الكلمة التي سحبت الدموع من العيون وألهبت وجدان الحضور