حصاد اليوم الرابع.......يوم الملحمه

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • حصاد اليوم الرابع.......يوم الملحمه

      ((( حصاد الحرب ))) اليوم الرابع ... ... يوم الملحمة

      ـــــــــــــ


      يوم من ايام العرب هكذا كانت توصف انتصارات المسلمين في كل معركة يخوضونها ...

      وصفه جنرال امريكي بانه اليوم الأعنف الذي يمر عليهم ...


      هذا اليوم ليس ككل الايام الثلاثة الماضية من الحرب الامريكية الظالمة على العراق ، ابتداء اليوم بقصف جوي شديد على العاصمة بغداد حيث كانت بغداد ومع بزوغ الشمس على موعد جديد من الغارات التى استهدفت غرب وجنوب بغداد ، وفي الساعة الثامنة صباحا بتوقيت بغداد قامت القوات العسكرية العراقية بشن هجوما معاكسا مذهلا على القوات الامريكية والبريطانية فى ميناء ( أم قصر ) جنوب العراق واستمرت المعارك حتى ظهر هذا اليوم .
      لتعلن النتائج الاولية عن تراجع الوحدات العسكرية الامريكية والبريطانية من المنطقة واتبع ذلك التراجع
      قصف جوي استمر حتى غروب الشمس مع اعتراف الجانب الامريكي بمقتل ثلاثة من جنوده وفقدان
      عدد غير معلوم مع انقضاء المعارك .

      فى الجانب الاخر ومن على سماء بغداد أسقطت طائرة امريكية اتبعه ! انزال مظلى لجنديين امريكيين
      على نهر دجله وماتزال الانباء متضاربه عن القبض عليهما .

      حالة مهمة سجلت في الشمال العراقي فقد أفادت الأنباء عن أنزال مظلي لجنود أمريكيين تعاملت معهم قبائل شمر وأجبرتهم على الأنسحاب للحدود التركية الشمالية المتاخمة .

      ألا أن هذا اليوم سجل للعراقيين مصداقية كبرى أبتداءا من المؤتمر الصحفي الذي عقده نائب الرئيس العراقي / طه ياسين رمضان و وصولا بعرض صور تلفزيونية للقتلى والأسرى الأمريكيين وهو ما زاد من الثقة في نفوس العراقيين جنودا وشعبا ، وبالتأكيد سيضع الكثير من الأسئلة أمام القادة السياسيين والعسكريين الأمريكيين والبريطانيين عليهم أن يجيبوا عليها الرأي العام في بلادهم .

      وفي المشهد السياسي ما تزال الكويت تمارس الشذوذ العربي حين رفضت التوقيع على بيان وزراء الخارجية العرب ( المدين ) للعدوان الأمريكي والبريطاني على الشعب العراقي ، مطالبة العرب بأدانة العراق على أطلاق صواريخه نحو الكويت في الأيام الأولى من الحرب التي تشن من الأراضي الكويتية
      .
      23 آذار 2003 م ...
    • هذا حصاد بداية الحرب ...
      فكيف يكون نهايته ....

      أي انسانية في هذه الحرب ...

      ويدعون أن العراقين سلتقونهم بالأحضان عند دخولهم بغداد وهذا ما صرح به توني بلير في أحد مؤتمراته .....لا يا نجس رأيت بأم عينك كيف تلقاكم العراقين ....

      حكومة مسلمه إن كان تكتاتوريه خير من حكومة بايدي كافره ...