صور للتفسخ الديني والخلقي ( قصص واقعية )

  • صور للتفسخ الديني والخلقي ( قصص واقعية )

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ... وبعد ،،،

    موضوعي اللي راح اتكلم فيه مايرضاه أي مواطن عماني مسلم حر يخاف على سمعته وشرفه ،،، المهم مابطول عليكم

    موضوعي يتكلم عن بعض الفتيات اللآتي خلعن ثوب العزة والدين والشرف .. ولم يتركن لهن او لأهلن أي نوع من الإحترام او السمعة الطيبة

    في البداية سأحكي لكم بعض القصص الواقعية التي وصلت إلى مسامعي من اكثر من 7 مصادر ،

    كانت هنالك فتاة لعوب بدايةً منذ أن كانت هنا في عمان ، وبعد أن أنهت الثانوية وطبعاً نظراً لكونها لعوب فلم تكن تذاكر لعدم توفر الوقت الكافي لذلك .. عموماً قررت امها ان ترسلها الى العند لإكمال دراستهاالجامعية ، وطبعا كان أخوها من أشد الرافضين لهذه الفكرة .. حيث أنها يعرفها أشد المعرفة ويعرف ماتفعله .. حتى أ،ه كان يقفل عليها باب غرفتها حتى لا تطلع من البيت اثناء غيابه وكان يقفل على التلفون كذلك ، عموماً عارض الأخ والأخت الكبيرة سفر أختهما بشدة .. إلا أن إصرار الأم كان فوق ذلك كله .. وفعلاً سافرت البنت الى الهند للدراسة ، فوجدت بسفرها هذا ضالتها .. حيث أنها وجدت الحرية التامة لفعل ماترغب بفعله .. فبدأت تتعرف إلى شباب من مختلف الجنسيات وكان أغلبهم من الهنود واليمنيين والسعوديين والآرتيريين وبدأت بالخروج معهم في مجموعات .. حتى وصلت لأسوأ حالة من الممكن أن تصله فتاة .. بدأت تنام بمفردها مع مجموعه تتجاوز العشرة من الشباب ؟؟ مالذي تعتقدونه من هذا؟؟؟ (( مسخرة نفسها اخر مسخرة .. بنت بين عشرة )) الله أكبر .. على العمم استمرت البنت على هذا الحال وطبعاً مارجعت لعمان ليومنا هذا .. بس اللي عرفناه قبل ايام بس ان السلطات الهندية بعثت استدعاء لأهل هذه البنت وصل عن طريق احدى المحاكم هنا في عمان يطلبون منهم الحضور .. تخيلوا وخمنوا .. مالذي من الممكن أن تكون هذه البنت قد فعلته حتى يتم استدعاء اهلها من قبل السلطات الهندية ؟؟؟؟

    وهنا قصة لفتاة أخرى ,, حيث سافرت هذه الفتاة مع مجموعة من بنات حيها الى الهند كذلك للدراسة .. وبعد أيام معدودة أختفت البنت بون أن تحدد أين هي .. فبدأ الطلاب العمانيين والطالبات كذلك بالبحث عنها في كل مكان من الهند خوفاً من أن يكون شر ما أصابها .. وبعد عشرة أيام من غيابها عرفت بنات السكن التي تقطنه بأنها سافرت مع أحد اليمنيين إلى أمريكا ... ياسلام الأهل على بالهم البنت تدرس وتكد وهي طايحه تتصيع مع يمني .. عموماً وصل الخبر الى امها وبدأت تنفي عن ابنتها مانسب إليها (( لا لا بنتي مأدبة وماتعرف هالسوالف .. هي رايحه تدرس وبتجيب شهادتها وبترجع )) ، وبعد غياب مستمر استمر اكثر من السنتين بدون أية أخبار عنها ولا اتصال ذهب الأخ ليبحث عنها في كل مكان من الهند ولكنه لم يجدها فذهب الى الموظف الذي كان يحول النقود اليها بواسطته وترك لها رسالة ، ورجع الى عمان ,, ةبعد فترة اتصل بالموظف فإذا به يجد أ أخته تركت عند الموظف رسالة له تقول فيها [انها كانت تراه من بعيد كل يوم طوال فترة وجوده في الهند إلا أنها لا تريد أن تراه ... فقرر الأخ أن يوقف الحوالات المالية لها إلا أن الأم رفضت وهددت بأنها ستبيع صيغتها وترسل النقود إلى ابنتها العزيزة الشريفة ... قبل اشهر قليلة فقط عادة إلى ارض الوطن الغالي وكأن شيء لم يحدث .. بل العكس .. فقد قام أهلها بإدخالها إلى أحدى الجامعات في الدول العربية هذه المرة .. تغير .. من هنود ويمنيين الى ..... استغفر الله العظيم ؟؟

    وقصة اخرى بأنها تزوجت من هندي ولم ترجع ليومنا هذا

    وأخريات وهن مجموعة بدأن بركوب البايكات ( الدراجات النارية ) مع عدد من الشباب من الجنسيات المذكورة في الأعلى ويذهبن للتصيع معهم وينامن معهم كذلك ؟؟؟؟؟

    أين أنتم أيها الآباء ,,, أين أنتم أيها الأمهات ،،، أين أنتم من التربية الصالحة . أين أنتم من زراعة بذرة الصلاح والإيمان والأخلاق في بناتكم ، أستغرب بأن أغلب الأهالي يدافعون عن ابنائهم دون حدود ولأبعد مدى .. ألا يعرفون بأن هذا هو سبب الخراب والضياع ؟؟؟

    بل أين المسؤولون في السفارات من ايقاف مثل هذه المهازل ؟؟

    ياناس هذه الفئة من البنات ماتخرب سمعتهن بروحهن وبس .. بل تخرب سمعت العمانيات بشكل عام , وهذا مالا نرضاه .. فالعمانيات امهاتنا وبناتنا واخواتنا .. وكل منا يخاف على عرضه وشرفه وسمعتهم .... وأنا بما ذكرت سالفاً لا أعمم به على كل البنات .. بل بالعكس فهذه هي فئة قليلة أما الفئة الأكبر والحمدلله مسرفه وترفع الرأس .. لكن للأسف هذه الفئة القليلة بفعلها تتسبب في خراب سمعة الكل والعياذ بالله ... وهذه القصص واقعية ومن الممكن أن تتأكد بسؤالك لأي شخص درس هنالك ... فهذه القصص وغيرها أصبحت معروفة وحديث للمجالس ... وهذا الشيء ليس في الهند فقط .. بل سمعت مثل هذه القصص في الأردن ومصر والكويت وغيرها .. بل قد شاهدت بأم عيني بعض البنات يسولفن ويضحكن ويتمخترن بلا حياء مع اشخاص من الجنسية الأفريقية

    وأنا ذكرت ماذكرته ليس للتشهير والعياذ بالله .. بل هي قصص واقعية حديثة من أجل العبرة والعظة ... والله على ما أقول شهيد

    نرجوا من الجميع المشاركة بآرائهم فيما يحصل ... والادلاء بآرائهم .. هل سفر البنت بمفردها بدون محرم للخارج جيد ؟ وماهو سبب الخراب ؟؟ وأرجوا ممن تكون لديه قصص مشابهه ان يذكرها وذلك لتعم الفائدة والعبرة

    تحياتي ... :eek: بو عيووووووووون ;)
  • بداية الفكرة ومجرد التفكير بها في سفر البنت لوحدها الى الخارج ومن غير محرم هو بداية الكارثة وبداية الغلط انا فعلا مستغرب ومندهش من اولياء هؤلاء الفئة من الطالبات مهما كانت ثقتهم العمياء في بناتهم كيف يسمحون لهن يالسفر حارج البلد لوحدهن والله انه لم المحزن ومن المخجل وعباارت وقصص نسمعها تكاد اعيننا تبكي دم على ما وصل به الحال لا تتفتكرون اننا ضد تعليم المراة واخذ حريتها الكاملة في هذا المجااال ولكن صدقوني والله ليست بهذه الطريقة لاني انا شخصيا سافرت لاحد البلدان ورأيت الحال بأم عيني رأيت فتاه تمشي بين ثلاتة شبان عندما سأل قالوا لي انهم من الجنسية اليمنية ولكن يالصاعـــقة التي اصابتني وهذا ليس اسلوووووب مبالغة والله يالصاعقة عندما عرفت ان البنت التي كانت معهم هي بنت عمانية حسيت وكان شئ يحركني من الداخل بدات اتنرفز وربي ربما هي الغيرة على بنت بلدي وبدات افكر في حال بناتنا اللاتي يدرسن في الخارج ولوحدهن ما هي الحالة وانا لا اعمم انما هي فئة قليلة في تلك اللحظااات وددت لو كانت عندي السلطة لكي ابلغ اهل البنت بما يحصل ولكن صبرت على ناااااااار اشتعلت في جسدي ولم تنطفأ الا عندما غااادرت تلك البلاد لا تفتكروون اني قد بااالغت فلقد رايت هذه الحادثة بام عيني وما خفى أعظم المكــان : ماليزيا الزمان : شهر اغسطس 2002 الوقت : حوالي الساعة العاشرة مساء مثل ما ذكرت لكم انا لا اعمم ابدا فهناك الفئة الكبيرة من بناتنا والحمدلله ذوات الاخلاق العالية والحميدة واللاتي يتصفن بالصفات الطيبة والسمعة الطيبة والنظيفة سواء داخل البلد أو خارجها ولكن اتمنى من كل ولي أمر طاالبة بأن يفكر ويحسب ألف حساب قبل أن يفكر بان يرسل ابنته الى الدراسة الى الخارج وذلك بوجود محرم وياها يساعدها ويلاحظها ويكون وياها في الغربة هذا طبعا ان تعذر عليها الدراسة داخل البلد ارجوا من الله الهداية للجميع ونرجوا منه بأن يوفقنا لما فيه الصالح لنا في دنيانا وفي اخرتنا انه هو السميع البصير والسلام على أحبتي ...............
  • شكراً للأخوان الذين شاركوا في الموضوع

    لكني مستغرب فعلاً ... فنحن نناقشة مسأله بالغة الأهمية ... ولكن لا يوجد من يشاركنا برأيه .. فهل ياترى هو رفض الموضوع وفكرته .. أم الرضى بما يحصل :(

    تحياتي ... :eek: بو عيووون;)
  • السلام عليكم
    أولا أنا ممن يعارض فكرة سفر البنات الى الخارج من غير محرم معها لانه الواحد ما يعلم شو راح يصير في الغربه وحتى لو كانت البنت موثوق منها مافي شخص يضمن أنه البنات اللي راح تتعرف عليهم يكونوا محل ثقه أو انهم يلعبوا بعقلها ويجروها معاهم أو أن الطريقه التي يكون المجتمع الثاني اللي عايش بها تغريها فلذلك من الأفظل أنه يكون معها محرم يحافظ عليها من هذه الأشياء

    وبصراحه أشكر أخوي أبو عيون على طرح هاذا الموضوع لأنه فعلا موضوع مهم |e
  • |u


    انا اول ما فكرت اكمل دراستي بالخارج ، والمشكله ان اخوي اصغر مني وويييين على ما يخلص هو كمان الثانويه ماله ،، بس اول ما جلست اتكلم مع الوالد ما عطاني كلمه نهائيه لأن اخوي الفاضل#h ما ترك مجال ،، قال والله وحتى ان وافق العالم كله ما اخليكي تسافرين الا على جثتي $


    انا اكيد اني احب الغيره من الاخوان على خواتهم بس ساعات لمى تزيد ما تكون بصالحي $$-e


    وبداخلي اقول لا تخلوووون اي بنت تسافر بروحها يعني النفس دايماً عاشقه لتجربه كل جديد وممكن مع اي تجربه تزل قدمها وتضيع وتصير بخبر كان

    المشكله هنا للوالدين ، لازم ينتبهون لأولادهم وبدل الركض وراء لقمة العيش بشكل جنوني يعني يخففون شوي والي منشغلين بالحفلات والطلعات برضه يخففون لأنهم مارح يعيشون العمر كله وأولادهم راح يمشون على خطاهم من الاهمال والضياع


    هذا والله يحمينا من كل شر ويثبتنا على التوحيد جميعاً ... اللهم امين

  • أما من وجهة نظري الشخصية في موضوع سفر البنت أو الطالبة إلى الخارج – بدون محرم- فإنني أرى أن ذلك مجازفة كبرى بشكل عام وفي الوقت الراهن بشكل خاص وذلك مما لا يخفى على عاقل في هذا الوجود بسبب المغريات المنتشرة في العالم الغربي أو العربي وذلك لأنه مخالفة شرعية لمخالفته حديث الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم " لا يحل لأمرأة تؤمن بالله واليوم الآخر أن تسافر مسيرة يوم وليلة إلا مع ذي محرم منها " , أو كما قال عليه الصلاة والسلام,هذا من ناحية ومن ناحية أخرى فإن الغيرة المزروعة أو المنزرعة بالأحرى في نفس الإنسان العربي أو المسلم تحتم عليه رفض هذا المبدأ الذي أخذ الكثير منا وللأسف ينادي به في الآونة الأخيرة وهو سفر المرأة إلى الخارج بدعوى طلب العلم تعللا بقوله صلى الله عليه وسلم "اطلبوا العلم ولو بالصين" على ذلك أقول أن للمرأة تتعلم أمور دينها أولا ومن ثم العلوم الأخرى التي تتطلب السفر إلى الخارج ومن هنا نؤكد أن سبل مجالات العلوم الأخرى متوفرة بشكل جيد والحمد لله لدينا هنا في السلطنة, وفي الختام أود التأكيد على مبدأ اهتمام المرأة بأمور دينها أولا وذلك بسبب ما نلاحظه من جهل النساء بأمور دينهن في هذه الفترة أكثر من أي وقت مضى فنجد المرأة تتزوج ولا تعرف شيئا من أحكام الزواج أو الطلاق سوى الشيء اليسير جدا فهذا مثال واحد فقط من بين العديد العديد من الأمثلة الأخرى والتي قد تكون نفسك عزيزي / عزيزتي القارئ سمعت بها.

    وتقبلوا مني السلام والتحية ...
  • الف شكر
    علمتني علمتني وشلون احب علمني كيف انســــــــــى يابحر ضايع فيـــــــه الشط والمرســـــــــــــى علمتني وشلون احن علمني كيف اقســـــــــى