بين ريفالدو ويكولمي وما اراده فان جال

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • بين ريفالدو ويكولمي وما اراده فان جال

      بين ريفالدو ويكولمي وما اراده فان جال





      شهد هذا الموسم تغيرات جذريه في صفوف فريق برشلونه الاسباني ... فمع عودة المدرب الهولندي فان جال ... الى التعاقد مع النجم الارجنتيني خوان ريكولمي ... الى التخلي عن نجم الفريق ريفالد ... متغيرات سريعه بعضها مفرح والبعض الاخر حزين ... عاشها انصار الفريق خلال الفتره السابقه .

      بعد موسم من الاخفاق لنادي عريق مثل برشلونه بقياده المدرب ريكساش ... كان على جاسبرات ( رئيس النادي ) البحث عن بديل ... ولكن من هو هذا البديال الذي احضره جاسبارات ؟؟ !! ... انه فان جال المدرب الجديد القديم لبرشلونه ... هذا المدرب الذي سبب انتكاسه كبيره للكره الهولنديه بخروج مرير من تصفيات المونديال الاسيوي ... بعض الجماهير استاءت ... وبعظها الاخر رأت انه في اسوأ الحالات يبقى افضل من ريكساش ... ولكنهم لم يكونوا يعلموا ان هذا المدرب يخبأ الكثير لريفو بالذات !!!



      ريفو بدروه ومع وجود مشاكل سابقه مع المدرب ... سارع للاعلان انه على استعداد للعب في اي مركز يراه فان جال مناسب ... حتى لو كان حارس مرمى !!! ولكنه لم يكن يعلم ان فان جال لا يريده في الفريق ابداً !! ... ولكن فان جال لم يعلن عن ذلك وانتظر قليلاً حتى اتمام التعاقد مع الشاب الارجنتيني ريكولمي ... ذلك كان ذكاء من فان جال ... ولكني لا احسب ان احد يحسده عليه !!



      ريكولمي والذي توج افضل لاعب في اميركا الجنوبيه ... لم يعد يريد اللعب هناك واراد الذهاب الى اوروبا ... وتأكيد موهبته الكبيره وامكاناته الفنيه العاليه مع فريق كبير ... وكان برشلونه وجهته لينظم لصديقه سافيولا ... وليتحقق حلمه بالمشاركه في الدوري الاسباني الذي يظم المع النجوم ... ولكنه لم يكن يعلم انه سيلعب مكان نجم الفريق لسنوات خلت واحد المع نجوم العالم ريفالدو ... ومهما كان شعور ريكولمي ازاء ذلك فأنه امام مسؤوليه كبيره وحمل ثقيل !!



      ريفو الذي أختير افضل لاعب في ثلاث مباريات خلال المونديال الاخير ... وحاز على المركز الثاني في سباق الهدافين بعد زميله رونالدو بتسجيله خمس اهداف ... وتوج بعد ذلك بأحراز اغلى كأس في العالم ... واحد افضل لاعبي البطوله ... عرف ان فان جال لا يريده في الفريق ... وان جاسبارات مستعد للتخلي عنه ... وان فريق برشلونه اصبح ماضي ... وان الامر توقف عند ذلك ... ولم يكن امامه الا الموافقه على فسخ العقد ... والبحث عن نادي جديد !!



      بعد ان نسى فان جال وجاسبارات وكل من اراد ذهابه ... قصه ابداع قل مثيله وتألق كبير عاشه ريفو في سنوات لعبه مع برشلونه ... وحكايات اهداف لن ينساها احد ... وفواصل مهاريه كانت في بعض الاحيان اعجازيه !! ... اسألوا بيتر شمايكل عن دوري الابطال عام 99 ... وعن هدف ريفو الذي استقبل كره على صدره وبلعبه مقصيه رائعه كانت الكره تلتصق بالشباك !! ... وشمايكل افضل حراس ذلك الوقت يتابع فقط !! ... ويرفع يديه لزملاءه ويقول : " ماذا افعل , هل تعتقدون ان هذه الكره ممكن ان ترد ؟؟!! " .



      ولم يكن كانزاريس حارس مرمى فلنسيا بأفضل حال من بيتر شمايكل !! ... في تلك المباراه الهامه في نهاية موسم ( 2000 - 2001 ) والتي كان الفائز فيها سيتأهل الى دوري الابطال ... وقتها سجل ريفو ثلاثة اهداف ليفوز برشلونه بالمباراه ... ولكن الهدف الثالث الذي كان بنفس طريقه الهدف السابق ... كان من الروعه بمكان بحيث لا يستطيع اي لاعب اخر في العالم تكريره بنفس الروعه والاتقان ... واخال ان جمهور فلنسيا صفق قبل جمهور برشلونه !! ... فمهما كان التنافس تبقى اهداف ريفو للمتعه والتاريخ والانجازات ...



      في الموسم الماضي وفي مباراه الاياب بين برشلونه وديبرتيفو لاكورونيا التي جرت في النوكامب ... كان ريفو على الموعد وهذه المره ليس بكره مقصيه رائعه ... بل مع فاصل مهاري أكد أن هذا اللاعب هو الامهر في العالم !! ... فقد استغل كره عاليه واستقبلها بكل حرفنه وذكاء ليرفعها من فوق المدافع ثم يتابعها من فوق الحارس مولينا ... وكل ذلك تم والكره لم تنزل الى الارض ابداً !! ... وجاء سافيولا ليتابع الكره في الشباك ... ولو ان الهدف كان لريفو مباشره ... لكان احد أجمل أهداف كرة القدم على الاطلاق !! ...



      تلك الحكايا كانت لثلاثة اهداف فقط ... ولو اردت الاسترسال فأني سأعجز عن روي حكايات الاهداف الرائعه لريفو ... واكاد هنا ان اشعر بالحزن على ملعب النوكامب !!! ... اراه حزيناً لفراق ريفو !! ... خشبات مرماه تكاد تبكي ... ومقاعده تكاد تصرخ ... وارضيته تكاد تئن ... ولوحتة اغلقت نفسها فلم يعد اسم ريفو يظهر عليها ... ومن أهم من اسمه يستحق ان يظهر !! اما جماهيره فلا عزاء لها ... !!



      اذهب يا ريفو الى الميلان ... اذهب واثبت لهم خطأهم ... فقد يقودك القدر للعب مره اخرى في النوكامب !! ... ولكن هذه المره كمنافس !! ... وقتها لن يستقبلك انصار برشلونه بصافرات الاستهجان ... ولن ينعتوك بالخائن !! كما فعلوا مع لويس فيجو ... ولكنهم سيستقبلونك بالورود وعبارات الحب والترحيب ... كما فعل انصار فيورنتينا مع باتستوتا بعد انتقاله لروما ... وقتها سجل باتي هدف في مرمى فريقه السابق ... فركض نحو زملاءه الجدد ليضع رأسه على كتف قائده فرانشيسكو توتي ليجهش بالبكاء !! ...



      ان تكرر ذلك مع ريفو فلا اخال انه سيبكي ... بل سيقترب من فان جال ليقول له : " انت من جنيت على نفسك ايها المدرب المتعالي ... لم تستطع ان تكسر كبرئائي وعنفواني ... لم تستطع ان تمحي اسمي من سجلات برشلونه ... لم تستطع ان تنزع حبي من قلوب انصار برشلونه ... لم تستطع الا اقناع جاسبارات بالخلي عني ... " وقتها قد يقول انصار برشلونه : " نريد ريفو اعيدوا لنا ريفو !!! " .

      الان أنــتــهــــت حـكــايـــــه الانــتــقــالات ...
      وقـريـبــاً سـتـبـدأ حــكايـة اثـبــات الـــذات ...
      وسيكـون الموسـم المقبـل ثاني الحكايـات ...