في غاية السرية للبنات

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • في غاية السرية للبنات

      هذا المقــــال لكل فتــــاة توهمت ذات يوم أن هنــــالك شـــاب في

      الإنترنت صــادق في دعواه للحب لهــا أو الغــرام بها أو أنه عاشق

      متيـــّـم في شخصـــها وروحهـــا ...... مقالي هـذا مجـــرد محـاولة ربما

      تنتفعـــين بهـــذا المقال و أيضـــا ربمــا تطغى عواطفــك عــلى عقــلك

      كبحـــر هائــــج مائـــج فتظـــنين أو تتوهمين بأن الشاب الذي يلــوح لك

      بـــ(( وردة الحـــب البنفسجيـــــة )) أنه لا يدخل تحت مقـــالي هــذا

      وأنه حـــالة استثنائية من بين الشبــــاب فأقـــول : كـــــــــــلا فمن لم

      تمــت بالسيــف ماتت بغــيره *** تنوعت الأسبــــاب والمـــوت واحــدُ

      وكم انخدعت حواء كثيراً وستنخدع عنــدما تثق في أي شاب لا يربطها به
      (( كتيــّبٌ أخضــر )) اللون يدعى

      (( عقـــــد نكــــــاح )) رحــــم الله زمــــــان اللــــــبن أهلا بالعاشق

      المغرم ....... أهلا بك يا روميو المــزور ربما لا أقصدك لوحــدك في هذا

      المقــال فأنت لا تعنيني لوحــدك ، بل أعني كل من هم على شاكلتك ،

      يا من تكذبون وتخادعون وتفسدون ، بلا دين ولا ضمير ولا ذمة ، لقد

      قمتم باستغــلال طيبة الأنثى حتى وثقت فيكم ، فهي لا تعرف أحابيلكم

      وحيلكم أيهــا الماكرون . لكي تتنبه كل فتــاة لآخــر ألوان الخديعة وطرق

      المكــر التي ابتكرتها مع إبليسك لاصطيــادها ، فابتعد قليــلاً لكي

      أفضحك و استمتع باحمرار خديك خجلا من سوء صنيعك . أنت

      تافه ....... مع اعتذاري للتفاهة . فكم ترمي بنفسك بلا كرامة على كل

      فتاة ، حتى ولو سمحت لك نفسك الوقحـة بــــ((( أن تسمي نفسـك

      باسـم فتــاة ))) حتى تعطيــها الطمــأنينة ثم تصـارحهـا في نهـاية

      المطـاف . وأراهـــا تتكلم بأدب معـــك فلا يجدي معــك الأدب ثم أراهــا

      بعدمــا انتهى صــبرها تسبــك بــأدب وبغــير أدب و أنت تسمــع من

      (( الإهانات الأنثوية )) ، فيتحــول الألم في شعـــورك المنكــوس إلى

      لـــذة كيف لا ؟؟ فأنت صاحب غاية سافلة واعتدت على نغمة الإهانات

      المتلاحقة حتى أنك أضحيت تصدر ضحكاتك البلهاء الصاخبة التي تمــلأ

      أجــواء الغــرفة مع كل إهانة وستضحي لأجل رغبتك بكل غـالٍ ونفيس

      ولقد صدق فيك المتنبي حين قال : من يهـــن يسهــل الهــوان عليـه

      *** ما لجــرح بميـّـت إيــــــــلامُ ما أكثر ما تتشدق بالأقــاويل الرنــانة

      في بواكــــير العلاقة مع أي أنثى تخطـط لاصطيــادها كنت فيلســوفا

      عظيمـــا في الأخـــلاق والقـيــــم ، ولكنـــك في الحقيـقـــة عــــارٍ منهــا

      تمــاما ، ولكنـــك من مكــرك تــدرك أن (( عملــة الأخــلاق )) هي

      القنــاع المــزور لكسـب الفتيــات . ** يقــال عنــك أخبــاراً غريبــة في

      الآونة الأخــيرة ماذا حــدث ؟ سمعـت أنـك صرت تعــرف (( الحـب )) .

      ما أقبحك حــين تقــول هذه الكلمـة ، وأنك أيها المحتـــال قلـت لكـل

      فتــاة تحــدثت معـك باحترام أو ربمـا أخطــأت فمزحــت معــك : يا ((

      فـــلانة )) إني أحبـــك ...... ورحت تسمعهــا كــلاما عذبــا

      لذيـــذاً ............. عجبي أين الحــب ؟؟؟؟ ......... أنت تعـــاني من

      رغبــات جنسيـّـة تتفجــر بداخلك أليس من الحيــاء أن تداريها خجـلاً و

      تكبتها ، بدلاً من أن تجعــل شهـوتك تفــوح من بين حروفك البهيميــة ،

      يالك من (( قيس مزيـف )) تستــر شهوتك بأرديـّـة ممزقــة من عبــارات

      الهـوى والغـرام ....... الله الله ما أبرعـك في تقمـص دور العاشق ،

      تشتعــل أطرافك ، وأنت تخرج مفردات الهجـر والوصــال و (( الحـب

      العــذري )) النزيــه . نعـم ... شـدة الاضطــراب دليــلٌ على شــدة

      الفســاد ، ولكـن ما لسبب ؟ ضـع عينــك في عينـي لأخـبرك ما سبب

      هذا الاضطــراب؟ كل ما في الأمر أنك كنت في الشــات ودخلت

      إحداهن فأصبحت هذه الفتــاة هي (( بــؤرة تركــيزك )) ولعابك بــدأ

      يسيــل ودقات قلبــك لم يعــد اضطرابها منتظـــماً ، سيــاستك هي

      الترحيب بكل أنثى تــدخل ، والأشيــاء من حولك تلاقيها بعدم الاكتـراث

      لانشغــالك بانتظــار لذة تتعجلهــا ، فربما تكون هذه الفتاة هي صيد

      هذا اليوم لقد فسدت أخلاقــك وصــرت من الذين في قلوبهـــم مرض .

      وأصبحت تنبعــث مــنك حركات تلقائيــة لا تتكلفهـــا وإنما أصبحت طبيعة

      لك وسجية بمجرد أن ترى أية أنثى تغري مطامعك وأصبح كلامك يلائم

      المواقف وببرمجة تلقائية غاية في الإتقان . أصبح قلبك كالفنـــادق و

      الشقق المفروشة فهو يتسع لكل ( تاء تأنيث ) . لا تغضب أيها المحب

      الماكر وتعال إلى سطح مكتبك لتتأمل خزيك . هل رأيت ؟؟ إنه ملف ((

      وورد )) كتبت بداخله عدداً كبيراً من إيميلات الفتيات . لقد بات حالك

      مضحكاً وصرت يا مجنون ليلى عفواً ..ياكذاب تتلهف لأي موقع بطاقات ((

      عاطفية )) لتقوم بإرسال الكرت لكل إيميل بداخل هذا الملف . أراك

      تتصفـــح مقالات المنتـــديات بعين فاحصــة متلصصـــة مجهريـــة لا تــــرى عدستهــــــا إلا
      (( حبــــــر الأنثى )) ثم تقذف بنفسك إلى مقالها الذي لا يهمك فيه

      فكرة ولا معنى وإنما يهمك فيه أن تطبع رداً بمديح مبالغ فيه يثير

      الغثيـــان لكي تلفت نظرها فلعلها تكون
      (( الخطـــوة الأولى )) لتأسيس العلاقة المتوقعة . ما هذا الذي أراه في

      إيميلك ؟؟ عجيب ......... رسائل كثيرة وكلام مكرور ترسله لكل فتاة

      لتشعرها أنك أنت المحب المغرم العاشق وأنت تغرق في الكذب إلى

      أذنيك وبارك الله في خدمة القص واللصق . لماذا هذا العنف والضرب

      بقسوة ؟؟ غريب ! هل هي استراتيجية جديدة لاقتناص الفتيات ؟؟ نعم

      أعذرك لقد كنت موفقـــاً مع فلانــة حيث صادمتها وقسوت بألفاظك

      عليها وأصبتها بالتوتر وأثرت حفيظتها ثم تلونت ولينت لها الكلام أيها

      الحرباء فغررت بها في النهاية . قد تتوهم أن هذا الأسلوب ناجح مع كل

      حواء !! ربما . . . . . أعانك الله على شيطــانك فعقلك يعمل بنشاط

      في هذا المجال ..... والموعد رب العالمين . وما أقبح الحب عندما يخرج

      من شفتيك الماكرتين . لقد شوهت صورة الحب . حين تحدثت عنه بغير

      حياء وما أقبح المرء بغير حياء . أرثي لحالك في ليلة مظلمة ليـــــلاء قـد

      أطفــــأت أنــوار غرفتـك ولم يعــد سوى ضــوء الشــاشة يسطــع بلـون

      أزرق خافت على وجهــك . كانت الساعــات تمضي وأنت تفتـح : 1-

      دردشــة ( شات ) محادثـــة - وما سنجرين وفي الشات ألقيت سنارتك

      وبت ترسم صورة لفريستــك الجديـــدة عن جسـدك المثــالي وعيـونك

      الواسعــة وفمــك المبــروم وشهــاداتك العلميــة التي حصلت عليهــا

      من جامعة السربون وكنت الأول على دفعتك كعادتك في الحياة . وأما

      بقية ضحاياك القدماء فقد حضرتهم في الماسنجر سائراً على قاعــدة (

      المضمــون لاحق عليــه ) . وقد تقفــل الماسنجر بصـورة مفاجئــة

      خطافيــة لأنك قـد بلغـت مع الفتــاة التي في الشـات سباقـاً محمومــاً

      ضاريــاً ولم يعــد سوى لحظــات فقد تمــت التهيئـة التامــة لكي تأخــذ

      رقم هاتفــك ، وهـذا سبب إغلاقـك للماسينجر حتى لا يضايقونـك في

      لحظـات الأخــــيرة .... . تك تك تك .. هذا صوت الساعة . إنه يشير إلى

      الواحـدة والنصف بعد منتصـف الليــل . وفيه حــدث كوني ضخــم حيث أن

      الله - جل جلاله - ينزل في مثـل هــذا الوقت ، وأنت على حــال

      تخجــلك من أي طفــــل لو دخـــل فكيف برب الأربــــاب ومن بيــده

      ملكـــــوت كل شيء . هل تـرغب في منـــديل ؟ لتمســح دمـوع

      التمــاسيح التي بــدأت تتقاطـــر من عيونك الناعســة . . . . كفكــف

      دمــوعك فلا يـراك إلا أنا وخــداعك أراك تتباكى على اعتــزال أي فتــاة

      من المنتــديات أو من الدردشــة وأكثرت من العــويل والصراخ والنحــيب

      وأراك بـدأت تطــلق كلمــات لا تنـاسبك (( أخــتي الغــالية ، وأختي في

      الله ، وأحبــك في الله ، و.....، و.....)) . ألا تتقي الله ؟ ربما تابت

      إحــداهن من عــلاقة محــرمة معـــك ، فأخــذت تتباكى أيهــا المجــرم

      وتسفــح (( دمــوع الزيـف و الدجــــل )) ، وأخذت تشــعرها بـدنــو

      أجــلك لرحيلهـــا حتى حتى افســدت عليهـــا توبتهـــا ، لكي ترجع

      العــلاقة بينـــكما
      ملاحظة الموضوع منقول
      $$e
    • [TABLE='width:70%;'][CELL='filter: shadow(color=silver,direction=135);']
      لقد جرحني بعض من ألفاض من هذا الموضوع شكرا أختي على هذا الموضوع

      لماذا هذا الحقد والبغض للرجال بس ولماذا هذا المقال طويييل جداا بسبب تلاعب عقل فتاه

      كل الانسان من أدم وحواء عطاه ربي عقل كي يفكر به ....

      عندي مثل يقول اذا تريد تصلي هل يدلوك بالقبله ....

      أذن هل من فتاه لا تعرف ربها ألا تعرف جنه ونار
      كل مخلوق في الدنيا من الاناث ورجال يعرف سلبيات وإجابيات

      الفتاه لا أحد يجرها لا بنفساه يوسوس عليها الشيطان
      وطبعا الولد كذالك

      ومن أراد أن يتوب الى الله هوه تواب الرحيم وهوه غفور الرحيم وهوه سميع المجيب
      وهذا كلامي أذكره لا غير

      وأتمنى من الله العلى العظيم ... الله هم استر بناتنا وزوجاتنا وخواتنا من فواحش ويسرهم الى صراط المستقيم
      أنت سميع المجيب يا رب العالمين ...
      أرجو منكم المعزره
      وسلام عليكم ورحمه من الله وبركاته
      [/CELL][/TABLE]
      لستُ مجبوراً أن أُفهم الآخرين من أنا 00 فمن يملك مؤهِلات العقل والإحساس سأكـون أمـامهُ كالكِتاب المفتـوح وعليـهِ أن يُحسِـن الإستيعاب إذا طـال بي الغيــاب فَأذكـروا كـلمــاتي وأصفحــوا لي زلاتـي انا لم اتغير.. كل مافي الامر اني ترفعت عن (الكثير) ... حين اكتشفت... ان (الكثير) لايستحق النزول اليه كما ان صمتي لا يعني جهلي بما يدور (حولي) ... ولكن أكتشفت ان ما يدور (حولي) ... لايستحق الكلام
    • [I]
      هذا الكلام بعين واحده فقط

      أقول لك كم تعذبت عشان وحده خاينه ماتستاهل

      ولكن هذى الدنيا كما قالو

      ولا تحاولي أن تقسي على الرجل والمرأه أقسا منه بكثير

      ونظري بلعين الثانيه سوف تحصلي على النتيجه

      أخوك الوحيد ................... ؟
      [/I]
    • هلا أخوي لم أفهمك لمن وجهت ردك
      لستُ مجبوراً أن أُفهم الآخرين من أنا 00 فمن يملك مؤهِلات العقل والإحساس سأكـون أمـامهُ كالكِتاب المفتـوح وعليـهِ أن يُحسِـن الإستيعاب إذا طـال بي الغيــاب فَأذكـروا كـلمــاتي وأصفحــوا لي زلاتـي انا لم اتغير.. كل مافي الامر اني ترفعت عن (الكثير) ... حين اكتشفت... ان (الكثير) لايستحق النزول اليه كما ان صمتي لا يعني جهلي بما يدور (حولي) ... ولكن أكتشفت ان ما يدور (حولي) ... لايستحق الكلام
    • هل فعلا طرحتي هذا المووضوع والقصد منه المعالجة وهل فعلا تعتقدين انه الاسلوووووب الصح للسرد ولمااااذا تحملين طرف واااحد كل الجريمة وتتنااسين الطرف الاخر لماذا كل هذا الحقد وكل هذه الكراااهيه للرجل أفعلا كل رجل يدخل الشاااااااااات يكووووون بهذه الصفة والـــدنائـــه في رأيك
      أختي الفاضلة ... انا لا اعترض معــــــاك لمضمـــون الموضوع الذي تفضلتي به ولكن حـــــاولي مرة ومرتين بأن تقرأي كل كلمة كتبتيها فهل فعلا ترين اسلـــــوب الحل لهذه المشكلة يــكون بهذا الاسلــــــــوب وبهذه الطريقة لا وربي انك تزيدين الامـــــــــور تعقيدا وتسقطين بها الى الهــــــاويه لا اريد ان اطــــــــيل وكل ما اردت قولـــــه أن المشكلة اساسا مشتركة بين الطرفين بين الجنسين ولحلها لاااااااابد أن يكـــــــــــون الحل من جانبين ولا تحيز لانك وكما قرات تصبين كل معنى الكرااااهية والحقد وكل المعاني الدنيئة على الرجل في حال انك تناسيتي الطرف الاخر فهذا عدل في راااايك ونحن في النهايه نلف وندوووور في داااائرة ومن ثم نرجع الى نقطة البداااية ففي اعتقااااادك لو ان هذه الفتاة نشأت النشئة الصالحة وتربيت التربية السليمة والصحيحة واتبعت العقيدة السمحاء والدين الاسلامي وكل ما أتى به لاصلاح المجتمع والفرد وتمسكت به فهل في راااااايك لكـــــــــان هذا الشاااااااااااااااب الحقير والشااااااب ...... والشااااااااااااب ....... والشاااااااااااااااب ............ على حسب ما تفضلتي به صدقيني لما كاااان حصل كل هذا اذن لماذا نلووووووووم الرجل وننسى المرأة أم انها مرفووووووووع عنها القلم لاااااااااااااااا ............. القضية مشتركة ولا يتحملها طرف ابدا ابدا ابدا ................ وعذرا .................
    • من المعروف ان الحياة يتعارك بها الخير والشر كل يوم ونحن البشر نعاني من هذا الصراع في حياتنا اليومية بشتى الطرق .. وبالنسبة للانترنت فهو كذلك يوجد به الخير والشر .. والعاقل هو الذي يتمسك بمبادءه وقيمه حتى بغياب الرقابه .. يكفي بالله رقيب ..
      وبالرغم من وجود الذئاب البشرية الذكرية ..للاسف يوجد منها الانثوية بشكل كبير ..هذا حتى نكون عادلين ومنطقيين في ذات الوقت ..
      باب النجاة هو التمسك باتلاخلاق والقيم سواء كان في الانترنت او في الحياة العملية ..
      مشكورة حبيبتي دموع على الموضوع .