طفل عراقي يبكي ، فهل يمكن ان تكتب حرفا لتمسح دمعته !؟

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • طفل عراقي يبكي ، فهل يمكن ان تكتب حرفا لتمسح دمعته !؟


      أتمنى من جميع الاخوة المشرفين والأعضاء بالدخول وكتابة قصيده أو خاطره قصيرة ، تحوي برفضها القاطع بقتل طفل عراقي ، حتى تكون لدينا وثيقة أدبيه تحوي برفضها القاطع بضرب العراق ، وقتل الطفولة ، وتشريد العوائل ، وسفك دماء الشيوخ ، وهتك عرض النساء من قبل أعداء الله ورسوله والمؤمنين .. لنكتب ولو حرف واحد لنقول بها بأعلى صوتنا : لا لا لقتل طفولة العراق ..
      ( ملاحظة ) أتمنى من جميع الاخوة بعدم كتابة أي كلام شكر أو إشادة بالموضوع ، بل أتمنى أن يكتبوا مباشرة في هذا الموضوع ..

      ------------------------------------
      دمعتي كالسيل تنهمر بل كالدمِ
      أنا طفل عراقي اصرخ في وجه الأممِ
      أنادى عروبتي أنادى القيمِ
      أنقذوني من كلاب جائعة أنقذوني من الألمِ
      اصرخ ، ابكي ، وامي من حولي تنادي وامعتصمِ
      هل صحيح بأن الخراب وصل لهيئة الأممِ ؟
      وهل صحيح بأن عروبتي تعاني في سأمِ ؟
      وهل صحيح سيلطخ دمِ !؟
      ماذا عساي أن أفعل في وجه الظلم
      ماذا عساي أن افعل وعروبتي كالصمم
      أنا طفل عراقي أنادى اخوتي أنادى القيمِ
      سوف يهتك عرض أختي ، سوف يقفل الفمِ
      سوف تقتل رضيعة أمي ، سوف نموت من الألمِ
      عروبتي يا عروبتي من يمسح دمعي ، من يمسح الحلمِ
      اليوم انطق والكل يسمعني ، بل اغني في نغم
      وغدا سوف تشاهدونني احمل على الأكتاف وقلب منهزمِ
      سوف تشاهدون قتل أمي وأبى والعدل لم يعمِ
      سوف تضحكون لهتك عرض أختي ، وهي في المِ
      واسلاماه واعروبتاه أين انتم ، بل أين معتصمِ
      دمعتي كالسيل تنهمر بل كالدمِ



    • [TABLE='width:70%;'][CELL='filter:;']
      تمزقني ..تبعثرني...
      بصمتك..بجبنك..
      وانا اصرخ..
      افق من نومك..
      اطفالك ينادونك..
      وعيونهم على ارضهم..
      وقلوبهم ممزقة..
      وأنت أيها الشعب العربي..
      نائم ..لما لا تثور..
      لما لا تصرخ..
      ادعو لهم بقلبك..فذلك أضعف الإيمان..
      [/CELL][/TABLE]


    • [TABLE='width:70%;'][CELL='filter:;']
      إننى أناديكم بصوت الطفل العراقى
      أننى أناديكم بصوتا وراء الدماء
      أننى أناديكم فى عروق الذين تساقوا كؤوس العداء
      أننى أناديكم فى عروق الذين يظلون ويطعنون الإخاء
      أننى أناديكم بصوتا من وراء البحور بإسم العروبه
      هامسا فى فؤاد كل العرب أن تقفوا معنا فى وجه ذاك الظالم الوعود
      أننى أناديكم من وسط ضواحى بغداد أن تحمونا من العدوان الخاشم
      [/CELL][/TABLE]
      كيف لقلمي أن يهمس لسواكِ و القلب قد خلا إلا منكِ .. ]
      كيف أكتب عن سواكِ و العين لا ترى غيركِ ... ]
      كيف لا أفكر فيكِ و الذهن لا يشغله غيركِ .. ]
      كيف لا أشتاق إليكِ و انا كلي حنين إليكِ .. ]
    • [TABLE='width:70%;'][CELL='filter:;']
      ألا رحمتاه لطفل صغير !!
      غذته يد اليتيم ثديا كسير
      أطل وليل الاسى مسدل
      وهل وسهم الضنا مرسل
      ألا رحمتاه لشيخ كبير
      تردى من الثكل ثوب الاجير
      وأعمى يسير ولا من يقود
      وخود تشب بعمر الورود
      مهلهلة الثوب في طرفها
      ظلال الغد المظلم الحائر
      ألا رحمتاه لهذا الشباب
      سقته الحياة كؤوس العذاب
      ***********
      بني العرب هل ثورة في الدماء ؟
      أم انجاب عنا صراخ الفداء
      أما ثم فينا بقايا حياء
      ألا سوء تاه لما ندعي
      من الثأر من ذمة من وفاء
      نجعجع بالقول في كل حين
      ويعجزنا الفعل يا للمجون !
      ونهتف سوف نفك الاسار
      ونحي الديار ونحمي الذمار
      ولا يتبقى لها من هتاف
      سوى أننا - يا أخي - هازلون
      وأنا قد اصطلمنا خراف
      وأنا جميعا ضعاف ... ضعاف !!
      *************
      بني العرب هبوا فمنكم ( صلاح )
      و ( معتصم ) و ( مثنى ) الكفاح
      يدق المسامع عصف الرياح
      ألا تسمعون زئير الوحوش ؟
      ألا تبصرون كهوف الجياع
      يعيشون دون قرى أو متاع
      وليس لهم أمل يرتجى
      اذا أنتمو لم تحسوا الضياع
      ولم يتجرد لديكم سلاح
      ولم تنجدوهم بعزم الرجال
      يجدد مطامحهم للنزال
      ويرجع ثرى الوطن المستباح ...

      الكاتب حسن القرشي
      [/CELL][/TABLE]
    • لم أستطع منع دموع عيني من الإنهمار فاختلطت المشاعر فكانت هذه الكلمات والتي

      لا ترقى لمستوى الحدث


      ما عادت الدمعاتُ

      تجدي سيدي

      لا يُطفيءُ النار التي في

      داخلي إلاّ دمي

      ثوري دموعُ العينِ

      هيّا أُنطقي ..

      ما بالُ فُرسانَ العروبةِ

      من فرنسا ترتجي !!!

      وأُسودُ أُمتِنا

      تدارت .!

      هل تُراها تستحي ؟!!!

      يا كُلُّ أطفالَ العِراقَ

      أحبتي

      يا كُلُّ شيخٍ

      أو عجوزِ تشتكي

      موتوا كِراماً

      دون عيشِ الذُّلةِ

      موتوا كِراماً

      يا أعزَّ أعزتي

      هو اِحتِضارُ حضارةً عربيةً

      كانت شِعاعاً للوجودِ

      ليهتدي

      ما عادت الدمعاتُ

      تجدي سيدي

      ما عادت الدمعاتُ

      تجدي سيدي

      لكن أسودُ الأمةِ

      خافت ......

      تغاضت ...

      أم تراها تستحي ؟!!!
    • سيدي الرائع دندنة ....
      أبيت أن اكتب شعرا ....
      أبيت ان اكتب نظما ....
      و رضيت أن اكتب نثرا ....

      *****
      غضب يكسر صمتي ....
      يدفع خوفي ....
      يلملم بقايا مفكرتي الذليلة ....
      يأخذني ....
      و يحملني ....
      و قطرات الذل تنسكب ....
      و بقايا خوف ترتسم على وجهي ....
      أسمع ثاكلة ....
      أسمع فاقدة ....
      أسمع مفارقة ....
      أسمع طفلا يلهث ....
      يجذب أطراف مخيلتي ....
      ينادي باسمي ....
      ( أيها العربي ) ....
      ألتفت و نفسي تنازعني ....
      كياني العربي يوافقني ....
      خوفي الغربي يهددني ....
      ويلاه ....
      أأنسى أني عربي ؟؟!! ....
      أأنسى بدرا و حنين ؟؟!! ....
      أأنسى ....
      أرتعد بخوف و جنون ....
      ألملم شظايا عروبتي ....
      و أبيع الدنيا ....
      إلى الموت ....
      لأنني ....
      عربي ....

      ******
      سيدي دندنة ....
      هذه تحيتي ....

      و السلام ....
    • اخي العزيز..دندنة على سن القلم
      مهما كتبنا اخي عما نحس به في عالمنا اليوم.. فنجد الدماء تروى الارض ..

      امتي نوت الرحيل ..

      من الوجع الآتي ..

      من الوضع الراهن ..

      اخوتي ..

      اصدقائي ..

      اهلي ..

      زوجي ..

      فوداعاً لكم جميعاً ..

      لم اعد اهوى العيش بينكم ..

      واوراق العراق تسقط ..

      وحوائر بغداد تحترق ..

      غزاه ياوالدي اتت ..

      لتحتل دجلة والفرات ..

      بجبروت جيش يهودي ..

      قائده لا يعرف الرحمه ..

      بأن مابيننا اطفال تقتل ..

      من المرض تعاني ..

      والخوف تصدم..

      يا امتي العربيه ..

      اين سسفينكم رست ..؟

      عروبتنا يا اخواني انتهت ..

      في ظل الخوف تلاشت ..

      حرام علينا ان نسكت ..

      واجسامنا تحتضر..

      وضمائرنا تدفن ..

      حرام علينا ..

      حرام علينا ..

      حرام علينا ..


      اخي العزيز الغالي .. اشكرك على ماتقدمه .. وليس لدينا سوى الكلمه نبذل .. لاخواننا في العراق .. ودعوتي الى الله ان ينصر الشعب العربي .. وان يظهر الحق .. ويحمى الله المسلمين..تشكر اخي ...
    • [TABLE='width:70%;background-color:burlywood;background-image:url(backgrounds/24.gif);border:7 solid red;'][CELL='filter: dropshadow(color=burlywood,offx=7,offy=7) shadow(color=silver,direction=135) glow(color=red,strength=3);']
      أتمنى من جميع كتاب الساحة الأدبية ان يكتبوا ولو حرف في هذا الموضوع حتى تصبح وثيقه من كتاب الساحة لطفل عراقي ينتظر منا ان نمسح له دمعته ..

      وشكرا للجميع الذين تفاعلوا مع هذا الموضوع ولكم جميعا جزيل الشكر والعرفان ..
      [/CELL][/TABLE]