مصر ترعي اليوم اجتماعات فتح وحماس لوقف العمليات الاستشهادية في اسرائيل

    • مصر ترعي اليوم اجتماعات فتح وحماس لوقف العمليات الاستشهادية في اسرائيل

      مصر ترعي اليوم اجتماعات فتح وحماس لوقف العمليات الاستشهادية في اسرائيل

      رام الله ـ القدس العربي ـ رويترز: قال مسؤولون ان حركة فتح وزعماء منفيين لحركة حماس سيجتمعون في القاهرة اليوم السبت فيما قالت حماس انها ستكون فرصة لخفض التوتر بين الجانبين ودعم الانتفاضة، بينما قال مسؤولون في فتح انه سيبحث وقف الهجمات التي يشنها فلسطينيون ضد اسرائيل بتفجير انفسهم.
      وسيكون الاجتماع هو الاول منذ عام 1995 بين فتح التي يتزعمها الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات والقيادة المنفية لحماس، ويتزامن مع تزايد التوتر بين الحركتين بعد ان قتل نشط من حماس ضابطا كبيرا بالشرطة الفلسطينية.
      وافاد مسؤولون من فتح ان اجتماع القاهرة يأتي بعد وساطة من دول اوروبية ومصر سعيا لاقناع حماس بوقف الهجمات الاستشهادية والكمائن المسلحة التي اعتبرها هؤلاء المسؤولون ضارة بجهود اقامة الدولة الفلسطينية المستقلة .
      وقال مسؤولون من حماس انهم يتوقعون ان تخفف المحادثات من التوتر مع فتح وان تسفر عن تفاهم حول كيفية تعزيز الانتفاضة الفلسطينية المندلعة ضد الاحتلال الاسرائيلي منذ عامين.
      وتقرر ان يرأس الوفدان في المحادثات خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لحماس ومحمود عباس الرجل الثاني في منظمة التحرير الفلسطينية وفتح.
      وكان من المقرر ان تبدأ المحادثات في وقت سابق من الاسبوع الجاري لكن مسؤولين في فتح قالوا انها اجلت الي السبت بعد ان ارسل عرفات وفدا علي مستوي اقل مما دفع مشعل الي مغادرة مصر.

      وسيحضر المحادثات زكريا آغا عضو اللجنة التنفيذية بمنظمة التحرير الفلسطينية وموسي ابو مرزوق احد زعماء حماس. وذكر مسؤولون كبار في فتح ان الحركة ستطلب من حماس الكف عن التصرف كأنها مساوية للسلطة الفلسطينية في قطاع غزة والضفة الغريبة وان تعترف بالسلطة المنتخبة باعتبارها السلطة الشرعية الوحيدة.
      وقال مسؤول في فتح لرويترز سيكون اجتماعا هاما. تفهم حماس اننا لن نسمح لاحد بأن يقتل حلمنا بالدولة الفلسطينية من خلال تدمير السلطة الفلسطينية. لقد حاولت حماس تقويض السلطة لكن فتح تصدت لها . |e
    • وهل صدقوا ان اسرائيل ستوافق فعلا على اقامة دوله فلسطينيه مستقله ...هراء كله هراء من ذا الذي يثق باليهود الذين عرفو بالغدر والنفاق ...وصدق الشاعر في قوله ..

      سيحدثوك يا بني عن السلام ...اياك ان تصغي الى هذا الكلام
      صدقناهم يوما فهل ستستمرون في غفلتكم يا بني يعرب..