الشيخ اسامه بن الادن يهدد

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • الشيخ اسامه بن الادن يهدد

      منقول من قناة الجزيره.
      ____________________________________________________توعد أيمن الظواهري -الساعد الأيمن لزعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن- بمواصلة ضرب أهداف أميركية، وأشار إلى أن القاعدة سبق وأن ضربت أهدافا فرنسية وألمانية في تلميح ربما إلى حادث انفجار ناقلة النفط الفرنسية في اليمن قبل يومين.

      وقال الظواهري في تسجيل صوتي بثته وكالة أسوشييتد برس للأنباء إن الحرب الأميركية في أفغانستان لم تحقق أهدافها حيث لم تتمكن الولايات المتحدة بعد عام من الحملة العسكرية من النيل من قيادات القاعدة أو طالبان.

      وأكد أن أسامة بن لادن والملا عمر ما يزالان على قيد الحياة وفي صحة جيدة وأنهما إلى جانب من سماهم المجاهدين الصادقين "يديران المعركة ضد الغزوة الصليبية الأميركية في أفغانستان".

      وفي شأن الهجوم المحتمل على العراق اعتبر الظواهري أن الحملة ضد العراق ذات أهداف تتعدى العراق إلى العالم العربي والإسلامي فهي تهدف أولا إلى تحطيم أي قوة عسكرية فعالة مجاورة لإسرائيل. وأضاف أن الهدف الثاني هو تأكيد تفوق إسرائيل العسكري على بقية دول المنطقة بامتلاكها أسلحة الدمار الشامل دون أي منافس لها حتى تضمن إخضاع العالم العربي والإسلامي وتحقيق أطماعها.

      وأوضح الظواهري -الذي يعد الرجل الثاني في تنظيم القاعدة- أنه فيما يتعلق بالسعودية فقد توصل الكونغرس الأميركي إلى ضرورة تقسيم المملكة إلى عدة مناطق منها المنطقة الشرقية التي تضم آبار النفط الرئيسية والتي يجب أن تكون تحت السيطرة المباشرة للأميركيين.

      وقال الظواهري إن "رسالتنا إلى أعدائنا الأميركيين وحلفائهم أن جرائمهم لن تمر دون عقاب". ونصح هؤلاء "الأعداء" بالانسحاب فورا من فلسطين والخليج العربي وأفغانستان وبقية الدول العربية والإسلامية قبل أن يخسروا كل شيء.

      وأوضح أنه تم توجيه رسالات إلى بعض حلفاء أميركا للامتناع عن المشاركة فيما أسماه "الحملة الصليبية" ضد المجاهدين, وقال إن "شباب المجاهدين بعثوا برسالة إلى كل من فرنسا وألمانيا".

      وتوعد الساعد الأيمن لأسامة بن لادن أميركا وحلفاءها بدمار مماثل لما يقوم به اليهود ضد منازل الفلسطينيين في الأراضي المحتلة. كما توعد أيضا بضرب أهداف ومصالح اقتصادية أميركية بهدف تدمير الاقتصاد الأميركي.

      يشار إلى أن الدكتور الظواهري هو زعيم تنظيم الجهاد الإسلامي المحظور في مصر.