رسالة من القلب إليك أخي

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • رسالة من القلب إليك أخي

      تحياتي

      هناك صورة معينة في أذهان الكثيرين و خاصة من البلدان الأخرى عن حياة الشباب العربي ...
      تكونت من خلال سفر شبابنا للخارج و تصرفاتهم المتهورة هناك .. و من خلال الاتصالات المستمرة على البرامج الفضائية و كذلك عن طريق القنوات التي تنقل حفلات السهر والمجون .. وصور الشباب وهم يرقصون و يتمايلون طرباً ......
      هذه هي الصورة التي تتبادر للذهن عند التطرق بالحديث عن الشباب العربي .. ولكن هل كل شبابنا على هذه الصورة السيئة ؟
      ما هو الجانب الخفي من حياتهم … وما هو الوجه الآخر لها ؟!!
      الـــوجه الآخر لحياة الشباب العربي المسلم :
      هم شباب فخر لنا وعز لأمتنا … هم نور لقلوبنا و أمناً لحياتنا … يفرشون الأرض لنا ورداً وهم يسيرون على الشوك … لا يبالون بالصعاب … و يتطلعون لحياة العز و الجهاد …
      من هم هؤلاء و كيف هي حياتهم ؟
      بطاقتهم الشخصية : شباب مسلم.
      هوايتهم : المسابقة لكل خير وعمل صالح.
      عملهم : حمل هم هذا الدين والدعوة لله.

      يتحملون المشقة و يواجهون السخرية و كل أنواع الأذى .. يشتمون و قد يضربون وهم صامدون غير مبالين .. ولا يطلبوا إلا مغفرة ورضوان من رب العالمين ..
      لن نوفيهم حقهم مهما تكلمنا عنهم فنحن نادرا ما نراهم … لا نجدهم في الأسواق يعاكسون أو على الفضائيات يتصلون .. أو في الصيف مهاجرون !
      هؤلاء هم شباب الإسلام …هم من حملوا هم الدين و الدعوة لله … وفقهم الله لكل خير و أنار لهم دربهم و حفظهم من كل من يريد بهم شر …
      هذا هو الجانب المضيء لشبابنا وقد تحدثنا عنه … أما الجانب الآخر من شبابنا الغافل فلا نملك لهم إلا الدعاء بالهداية …ولا نضع بين أيديهم إلا هذه النشرة و لعل الله يجعلها سبباً في هدايتهم … مهما تحدثنا و كتبنا لن يسمعوا لنا .. لذلك نتمنى أن يتأملوا في هذه الصورة قليلاً .. ولعل الله يهدي بها قلوبهم لطريق الخير …



      #d
    • السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

      للاسف ان الكثير من الشباب الذين ينتمون الى الاسلام انخرطوا في ملذات الحياة الفانيه وشوهوا صورة الاسلام

      واصبح الكل يعلم انهم شباب مجنون وطرب ماتت الهمم فيهم لذا بتنا اليوم اضعف امة :(