ما هو تنظيم القاعدة!

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • ما هو تنظيم القاعدة!

      اختلفت الآراء حول حقيقة تنظيم القاعدة ، ومن اين بدأ نشاطاته إلى أن تربع على مقدمة قائمة المنظمات الرهابية والمطلوب القضاء عليها من جذورها عالميا.

      فيما يلي لمحة موجزة عن تنظيم القاعدة:· يتزعمه أسامة بن لادن· يعود أصل الاسم إلى عام 1988 ابان تدفق الشباب العرب للمشاركة في الجهاد الأفغاني ضد القوات السوفياتية حيث لاحظ أسامة بن لادن عدم توفر سجّل عن حركة المجاهدين القادمين، مما كان يوقعه في مشكلات مع عائلاتهم، فقرر ترتيب سجلات لتشمل تفاصيل عن كل من وصل إلى أفغانستان وتاريخ قدومه والتحاقه بالانصار ثم بمعسكرات التدريب ثم التحاقه بالجبهة واتفق على تسمية تلك السجلات بـ " القاعدة ".· صاغ تحالفاً مع مجموعات مثل حركة الجهاد الإسلامي المصرية، وحزب الله الموالي لإيران، والجبهة الوطنية الإسلامية السودانية ومجموعات جهادية إسلامية في اليمن والمملكة السعودية والصومال.· وترتبط القاعدة أيضا بعلاقات مع الجماعة الإسلامية التي قادها في أحد المراحل الشيخ عمر عبد الرحمن المسجون في أحد السجون الأمريكية منذ العام 1995 بعد احباط خططه بتفجير معالم بارزة في مدينة نيويورك.· انضمام ولدين للشيخ عمر في أواخر التسعينات إلى تنظيم القاعدة .· تزعم الولايات المتحدة الأمريكية أن ابن لادن وعناصر أخرى من تنظيم القاعدة استهدفوا قواعد عسكرية أمريكية في العام 1992 في كل من السعودية واليمن وإفريقيا.· أسامة بن لادن يطلع مراسل الـ CNN في العام 1997 أن " المجاهدين من العرب " الذين تدربوا في أفغانستان قد انضموا إلى مقاتلين صوماليين مسلمين في أكتوبر / تشرين الأول من العام 1993 لقتل 18 جندياً امريكياً في معركة دموية في شوارع مقاديشو في الصومال.· أدانت السلطات الأمريكية في العام 1996 أبن لادن بالوقوف وراء دعم وتدريب هؤلاء العناصر المتورطين في الهجوم.· في السابع من أغسطس / آب من العام 1998 وبعد ثماني سنوات من انتشار قوات أمريكية في المملكة السعودية، تمّ تفجير حافلتين تفصل بين كل عملية تفجير تسع دقائق، خارج مبنى السفارة الأمريكية في تنزانيا، حيث قتل 224 شخصاً بينهم 12 أمريكياً.· الولايات المتحدة اتهمت القاعدة بالوقوف وراء حادث تفجير تنزانيا.· السلطات الأمريكية تعطي الضوء الأخضر في 20 أغسطس / آب من العام 1998 بالقصف الصاروخي لأهداف يشتبه بكونها مراكز تدريب في أفغانستان وقصف مصنع للأدوية في العاصمة السودانية الخرطوم.· القضاء الأمريكي يدين بالسجن المؤبد لأربعة أشخاص بينهم أحد أهم مساعدي أبن لادن لدورهم الأساسي في تفجيرات.· أحمد رسام يعترف بمحاولة زرع قنبلة في مطار لوس أنجلوس الدولي خلال الاحتفالات باستقبال السنة الجديدة عشية المائوية الثالثة، ويقول أنه تلقى تدريباته باستعمال المسدسات والأسلحة الأوتوماتيكية والصواريخ وتطوير متفجرات من مادة الـTNT الشديدة الانفجار في مخيم بأفغانستان تابع لأبن لادن.· السلطات الأمريكية تحبط مخططا ضد بارجة حربية أمريكية " Seattle Revelers " قبالة السواحل المتوسطة، كما تحبط عمليات تخريبية كانت تستهدف مراكز سياحية في الأردن .· مقتل 17 بحاراً امريكياً في 14 أكتوبر / تشرين الأول من العام 2000 عندما قام انتحاريون على مركبين بالهجوم على البارجة الحربية " كول " الراسية في مياه عدن في اليمن.· السلطات الأمريكية تحمل تنطيم القاعدة مسؤولية هجوم " كول ".· أسامة بن لادن المختبئ في أفغانستان ينفي أي تورط في العملية ويستمر بدعوته للجهاد ضد الولايات المتحدة.· في الحادي عشر من سبتمبر / أيلول، وخلال 18 دقيقة، تصطدم طائرتين مخطوفتين ببرجي مركز التجارة العالمي ، وفي اليوم ذاته ترتطم طائرة ثالثة بمبنى البنتاغون " وزارة الدفاع الأمريكية " ، وتصطدم طائرة رابعة بمنطقة غير ماهولة في ولاية بنسلفانيا.· الولايات المتحدة الأمريكية تسارع إلى تحميل تنظيم القاعدة هذه العمليات.· أسامة بن لادن يطّل عبر شاشة تلفزيون الجزيرة الناطقة باللغة العربية بعد أسابيع قليلة من هجمات 11/ 9. · القوات الجوية الأمريكية تسقط منشورات فوق أفغانستان في نوفمبر / تشرين الثاني من العام 2001 تعرض فيه مبلغ 25 مليون دولار لمن يدل على مكان ابن لادن.· أسامة بن لادن ينفي الاتهامات.· في السابع من أكتوبر / تشرين الأول من العام 2001 يعلن ابن لادن في شريط فيديو أن " أعظم مباني الولايات المتحدة قد تمّ تدميرها ، الشكر لله، الان يسيطر الخوف على أمريكا من الشمال إلى الجنوب ومن الغرب إلى الشرق، نشكر الله لذلك."· وبعد فترة وجيزة من شريط فيديو ابن لادن، تطرح الإدارة الأمريكية علناً شريطا جديداً في ديسمبر / كانون الأول.· توقف سيل أشرطة الفيديو في ربيع وصيف العام 2002 وسط تكهنات بأن ابن لادن قد يكون توفي خلال إحدى عمليات القصف الأمريكية في باكستان.· شريط سجل في قندهار ( أفغانستان ) يقول فيه ابن لادن " لقد حسبنا مسبقاً عدد الضحايا بين العدو الذين سيقتلون استناداً إلى موقع البرج.. لقد كنت الأكثر تفاؤلا بين المجموعة، لقد تمّ ما كنا نأمل بحدوثه."· مسؤولون في الاستخبارات الألمانية وأحد المحررين في صحيفة ناطقة باللغة العربية أعلنوا في يوليو / تموز من العام الحالي أن ابن لادن حي يرزق.
    • أللهم إحفظ شيخ المجاهدين، أسامة بن لادن.
      إخوتي إختلفت الروايات وتباينت القصص عن تنظيم القاعدة وعن شيخ المجاهدين، ولكن مهما قيل، وعلى الرغم من ما سيقال فإننا متأكدون من شيء واحد، وهو أن أسامة بن لادن قد بذل نفسه وماله وولده في سبيل إعلاء كلمة الله، وفي سبيل تحرير الضمير المسلم من سباته العميق.
      بارك الله في شيخنا الجليل وحفظه وأيده بنصر من عنده.