طرفة كتبها أحد الأمريكيين،

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • طرفة كتبها أحد الأمريكيين،

      طرفة كتبها أحد الأمريكيين،

      قرأتُ طرفة كتبها أحد الأمريكيين، وتوزّعت عبر الشبكة الدولية بالإنجليزية. مفادها أن كلباً في حديقة عامة في نيويورك هاجم طفلاً وكاد يقتله. وكان إنقاذ ذلك الطفل على يد أحد المارة الذي أمسك بالكلب وخنقه حتى الموت.

      وشاهد الحادث أحد المراسلين الصحفيين فاستغله كموضوع صحفي جذاب عززه بالصور. وأراد تكملة لذلك أن يجري حواراً مع ذلك الشهم الذي خاطر بنفسه من أجل إنقاذ ذلك الطفل. وقال له:

      - إن عملك البطولي سيظهر غداً في الصحيفة وسأختار له عنواناً رئيساً يقول: نيويوركي (رجل من نيويورك) شجاع ينقذ طفلاً من أنياب كلب متوحش.

      قال له الرجل: لكنني لستُ نيويوركي.

      أجابه الصحفي: حسناً سنقول "أمريكي يُنقذ طفلاً من كلب متوحش".

      أجابه البطل: لكنني لست أمريكياً. إنني مسلم.

      وفي اليوم التالي ظهر العنوان الرئيسي التالي في الصحيفة:

      أصولي مسلم يخنق كلباً في حديقة في نيويورك. وإلـ إف. بي. آي (الشرطة السرية الأمريكية) تُرجح احتمال أن يكون الفاعل عضواً في "القاعدة"...!



      فقل لذوي المعروف هذا جزاءُ مَن يقدِّم معروفا إلى غير شاكرِ.