طفل أمريكي يجمع مصروفه ليزور المسجد الحرام

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • طفل أمريكي يجمع مصروفه ليزور المسجد الحرام

      طفل أمريكي يجمع مصروفه ليزور المسجد الحرام
      طفل في الثانيه عشر من عمره
      يختار الدين الاسلامي ليعتنقه عن اقتناع تام وايمان.
      ودون تدخل اي شخص أو دعوته له .
      بل دون التقائه بأي شخص مسلم !
      هذا ماحدث فعلا مع الطفل الكسندر الذي اسلم وسمى
      نفسه محمد بن عبد الله
      كما ذكر الدكتور انس بن فيصل الحجي
      في مقاله في جريده الوطن,
      ويقول هذا الطفل ان امه تركت له حريه الاختيار بين الديانات بعد
      ان احضرت له كتبا من جميع العقائد السماويه وغير السماويه.
      وبعد قرائه متفحصه قرر الكساندر ان يكون مسلما .. فتعلم
      الصلاه وكثيرا من الكلمات العربيه والاحكام الشرعيه وحفظ بعض السور .
      كل هذا دون ان يلتقي بمسلم واحد! وعندما سئل عن
      الصعوبات التي يواجهها لكونه مسلم يعيش بجو غير اسلامي .
      كان جوابه الذي تلفه الحسره هو ان تفوته بعض الصلوات احيانا
      بسبب عدم معرفته لاوقات الصلاه بدقه .
      وعندما سئل عن طموحه وامانيه اجاب بان لديه الكثير من
      الامنيات منها ان يتعلم اللغه العربيه وان يحفظ القران الكريم ,, واهم امنياته ان يذهب الى مكه المكرمه ويقبل الحجر الاسود. واكمل قائلا انه يحاول جمع مصروفه الاسبوعي ليتمكن من زياره بيت الله يوما ما. واستطاع ان يجمع 300 دولار حتى الان وينتظر ان يستطيع ان يجمع 1000 دولار امريكي لكي يستطيع الذهاب الى هناك.
      وعن المهنه التي يطمح اليها قال بانه يريد ان يصبح مصورا
      لينقل الصوره الصحيحه عن المسلمين. فقد قرأ الكثير من المقالات وشاهد العديد من الافلام التي تحاول تشويه صوره الاسلام .
      وعندما سئل عن ما اذا كان يؤدي الصلاه في المدرسه
      قال محمد بانه يصلي هناك فقد اكتشف مكانا سريا في مكتبه المدرسه يصلي فيه كل يوم.
      هذا كلام الطفل المسلم الذي تبنى الاسلام دينا وعقيده ,
      رغم انه ولد لابوين نصرانين ويعيش بعيدا عن اي مسانده او دعم


      [TABLE='width:80%;'][CELL='filter: glow(color=red,strength=8);']
      منقـول
      [/CELL][/TABLE]
      $$f
    • أخي الكريم

      قد تقال أشياء كثيرة، وتكتب أشياء عديدة، ولكن علينا التحري من صحة تلك الأخبار، فليس كل ما يكتب صحيحا، وليس كل ما يقال سليماً. فكيف يتسنى لذلك الطفل أن يتعلم العربية، ويتعلم الصلاة وبعض الأحكام الشرعية دون التقائه بأي مسلم؟؟

      دُمت لنا أخي ودامت لنا مواضيعك الشيقة.
    • سبحان اللة من هذا الطفل ......اللة سبحانة وتعالي هو الذي ارشدة للاسلام

      يعطيك الف عافية
      أكتب ما اشعر به وأقول ما أنا مؤمن به انقل هموم المجتمع لتصل الي المسئولين وفي النهاية كلنا نخدم الوطن والمواطن