الشعراء الامريكيون يرفضون الحرب ب13 الف قصيد وشعراءنا ما زالو يتغزلون بالرؤساء(م)

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • الشعراء الامريكيون يرفضون الحرب ب13 الف قصيد وشعراءنا ما زالو يتغزلون بالرؤساء(م)

      :eek:الشعراء الأمريكيون يرفضون الحرب بـ13 ألف قصيدة

      و شعراؤنا مازالوا يتغزلون في رؤسائنا !!

      في عام 1990 و عندما كنت أحرر نشرة الهلال الأحمر البحريني، بالتعاون مع زملاء آخرين، و أثناء الغزو العراقي البغيض على الكويت ، طلبت من أحد الشعراء البحرينيين أبيات شعر تتحدث عن الإنسانية و الحق و السلام دون التعرض للسياسة ( بسبب أن نشرتنا إنسانية و ليست سياسية)...

      فقال الشاعر .. بصراحة أخوي خالد آنة يؤسفني إن آرفض هالطلب بحكم إن الشعر بالنسبة لي "إلهام" .. يأتي بنفسه دون أن أستحضره.. و بالتالي تقدر تستخدم أي أبيات آنة نشرتها في الصحف.

      و لأني كنت مصر على رأيي إن نشرتنا إنسانية، و ليست سياسية، لم أستعر من الأبيات المنشورة أي بيت.

      الغريب في الأمر ، أنه و بعد حوالي الأسبوعين من حديثي مع نفس الشاعر .. خصصت له الجريدة عمودا يوميا !!

      الظاهر الإلهام لا يأتي لشعرائنا إلا بالفلوس!

      عموما، أهدي هذا الخبر إلى رؤسائنا .. و مثقفينا الأجلاء ! و بالأخص .. الخليجيين منهم !

      خالد الخياط

      الحد - مملكة البحرين

      --

      واشنطن ـ لندن ـ القدس العربي- إسلام أون لاين.نت / 6-3-2003


      الشعراء لدى توجههم للكونجرس

      توجه عدد من كبار الشعراء الأمريكيين إلى الكونغرس الأربعاء 5-3-2003 للتعبير عن رفضهم للحرب ضد العراق، وقدموا عريضة تتضمن أكثر من 13 ألف قصيدة من شعراء العالم أجمع تدعو للسلام.

      ومن المرتقب أن يلحق بهؤلاء الشعراء عدد من البرلمانيين المعارضين لتدخل عسكري ضد بغداد، أمثال النائب "دنيس كوسينيش" وهو من المرشحين الديمقراطيين في الانتخابات الرئاسية المقرر إجراؤها في 2004 .

      وقال الشاعر "سام هامل" -له 13 مجموعة شعرية–: "لم يتحدث أبدا هذا الكم من الشعراء بصوت واحد مثل اليوم"، مضيفا: "لقد أدخلنا الشعر في الضمير الشعبي الأمريكي أكثر من أي وقت مضي".

      وأكد "وليام مروين" رئيس أكاديمية الشعراء الأمريكيين على معارضته حملة البيت الأبيض لشن حرب ضد بلد صغير وغني بالنفط .

      يذكر أن حركة "الشعراء ضد الحرب" ولدت في 28 يناير الماضي 2003 بعد أن رفض سام هامل دعوة السيدة الأمريكية الأولى "لورا بوش" إلى البيت الأبيض لندوة شعرية بسبب معارضته للحرب ضد العراق.

      وبعد ذلك عرض سام هامل على 50 شاعرا آخرين أن يرسلوا إليه قصيدة أو إعلانا ضد الحرب لتقديمها في يوم انعقاد الندوة الشعرية بالبيت الأبيض؛ مما دفع لورا بوش إلى إلغاء ندوتها .

      ويأتي نشاط الشعراء لمعارضة الحرب في أعقاب الضجة التي أثارها نجوم كبار في هوليوود ضد الحرب، وقد تعرض بعضهم لانتقادات وهجمات واتهامات بالخيانة.

      ودعت نقابة الممثلين السينمائيين الأمريكيين التي تمثل معظم العاملين في مركز صناعة السينما الأمريكية أعضاءها في بيان صدر الثلاثاء 4-3-2003 إلى عدم الغضب كما حدث أثناء الحقبة المكارثية التي لاحقت فيها أمريكا متعاطفين مع الشيوعيين.

      وجاء البيان بعد تعرض عدد من النجوم السينمائيين لانتقاد من الإعلام والسلطات الأمريكية على خلفية معارضتهم للحرب، ومنهم الممثل الشهير "مارتن شين" الذي يلعب دور الرئيس الأمريكي في مسلسل "الجناح الغربي".

      وتعرض شين لانتقادات من الشبكة التلفزيونية التي تقوم بعرض المسلسل، وعلق الممثل على تلك الانتقادات قائلا: إن الشبكة غير مرتاحة لمواقفه المعارضة للحرب.

      وذكرت "جمعية الممثلين السينمائيين" في بيانها بالحقبة السوداء في تاريخ أمريكا في الفترة ما بين 1940 و1950 عندما قاد "جوزيف مكارثي" حملة شرسة على الممثلين الذين انتقد تعاطفهم مع الشيوعية، وعرفت هذه الحقبة بحقبة صيد الحُمر.

      وقالت نقابة الممثلين السينمائيين: إن عددا كبيرا من رسائل تعبر عن الكراهية موجهة إلى ممثلين اتخذوا موقفا شخصيا علنيا ضد الحرب، إضافة إلى دعوات لمقاطعة الأفلام والألبومات الموسيقية في البرامج الحوارية الإذاعية وفي منتديات الحوار عبر الإنترنت -تشير إلى أن البعض صموا آذانهم عن دروس التاريخ .

      islamonline.net/Arabic/news/2003-03/06/article05.shtml


      #d#d#d#d#d#d
    • شكرا لك اخي ولد البلوش
      هذه هي الحقيقة المرة..... الغرب مهتمون في هذه القضية اكثر منا نحن العرب
      ولاننسى انه قبل فترة كانت الاحتجاجات بين الناس في الغرب على معارضتهم للحرب كانت اكثر من العرب
      لم لا....والعرب اهتماماتهم كانت على المهرجانات والمهزلات التي كانت تتسابق عليها في دول الخليج من اغاني وفسق #h#h
    • ليس لانهم أفضل منا ...
      بل بسبب الحريه الفكريه في تلك الديار ...
      هناك من لا يعرف عما يحدث في الشرق الأوسط ..بل انهم اذعنو لما يحمله اعلامهم من افراءات ....

      والحمد لله ان هناك من لم يخضع لوسائل التشويه تلك...بل تحدوه ودافعو عن الحريه العالميه ....