قس أمريكي يصف رسول الله بأنه إرهابي

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • قس أمريكي يصف رسول الله بأنه إرهابي

      يأبى الأمريكان إلا أن يؤكدوا يوما بعد يوم على صليبيتهم وعدائهم الصريح للإسلام ، ففي وقاحة جديدة .. ذكر مجلس العلاقات الإسلامية الأمريكية [كير] نقلا عن مصادر صحفية اطلع عليها أن برنامج '60 دقيقة' الأمريكي المعروف سجل حوارا مع رجل الدين المسيحي الأمريكي جيري فالويل سوف يذاع يوم الأحد القادم يتهم فيه جيري فالويل الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم بأنه 'إرهابي'.
      وذكرت المصادر الصحفية أن جيري فالويل يقول ضمن الحوار الذي أجرى معه 'أنا أعتقد أن محمد كان إرهابي. لقد قرأت ... [كتابات] لمسلمين ولغير مسلمين، [لكي أقرر] أنه كان رجل عنيف، رجل حرب'، كما ذكر فالويل أن 'في اعتقادي ... المسيح وضع مثال للحب، كما فعل موسى، وأنا أعتقد أن محمد وضع مثال عكسي'.
      على صعيد متصل وفيما يعتبر مكافأة من الحكومة الأمريكية لمن يسب الإسلام ورسوله قررت الحكومة الأمريكية منح مؤسسة أسسها ويرأسها القائد الديني اليميني المتطرف بات روبرتسون منحة تقدر بنصف مليون دولار أمريكي ضمن مبادرة البيت الأبيض لدعم المنظمات الدينية ، مع أن بات روبرتسون لا يستحق المنحة لأنه سبق له أن سب الرسول محمد صلى الله عليه وسلم وأن أساء للإسلام، ولأنه بذلك يسعى إلى إحداث فرقة بين الأمريكيين.
      وكان بات روبرتسون قد وصف في برنامج تلفزيوني أذاعته قناة فوكس الأمريكي في 18 سبتمبر الماضي الرسول محمد صلى الله عليه وسلم بأنه 'كان مجرد متطرف ذو عيون متوحشة [تتحرك عبثا من الجنون]. لقد كان سارقا وقاطع طريق. وتقول أن هؤلاء الإرهابيين يحرفون الإسلام !! إنهم يطبقون ما في الإسلام'. كما وصف بات روبرتسون الإسلام بأنه 'خدعة هائلة'، وأن القرآن 'هو سرقة دقيقة من الشريعة اليهودية'، وقال 'أنا أعني أن هذا الرجل [الرسول محمد] كان قاتلا. التفكير في أن هذا [الإسلام] هو دين سلام هو احتيال كبير'.

      أخوتي انظروا إلى ما يقال عن الإسلام ونبي الإسلام، والعالم الإسلامي لا يحرك ساكنا. أين المؤسسات الدينية لترد على هذا الهراء أم أنها نامت كما نام غيرها
    • لعنة الله على اليهود

      هذه وقاحة يرتكبها اليهود في سيد الخلق عليه السلام هذه لا يسكت عليها أنهم جبنا دعهم يتذكرو التاريخ الاسلامي ولكن فى هذا الزمان هم يقولون ما يريدون فأذا كنا نحن عرب نغني ببعض الصور القرآنية فلا نستغرب من تسمياتهم هم بسيد الخلق الموت لليهود الموت لليهود الموت لليهود والله أكبر ومحمد رسول مرسل وحق منير والنصر للاسلام باذن الله تعالى
    • آلآ لعنة الله على الظالمين

      اتمنى ان تشل لسانه ويهد جسده وتخور قواه

      اللهم سلط عليه الامراض والاوبئة وعلى كل من يتكلم في حق نبيك

      اللهم البسهم لباس الجوع والذل والخوف

      هذا الحشره الحقير يتطاول على خير البشر
    • أستغفر الله العظيم ماهذا الهراء، كيف يجرؤ هؤلاء الكفره بأن يقولا ماقالوا عن نبينا الكريم:
      'أنا أعتقد أن محمد كان إرهابي.( ارهابي) وهل لهذه الكلمه معنا ثابت عندهم، انهم يغيرونها على حسب أهواءهم وبما يتناسب مع حوائجهم فقط ليس الا. أرهابي فقط من يعااديهم وليس أرهابي من يعادينا ويقتلنا ويقتك بنا.

      المسيح وضع مثال للحب، كما فعل موسى، وأنا أعتقد أن محمد وضع مثال عكسي'.كلهم انبياء الله وليس هناك مجال للمقارنه.

      الرسول محمد صلى الله عليه وسلم بأنه 'كان مجرد متطرف ذو عيون متوحشة [تتحرك عبثا من الجنون]. لقد كان سارقا وقاطع طريق. وتقول أن هؤلاء الإرهابيين يحرفون الإسلام !! إنهم يطبقون ما في الإسلام'
      استغفر الله العظيم، بالله عليكم هل هناك كتاب أو مصدر يصف النبي الا بأنه كالنور ذو وجه جميل وكريم، من أين أتو بمعلوماتهم تلك وعن أي مصادر يتحدثون ، كفاكم بالله عليكم كذبا وفجورا، ثم كيف تقولون أن محمد وأتباعه أرهابيين وهم يحرفون الاسلام، ألم يأتي هذا الاسلام عن طريق محمد أليس هو من أسسه، كيف اذا يصفونه هكذا ويصفون الاسلام بغير ذلك.

      وأن القرآن 'هو سرقة دقيقة من الشريعة اليهودية'، كيف هو سرقه دقيقه، اذا فهم يصدقون ماجاء به بدليل أنهم ينسبونه الى اليهوديه، ألا يعلمون باقرار القران بمحمد صلى الله عليه وسلم خاتم للنبيين والمرسلين وألم يعلموا ماقال القران في اليهود يصفهم ويصف غدرهم بل ويلعنهم، ثم حتى هناك آيات تنبهنا عن خطر أصحاب الكتاب،

      أقول أخيرا وليس أخرا كل كلامهم تناقض في تناقض وهذا هو حال المحتال الذي يحاول أن أن يثبت الوهم وهو يعلم من قرارة نفسه بعكس مايقول، يقع دائما في الأخطاء والتناقض.....أليس هناك من يستطيع أن يرد علهم.
    • شكرا أخواني الكرام على مشاركتكم الفاعلة.
      أخي توني نعم ألا لعنة الله على الظالمين.
      حوت الساحة، لم يكن هؤلاء ليتجرؤا علينا إلا عندما علموا أننا هنّا وهان الإسلام علينا.
      أختي البلوشية، أخي قبس إن شاء الله سنرى فيه و فيمن سار على نهجه يوم أسود بإذن الله.
      أخي المهاجر، أخي قبس، تصريحاتهم هذه تظهر مدى الحقد الدين ضدنا نحن المسلمين، فإلى متى الاستكانة و السكوت.
    • لعنة الله عليهم في الدنيا والآخرة

      اللهم أدعوك أن تجير أخواننا في فلسطين وكل بلاد المسلمين
      اللهم شتت شمل أعدائنا وفرق بين صفوفهم
      اللهم لا تسلط علينا من لا يخافك ولا يرحمنا
      أمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــين
    • شكرا أخوي درب التبانة وصقر قريش.
      لكن المصيبة تكمن في الحكومة الأمريكية التي تدعم تلك المنظمات. والطامة الكبرى سكوت الدول الإسلامية وخاصة الموالية منها لأمريكا لمثل هذه التهجمات العنصرية.
    • اعوذ بالله .....رسول الله وارهابي . الم يفتري اليهود على نبيهم والان يقولون انه اتى بمعني الحب والسلام وهو الذي قالو عنه في كتابهم ( المحرف طبعا ) انه امرهم بالسرقه ...تناقض في تناقض .

      حسبي الله فيهم .

      والخطا الاول والاخير يكمن فينا نحن من شجعناهم على التطاول بتخلينا عن قيمنا ومبدئنا وتهاوننا في شؤون عقيدتنا.
      اللهم سلط طوفاننا او زلزالا يذهب بهم .