الضرب في الحياة الزوجية مشكلة تحتاج الىحل ام الى وعي !!

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • الضرب في الحياة الزوجية مشكلة تحتاج الىحل ام الى وعي !!

      الزواج علاقة اجتماعية مميزه ولكن لهذا التميز شروط .واسس
      مبني على الحب والمسؤولية والتفاهم والتوادد وأداء الواجبات والالتزام بالوفاء بالحقوق لكل طرف منهما
      وكل علاقة ينتج ثمرة ونعمة يجب ان تحمد ويتم تقدير هذه المسئولية بلا تلاعب او أنانية
      ولاي علاقة ثمرة وثمرة تلك العلاقة الكريمة بين الزوجين الابناء

      وهذا كلام ليس فلسفي ولا اعتقد ان هناك زوجة او زوج لديهما مشكلة ولا يقبلون بهذه المقدمة ..وفي قناعتها ..

      وكل علاقة زوجية هي انسانية من الطبيعي انهما يريدان السعادة الا من كان في بيئته الاجتماعية ملول ويريد التغيير حتى في حياته الزوجية وهذا التغيير السلبي هو ما اقصده ويظن كلا طرفا العلاقة بانهما سلعة عندما يمل منها وبدون تفكير يقول اني وقعت في مشكلة وافكر في الطلاق ...
      السعادة الزوجية التي اشرت لها هي في الاحترام ...وكما قيل فيان ديمومة اي شيء هو الاحترام وبشكل شاعري اقول ان الاحترام سر الدوام في الحياة الزوجية ويأتي في المرتبة الثانية التعاون الدائم والحرص على بيت الزوجية ويبنيانه بالجهد والبذل والعطاء والتحلي بالصبر والأخلاق والجد والمسؤولية لبنائه... وبذلك يكون جنة لكل زوجين ...

      ولكن متى يصل كلا من الزوجين الى التوتر في العلاقة والكره ودرجاته وتبدا المشكلات الزوجية والتفكير في الطلاق الذي اصبح موضه عندما يعجز الانسان عن اقل درجات التفكير فليس امامه سوا الطلاق والتفكير في خطواته وكأنه لا حل الا الطلاق والتفكير في الحرية المزورة .
      بشكل آخر وبشكل ايجابي كيف نجعل الزوجان يحبون حياتهم الزوجية ويحرصون على عدم هدمها او من يتدخل في هدمها ا؟

      بشكل متخصص كيف نزيد من حب الانتماء لكلا الزوجين لبيت الزوجية ؟؟
      ..
      من بعض الحلول الذي اريدكم ان تفكروا فيه كثيراً وهو بتوفر الاحترام بين الزوجين والعمل على ذلك ...لان الاحترام بين الزوجين هو يعكس قدرة الذات على تلبية حاجاتها النفسية والوصول الى الرضا ...
      فانت تحترمني اذا انا راضي عن نفسي وتعمل على تقديري ....فالاحترام حاجة نفسية واجتماعية مثل حاجتنا لشرب الماء ...او الاكل ....او الجوااااال !!!!
      وبصراحه تامة ماهو ضد الاحترام هو الاستهزاء وهو مدخل الشيطان لهدم الحياة الزوجية وتشتيت الابناء وانحرافهم وهدم المجتمع وللاعلام دور في ذلك حتى اصبحت معظم برامجنا قائمة على الاستهزاء والضحك غير المفيد ووكل ذلك من اجل الفكاهة وبالتالي هذا ينعكس بشكل غير مباشر على الحياة الزوجية ، فأصبح الزوج يستهزئ بزوجته والزوجة لا تحترم زوجها.

      ينعدم الاحترام في الحياة الزوجية ....من !!!
      من بيئة الزوج او الزوجه ...في طريقة التربية او من خلال القراءه ومصدر المعلوماتية ...ومن الاصدقاء وبية الاستراحات !!!!!

      او ربما في حياة الطفولة او المراهقة لدى الزوجين عندما يشاهد كلاهما او احدهما فيشاهد والده يهين أمه بالألفاظ أو التصرفات الغير جيده او الزوجه كذلك فالتأثير التربوي مهم في هذه الحالة وعلى نفسيتهما ويعكسونه في حياتهم الزوجية
      ، فإذا تزوج أحدهما بدأ يمارس الدور نفسه الذي شاهده في بيته من عدم احترام الطرف الثاني، أو قد تكون الزوجة تحب أن تفرض سيطرتها على زوجها من خلال عدم احترامه وإهانته أو قد يكون متدينا وقد فهم بعض النصوص الشرعية فهما خاطئا كحديث ((خلقت المرأة من ضلع أعوج))، أو أن يستدل بالأثر ((شاوروهن وخالفوهن))، وهذه كلها تدفع لعدم الاحترام إذا أساء الرجل فهمها وتطبيقها.



      أحيانا قد يكون عدم الاحترام ردة فعل من طرف تجاه الآخر لكونه لا يحترمه، وأنني أعرف قصة أخرى طلبت الزوجة فيها الطلاق بسبب عدم احترام زوجها لها، فالاحترام إذن حاجة أساسية لدوام استمرار الحياة الزوجية وزيادة المحبة فيها.
      الجزء الاول :
      ___________________________________

      الجزء الثاني :

      كيف نعرف ما إذا كان أحد الزوجين يحترم الآخر أم لا يحترمه؟

      هناك عدة علامات ظاهرة يستطيع من خلالها أحد الزوجين معرفة مدى احترام الطرف الآخر له منها:

      أولا: النظر والاستماع:
      وهي النظر أثناء الحديث للمتحدث مع حسن الاستماع وعدم التشتت

      ثانيا: الاستجابة للمشاعر:

      وهي المشاركه في المشاعر والاحاسيس والاحزان والافراح

      ثالثا: الدفاع المحامي !!!!

      وهو ان يقوم احد الزوجين بالدفاع عن شريك عمره حينما يتعرض للاهانة او القذف او النقص او السب امام الاهل او الاصحاب

      رابعا: التربية والتنشئة الاجتماعية :

      ونعني بها تربية الأبناء وتوجيههم نحو احترام الوالدين، فمثلا إذا دخل الابن، يقول له والده: هل قبلت رأس أمك؟ فان مثل هذا التصرف يعطي للأم الشعور بالاحترام، وكذلك تفعل الأم مع أبنائها تجاه والدهم.

      خامسا: عدم الضرب باللسان او اليد !!!!!:

      ومن امثلة الاحترام البسيطة

      التوديع الى الباب ....فهل نفعلها نحن ...اشك في ذلك الا من وفقه ربي الى ذلك وطلب في دعائه التوفيق وحمد الله وثنا عليه ..!!!!


      اتمنى من كل قلبي السعادة والاستقرار لحياة كل زوجين

      الاخصائي الاجتماعي
      طلال الناصر 1424هـ
    • مرحبااااا
      الحياة الزوجية لا تحتاج إلى حل وإنما إلى وعي وإلى عقول ناضجة تدرك معني هذه الحياة
      عزيزي
      إن الحياة الزوجية ليست إلا عبارة عن رحلة عبر محطتين وهذه الرحلة قد تكون طويلة إلى مالا نهاية .. أو تكون رحلة قصيرة

      فأجعل رحلتك طويلة تسودها المودة والرحمة ..

      الهدى|e