روائح البخور والعطور ضرورية لبيوتنا

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • روائح البخور والعطور ضرورية لبيوتنا

      العطور وأنواعها :-

      يعتبر أهل الخليج من أكثر البلدان العربية عشقاً للعطور ، وقد أبدع أهل تلك البلاد في إعداد العطور ، ويهمس لنا التاريخ بأن العطر أصله عربي وبأنه لولا العرب ما عرفت الإنسانية العطور بشكلها العصري المتطور .

      فقد ولع العرب قبل الإسلام بالطيب والتطيب حتى أصبح من مظاهر حياتهم اليومية ، وتفيد بعض الدراسات بأن للطيب دوراً كبيراً في حياة المجتمع العربي والإسلامي فقد استعملوه في شتى المناسبات سواء في أحزانهم أو أفراحهم .

      وقد ارتبط الجمال بالمرأة ، فارتبطت هي بالعطر ، ومنذ زمن بعيد اهتمت المرأة في الإمارات شأنها شأن شقيقاتها في الخليج بالعطور والبخور داخل وخارج منزلها ، حتى أصبح العطر شيئاً هاماً للأسرة ، ومظهراً من مظاهر الترحيب بالضيوف، فالإنسان الخليجي أكثر استخداماً وارتباطاً وشراء العطر .

      والعطور الخليجية تختلف عن غيرها من العطور في جاذبيتها وأصالتها ، وهي ليست وقفاً على المرأة وحدها ، فالرجال لهم عطور خاصة بهم ، ويقبلون عليها لأنها نابعة من تراثهم .

      وتتمتع المرأة الخليجية التي ما زالت تحرص على التطيب بذوق خاص في استخدام العطور التقليدية ، التي كانت وما زالت أكبر مركز لتصدير المواد الخام اللازمة لصناعة العطور ، ومن بينها دهن العود وهو أشهرها وعرق الصندل وعرق الزعفران وعرق العنبر وعرق المسك وعرق الحنة وهب النسيم والياسمين ومشموم الهند وعطر الياس وعطر النديم .

      ولكل نوع من أنواع العطور استخدامات معينة وهناك عطر خاص من أجل الفراش ، وهو يتكون من المسك السائل ودهن الورد وماء الكولونيا ويعطر به الفراش .

      وهناك "المخمرية" التي تخص العروس وهي مجموعة من العطور مثل المسك والزعفران ودهن العود والعنبر وعرق الصندل ، وهذه المواد كلها تخلط وتعتق ويفضل استخدامها خلف الأذن وفي اليدين، وهناك "الزعفران" الذي يستخدم كبودرة بعد أن يضاف إليه المسك وجوزة الطيب وتدهن به الجبهة .

      وهناك " الورس" وتخضب به العروس جسمها كله ولا تزيله إلا بعد أربعة أو خمسة أيام ، ليضفي على جسمها لوناً أبيض ورائحة طيبة ، وهو عبارة عن ورق شجر مطحون إليه النيل ، وتعكس هذه العناصر الحيوانية والنباتية مدى الاستفادة منها في صنع مستحضرات العطور ، وإدراك مدى الاهتمام بكافة النباتات ذات الرائحة الطيبة .

      ومن العطور التي تستخرج من المصدر الأول "العناصر الحيوانية" المسك والعنبر ، أما العطور من النبات فإنها تستخلص بصفة عامة من بعض النباتات كالأزهار والأوراق والثمار والقشور والبذور وأهمها البنفسج والنرجس والسوسن والزئبق والياسمين .

      وهي تتمتع بذوق خاص في استخدام العطر ، وكثيراً ما تعمد إلى خلط ومزج أنواع عديدة من تلك النباتات فيما يسمى بـ"الخمرية" والعطور الخليجية تختلف عن غيرها من العطور في جاذبيتها وأصالتها .

      والعطور الخليجية لها فوائدها الطبية حيث يستخدم بعضها لعلاج الآلام والأمراض ، وعلى سبيل المثال يستخدم زيت الصندل والياسمين لعلاج الالتهابات والجروح في حين يستخدم دهن العـود في علاج الكحة والسـعال
    • انواع البخور واستخداماته :-

      .البخور مازال استعماله شائعاً حتى اليوم في بعض البيوت وقد يحرص البعض على استعماله كل يوم ويكتفي آخرون بحرقة في المناسبات .

      وفي الزمن القديم كـان البخور أحد مظاهر الحياة اليومية ، بل أكثر من هذا ، فإن للبخور أنواعاً عديدة ، ومنها ما يستعمل بحالته الطبيعية ، كما هو كنبات .

      بل أكثر من هذا أن هناك بخوراً خاصاً للنساء وبخوراً آخر للرجال ، ويجوز لكل مناسبة يختلف عن غيرها.

      واهتمامهم بالبخور وحرصهم على استعماله يرجعونه إلى عقيدة إسلامية ، فهم يقولون أن الأنصار لدى خروجهم لاستقبال الرسول eعندما وصل المدينة مهاجراً وهم ينشدون طلع البدر علينا من ثنيات الوداع ، كانوا يطلقون البخور ، كتعبير عن فرحتهم وترحيبهم به . ومن مظاهر هذا الترحيب أن يستقبلوه برائحة عطرة .

      ولهذا فان استخدام البخور يرتبط في الأذهان بذكر الرسول عليه الصلاة والسلام .

      للرجـال فقـط :

      والبخور الرجالي يقتصر عادة على حرق العود وحده ، وتستخدم له المباخر المصنوعة من الفخار ، ومازال هذا النوع من المباخر يستعمل حتى الآن في بعض المناسبات ، وإن كـان الشائع استعمال المباخر المصنوعة من النحاس .

      والعود عادة يستورد من الهند ، ويحرص الرجال على التطيب به في الأعياد وقبل الخروج للصلاة وعند الزيارة .

      أما النسـاء فستخدمن نوعـاً من البخـور اسـمه الدخون .

      ومعظم النساء يتفنن في صناعة الدخون ويعرفن جيداً مكوناتها ونسب كل منها ، فالدخون تصنعه النساء من عجينه مكونه من سجا العود والمسك والعنبر ، تخلط معاً وتعجن ، وتشكل على شكل أقراص مستديرة ، توضع في الخوص وتعلق عليها الثياب لتظل الرائحة عالقة بها دائماً ، حتى بعد غسلها.

      وهذا لا يمنـع أن تحرص المرأة على حرق البخور في البيت كل مسـاء .

      البخـور للمريـض :

      من العادات الشائعة لاستعمال البخور ، حرقة في حالة المرض ، وترجع هذه العادة إلى اعتقاد آخر بأن رائحة البخور الذكية تطرد الشياطين ، وتذهب الحسد فيشفى المريض ، ولكن هناك اعتقاداً آخر لإطلاق البخور في غرفة المريض ، ربما كـان أكثر موضوعية ، يرجع إلى أن طول رقاد المريض على فراش المرض يؤثر على رائحة الغرفة ، والبخور أفضل وسيلة لتغيير هذه الرائحة .

      ويستعمل البخور أيضاً في حفلات العرس ، فلا تكاد تمضى ساعة حتى يطوف حملة المباخر ، بالمدعوين ينشرون بينهم الدخان العطر وهم يرددون الصلاة على النبي .

      البخـور لصـرف الضيوف :

      ومن أطرف ما يروى عن تقاليد استعمال البخور ، انه إذا ضاق صاحب البيت بزواره بعد أن طالت فترة زيارتهم أو مل حديثهم ، فانه يهرع إلى المبخرة ، ويشعل فيها المسك ويطوف عليهم متمتماً " ختام مسك " ، فينهض الضيوف للانصراف ، قالقول الشائع بينهم هو "ما بعد العود قعود " .

      البخـــور :

      ويعتبر البخور والدخون أشياء أساسية وضرورية في البيت العربي ، وهي أنواع كثيرة منها الحست والعنبر والمسك والحبوب ، ودخون العود على سبيل المثال تصنع بطحن العود ثم إضافة المسك ودهن الورد إليه ، ثم يعجن مع مجموعة من العطور ويضاف إليها العنبر ن وتشكل على هيئة أقراص وتستخدم بعد أن تجف ، أما البخور فعادة ما يكون من العود ويوضع مع الفحم المشتعل لتحية الضيوف.
    • مرحباااااا

      اشكرك اخي الكريم على هذا الموضوع الذي يحمل احلىو اجمل روائح البخور والعطور..

      اتمنى لك التوفيق ونحن في انتظار رائحة جميلة من روائحك الطبية ..

      الهدى|e
    • موضوع بالفعل حلو منك اخي سالم
      بس عندي استفسار على نقطة عجبتني واااااااااجد


      البخـور لصـرف الضيوف :

      ومن أطرف ما يروى عن تقاليد استعمال البخور ، انه إذا ضاق صاحب البيت بزواره بعد أن طالت فترة زيارتهم أو مل حديثهم ، فانه يهرع إلى المبخرة ، ويشعل فيها المسك ويطوف عليهم متمتماً " ختام مسك " ، فينهض الضيوف للانصراف ، قالقول الشائع بينهم هو "ما بعد العود قعود " .

      هذي وااااااجد حلوة :) :)
      بس اذا نبي النخلي الضيف ما يطلع ؟؟؟


      تحياتي : الصرصوري