ان يكسر او يصنع سياسي حسب اختياري و كما ترون الكل يتسابق لإرضائي؟ كل قوى العالم عديمة القوى أمامي بما فيها الأمم المتحدة حيث أن لدي حق الفيتو في حظر اي رفض لأي جريمة حربية. كما أن شارون أظهر بكلماته اللطيفة فكرة أن "نحن نتحكم بأمريكا"0

      I am Israel - I influence American mainstream media too, and you
      will always find the news tailored to my favor. I have invested millions of
      dollars into PR representation, and CNN, New York Times, and others have been doing an excellent job of promoting my propaganda. Look at other
      international news sources and you will see the difference.


      أنا اسرائيل - استطيع التأثير على الإعلام الامريكي أيضاً و ستشاهدون دائماً أن الأخبار معدة لأجل متطلباتي. لقد قمت باستثمار الملايين من الدولارات في قناة السي ان ان و جريدة نيو يورك تايمز و آخرون قاموا بعمل ممتاز في اعلان و اظهاروجهات نظري بشكل جيد. انظروا الى المحطات الاخبارية العالمية الاخرى و ستلاحظون الفرق.

      I am Israel - and you Palestinians want to negotiate "peace!?" But
      you are not as smart as me; I will negotiate, but will only let you have
      your municipalities while I control your borders, your water, your
      airspace, and anything else of importance. While we "negotiate," I will swallow your hilltops and fill them with settlements, populated by the most
      extremist of my extremists, armed to the teeth. These settlements will be
      connected with roads you cannot use, and you will be imprisoned in your little Bantustans between them, surrounded by checkpoints in every direction.


      أنا اسرائيل - و انتم الفلسطينيون تريدون التفاوض حول السلام؟؟! لكن لستم أذكى مني، سأتفاوض معكم لكن سأترك لكم أموركم الشخصية بينما أنا أتحكم في حدودكم، و مياهكم، و جوكم و أي شيء ذات أهمية. بينما نحن نتفاوض سأقوم بإبتلاع قمم تلالكم و أملأها مستعمرات و ألوثها بأشرس الشرساء المتسلحين الى أسنانهم.و ستكون هذه المستعمرات متصلة بشوارع لا تستطيعون استخدامها، و ستكونون أشبه بالسجناء في أكواخكم بينها، محاطين بنقاط تفتيش في كل جهة.


      I am Israel - with the fourth strongest army in the world, possessing nuclear weapons. How dare your children confront my oppression with stones, don't you know my soldiers won't hesitate to blow their heads off? In 17 months, I have killed 900 of you and injured 17,000, mostly civilians, and have the mandate to continue since the international community remains silent. Ignore, as I do, the hundreds of Israeli soldiers who are now refusing to carry out my control over your lands and people; their voices of conscience will not protect you.


      أنا اسرائيل - مع رابع أقوى جيش في العالم، ممتلكة الأسلحة النووية. كيف يجرؤ أطفالكم على مواجهة أحتلالي لكم بحجارة، ألا تعلمون ان جنودي لن يترددوا في تفجير رؤوسهم؟؟ في 17 شهراً قمت بقتل 900 منكم و جرح آخرين كان عددهم 17 ألفاً معظمهم من المواطنين، و لدي عمليات أخرى أقوم بها طالما ان المجتمع العالمي ما زال صامتاً. تجاهل كما أفعل، مئات الجنود الاسرائيليين الذين يرفضون الاستمرار في ان يجعلوني أتحكم بأراضيكم، فصوت ضمائرهم التي تؤنبهم لن تحميكم.

      I am Israel - and you want freedom? I have bullets, tanks, missiles, paches, and F-16's, to obliterate you. I have placed your towns under siege, confiscated your lands, uprooted your trees, demolished your
      homes, and you still demand freedom? Don't you get the message? You will never have peace or freedom, because I am Israel.


      أنا اسرائيل - و تريدون الحرية؟ لدي الرصاص و القاذفات و الدبابات و الطائرات الحربية و الـ F-16's كافية لتدميركم . لقد قمت بتكوين مدن في حالة حرب، و أخذت أراضيكم و حرمتكم منها و منعتكم منها، اقتلعت جذور أشجاركم، نسفت بيوتكم، و ما زلتم تطلبون الحرية؟؟ ألا تفهمون ما أقول؟؟ إنكم لن تحصلوا على الحرية أو السلام لأني أنا اسرائيل.!؟


      ------------------------------------------------------
      ------------------------------------------------------
      *Article written by a young Palestinian student in Washington State
      University.
      هذه المقالة كما ذكرت لكم سابقاً كتبها شاب فلسطيني و هو طالب في جامعة محافظة واشنطن..

      منقول من مجموعة المرأة المسلمة البريدية باللغة الانجليزية و قمت بترجمتها الى اللغة العربية0، تمت مراجعة الترجمة من قبل منسق المنتدى مشاعر.

      تقبلوا مني فائق الاحترام و التقدير..

      اختكم
      عايدة


      --------------------------------------------------------------------------------


      بناء على طلب الاخت العزيزه: عايده أن انقل لها هذا الموضوع في الساحة
    • إسرائيــــــــــــــــــــــــــــــــــــــل......إسرائيل هي الحقد ...هي السم ...هي العلقم ....هي الليل الاسود ...هي العقرب ....هي الاجاج ....هي الظلم ...هي القهر ......هي ...ماذا عساي أن أقول ..كيف لي أن أصفها ..كيف لي أن أصور كرهي لها ...يا بني صهيون أني لاحمل لكم كرها ..لا تقوى الجبال على حمله ....يا بني صهيون ...كونوا على يقين ....أننا إليكم زاحفون ..ولمقارعتكم مستعدون ..وللقضاء عليكم ..ناوون ..وللثأر منك عازمون ...يا بني صهون أن يومكم آت لا محاله ...يا بني صهيون ..إن شجر الغرقد لن ينقذكم منا ..يا بني صهيون ...نحن قادمون ..وطفل الحجر هو الذي سيقود المعركه ....طفل الحجر و الذي سيقودنا ...يا بني صهيون ...مهما ملكتم ...من القاذفات ..مهما ملكتم من الطائرات مهما ملكتم من مدافع رشاش ...مهما ملكتم متن أم 16 ..مهما ملكتم من أف 16 مهما ملكتم من الاباتشي ..مهما ملكتم من المصفحات ...مهما عظمة تكنولوجيا التسلح معكم ..فإنكم ..ما زلتم لا تملكون ما نملك .............ما زلتم انتم جدد على القتال إنكم لا تعرفون القتال ولا كيف يكون ....يا بني صهيون إعلموا
      أننا نقاتل لكي نموت ...وأنتم تقاتلون لكي تحيون
      .إذا من منا سيقود الحرب ..من منا سيحمل راية النصر ......؟؟؟؟؟
      يا أحفاد القردة والخنازير .....إنا بإذن الله عليكم منتصرون
      يا قتلة الانبياء يا أوغاد ...إن يومكم الاسود آت .....وسوف ندوسكم باقدامنا ...وسنمزقكم باسناننا ...

      ..........يا عالم أبشر ..ان أحفاد عمر وخالد بن الوليد وصلاح الدين ..قادمــــــــــــــون .......
      والله أكبر والعزة لله ولرسوله والمؤمنين ..
    • لا أخي سمسم ....حينها لن يكون بيننا الخونه ..عندها هنالك المخلصين هنالك..أحفاد عمر وخالد ..عندها الخونه لن يستطيعونا ...عندها ..الخونه لا يطيقوننا ....عندها سيكون الرجال الرجال الرجال
      [sound]http://www.sahwah.net/Download/sound/anasheed/mix/3.ram [/sound]

      أخي أنت حر وراء السدود