تحذير من اختراق الهواتف ذات الكاميرات للخصوصية

    • تحذير من اختراق الهواتف ذات الكاميرات للخصوصية

      عبرت مجموعة من النوادي الصحية في هونغ كونغ -حيث ينتشر جيل جديد من الهواتف المحمولة القادرة على استقبال وإرسال الصور- عن مخاوف ليست صحية فقط، ولكنها تتعلق بالسمعة وانتهاك الخصوصية.

      وعلقت مجموعة فيزيكال التي تدير تسعة نواد صحية في هونغ كونغ لافتات تمنع استخدام الهاتف المحمول في غرف تبديل الملابس. وقالت ميران شان المتحدثة باسم مجموعة فيزيكال "بعض الأماكن يحظر فيها استخدام الهاتف المحمول".

      وأضافت أن "بعض الهواتف المحمولة يمكن أن تستخدم ككاميرات. وإذا استخدم شخص ما هاتفه بهذه الطريقة ونشر الصورة عبر الإنترنت فإن ذلك سيضر بخصوصية الأعضاء الآخرين".

      وقال محللون إن سياسة فيزيكال الجديدة من أوائل الحالات المتعلقة بجيل جديد من الهواتف المحمولة التي يتوقع أن تمثل نسبة كبيرة من المبيعات في الأعوام القادمة. وعبر إيان ساندرز المدير العام للاتصالات بشركة برايس ووتر هاوس كوبر عن اعتقاده بأن "قضايا الخصوصية جديدة ولكنها مسألة نسبية لأن هذه التكنولوجيا أسهل في الاستخدام".

      وذكرت آن شي المتحدثة باسم مجموعة فيتنس فيرست للنوادي الصحية أن المجموعة تفكر أيضا في حظر الهواتف المحمولة. وقالت شي "نحن بصدد تحديد التعليمات التي يجب تطبيقها في غرف تبديل الملابس.. أشك في أن الأعضاء قد يستخدمون هواتفهم لالتقاط صور لأعضاء آخرين. ولكن لضمان أمن الجميع نبحث عن سياسة لحماية حقوق جميع الأعضاء".
      المصدر :رويترز
      64.4.36.250/cgi-bin/linkrd?_la…03%2f1%2f1%2d15%2d1%2ehtm