لقاء مع نجم عالمي( الحجي ضيوف) الحلقة الثالثة..

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • لقاء مع نجم عالمي( الحجي ضيوف) الحلقة الثالثة..

      الاسم: الحجي ضيوف
      مولود في 15 كانون الثاني/يناير 1981
      القامة:82ر1 متر
      الوزن: 74 كيلوغرام
      عدد المشاركات في النهائيات: مرة واحدة
      الاندية: سوشو ورين ولنس الفرنسية


      فى أكتوبر سنة 2001 أقيمت مباراة ودية بين منتخبى اليابان والسنغال وقبل بداية المباراة صرح المدير الفنى للمنتخب اليابانى الفرنسى فيليب تروسييه قائلا : " إذا كان هناك أحد أكن له الاحترام والتقدير فى المنتخب السنغالي فإنه دون شك الحاجى ضيوف ، وضيوف المولود فى 15 يناير " كانون الثانى " سنة 1981 فى أحد أدغال السنغال الفقيرة يبلغ من العمر 21 عاما ويصل طول قامته إلى 1.82 سم ووزنه 74 كيلو جرام وهو أبرز مهاجم عرفته السنغال على مر تاريخها .
      فبالرغم من صغر سن هذا اللاعب المتألق إلا أنه أثبت خلال وقت قصير أنه مهاجم بارع يجيد المراوغة كالذئب وينطلق بالكرة بسرعة الفهد ولديه قدرة غريبة على التحكم فى الساحرة المستديرة وكانه أحد السحرة الإفريقيين الذين لا يشق لهم غبار فى هذا المجال .
      والجدير بالذكر أن ضيوف قد انتقل فى مطلع هذا الموسم إلى نادى " لنس " قادما من " رين " الفرنسى وخلال وقت قصير أثبت الفتى السنغالي ذو السرعة الخارقة والفعالية القوية أمام المرمى أنه مهاجم من الطراز الأول وأنه وفقا لكل المقاييس صفقة ناجحة لنادى " لنس " وبعد فترة وجيزة من وصوله إلى لنس بدأت مظاهر النضوج الكروى واضحة على هذا اللاعب الموهوب سواء خلال التدريب أو خلال المباريات التى يلعبها. وتعتبره الجماهير السنغالية رمزا قوميا كبيرا ويعشقون طريقة أدائه السلسلة ولعبه المهارى الجميل وقدرته العجيبة فى استغلال الفرص وتسجيل الأهداف ، كما أن ضيوف لاعب ودود لا يتردد مطلقا فى توقيع الأوتوغرافات للمعجبين ولا يرفض طلب الصحافيين فى إجراء المقابلات معه والذين قال بعضهم عنه " ضيوف نجم قادم بسرعة الصاروخ ليضئ سماء الكرة العالمية " .
      وإذا كان المنتخب السنغالي قد بلغ النهائيات العالمية بفارق الأهداف عن المنتخب المغربى فإنه يدين بالفضل فى ذلك إلى قناصه المتألق " ضيوف " الذى سجل وحده تسعة أهداف من الأهداف السنغالية خلال التصفيات .. حقا إن ضيوف هو العازف الأول على الإيقاعات السنغالية نحو وصولها إلى العالمية.

    • النجم الجديد نشكر لك تواصلك معنا في تقديم الحلقات عن النجوم المميزين في عالم كرة القدم ومن بلدان مختلفه وها انت اليوم تقدم لنا الحجي الضيفوف الصغير السن والكبير من خلاله اللعب والمهاره


    • [U] معلومات إضافيه[/U]

      لم يكن أشد المتفائلين يتوقع أن يتحول الطفل المشاغب الحجي ضيوف الى صانع أمجاد السنغال وقائدها للمرة الاولى في تاريخها الى نهائيات كأس العالم
      وفرض ضيوف، مهاجم لنس الفرنسي حاليا، نفسه داخل منتخب بلده وكان هدافه في التصفيات، وساهم انجازه في ترشيحه الى نيل لقب أفضل لاعب في القارة الافريقية الى جانب لاعب مدافع غانا وبايرن ميونيخ الالماني صامويل كوفور، ومهاجم الكاميرون ومايوركا الاسباني صامويل ايتو

      ويرفض ضيوف المقولة السائدة التي تجعل منه البطل وصانع التأهل، وقال في هذا الصدد إن التأهل لم يكن من صنعي، فجميع اللاعبين ساهموا في تحقيقه ولم أكن سوى واحدا منهم

      ولعب ضيوف مباراته الدولية الاولى ضد بنين في الدور التمهيدي لتصفيات كأس العالم عام 1999، ثم تألق في التصفيات وسجل بالخصوص ثلاثة اهداف في مرمى ناميبيا ومثلها في مرمى الجزائر

      واضاف ضيوف شهدت السنغال جيلا ذهبيا في الثمانينيات بقيادة جول بوكاندي لكنه فشل في التأهل الى كأس العالم مرتين واحراز لقب كأس الامم الافريقية

      وينتمي ضيوف الى عائلة فقيرة، فجدته هي التي تكفلت بتربيته وكانت بحسب قوله تبيع الاسماك وبعض المنتجات الغذائية لتأمين لقمة العيش. واوضح ضيوف اني مدين الى جدتي التي بذلت كل الجهود من أجل تربيتي

      ويعيب على ضيوف سلوكه خارج الملعب لكنه لا يكثرت بذلك انها حياتي الخاصة وأنا حر فيها. من الطبيعي أن يكون لك أعداء وهذا أمر ضروري

      ولم تكن المسيرة الكروية لضيوف مختلفة عن سائر اللاعبين الافارقة حيث بدأها في الاحياء الشعبية في العاصمة دكار، بيد أن ميوله في البداية كان للعبة كرة السلة، ويقول في هذا الصدد كنت أهوى لعبة كرة السلة حيث كنت أتمنى أن أصبح لاعبا محترفا، تدربت فترة مع فريق للأحياء لكرة السلة، وعند الانتهاء من التدريبات كنت أشارك مع زملائي في دورات في الحي في كرة القدم أطلق عليها دورات الحليب لان الفريق الفائز يحصل على علب للحليب

      وأضاف: نصحني اصدقائي بالتركيز على كرة القدم ولفتت الانتباه في بطولة الشباب التي كانت تشارك فيها فرق من 10 مناطق في السنغال، فبلغت المباراة النهائية مع فريق منطقة سان لوي حيث خسرنا امام فريق دكار لكني توجت أفضل لاعب

      وتابع اتصل بي مسؤولون عن فريق لنس وابدوا رغبتهم في ضمي الى مركز تكوين اللاعبين في فرنسا وعمري آنذاك 14 عاما، وبالفعل التحقت بالفريق وأجريت اختبارا لمدة اسبوع لم اوفق فيه

      واصيب ضيوف بخيبة امل كبيرة بعدما رفض لنس ضمه، فتوجه على وجه السرعة الى سوشو ووفق في الاختبارات فانضم الى مدرسة الفريق ولعب في فئاته العمرية حتى سن السابعة عشرة حيث وقع اول عقد احترافي في مسيرته الكروية مع رين مقابل 35 مليون فرنك فرنسي

      وقال ضيوف اني مدين لسوشو بالشىء الكثير، فهناك تعلمت الانضباط واحترام اللعبة وتلقنت دروسا كثيرة سواء على ارض الملعب او خارجها

      ولا يريد ضيوف تذكر مشواره مع رين والذي لم يستمر أكثر من موسم واحد بسبب حادث سير عند خروجه من احد الملاهي الليلية كاد يوقف مسيرة ضيوف الكروية ويدخله السجن. وقتها لم يكن ضيوف يملك رخصة سير ولم يلق مساندة من رين الذي ابدى رغبته في التخلص منه ووضعه على قائمة الانتقالات

      ويقول ضيوف كنت وقتها اود أن افعل مثل اللاعبين الكبار، ان تكون لي سيارة وألهو كما يحلو لي لكن جرت الرياح بما لا تشتهي السفن ولم ألق اي مساعدة من رين وكدت أدفع الثمن غاليا، مضيفا منذ ذلك اليوم استخلصت انه لا يمكنني الاعتماد الا على نفسي

      وتابع لم يكتف رين باعارتي بل حاول تشويه سمعتي من خلال اشهاره اني طفل مشاغب وبامكاني جلب المشاكل الى الاندية التي سألعب في صفوفها

      وابدى تولوز وحده بقيادة مدربه الدولي السابق الان جيريس رغبته بالتعاقد مع ضيوف، بيد ان الاخير كان مستاء ولم يرغب في اللعب معه حتى اتصل به مدرب لنس رولان كوربيس واصر على جلبه الى صفوف الفريق مقابل 40 مليون فرنك فرنسي

      ولعب ضيوف موسما واحدا على سبيل الاعارة مع لنس وفرض نفسه اساسيا في التشكيلة وانهاه هدافا للفريق برصيد 8 اهداف علما بانه تعرض لعقوبة الايقاف فترة طويلة في دور الاياب، وحاول رين بعدها اعادته الى الفريق لكن ضيوف رفض رفضا قاطعا العودة ولعب للموسم الثاني على التوالي مع لنس وسجل معه حتى الان 10 اهداف

      وأعرب ضيوف عن ارتياحه في صفوف لنس دون ان يخفي طموحه في الانتقال الى اللعب في الدوري الانجليزي