علماء فرنسيون: النحافة تؤدي إلى الكآبة

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • علماء فرنسيون: النحافة تؤدي إلى الكآبة

      حذر علماء فرنسيون من أن النحافة المفرطة أو انخفاض وزن الجسم إلى حدود غير طبيعية مع نقصان في الشهية تزيد الأفكار التشاؤمية التي تؤدي بدورها إلى الاكتئاب.
      وبالرغم من أن التغيرات في الشهية والوزن هي أعراض شائعة للكآبة, إلا أن الدراسات السابقة لم تحدد إذا ما كان لوزن الجسم علاقة بأعراض كآبة معينة.
      ووجد الباحثون بعد تقييم الأعراض عند 1694 مريضا من البالغين المصابين بالكآبة, وتسجيل وزن الجسم وتصنيفه, كوزن طبيعي أو أقل من الطبيعي أو مفرط الوزن أو مفرط جدا, أن مستويات الكآبة لم تختلف كثيرا بين المجموعات الأربع, حيث كانت أعلى عند السيدات ذات الأوزان الأقل من الطبيعي, مقارنة مع الأخريات, كما عانين من انخفاض شديد في مستويات الشهية وأعلى في الأفكار التشاؤمية.
      ولاحظ الخبراء في دراستهم التي سجلتها مجلة /الطب النفسي/ الأوروبية, أن زيادة عامل الجسم الكتلي كان مرتبطا بصورة واضحة بزيادة الشهية ونقصان الأفكار السوداوية, لذا ينبغي على الأطباء أخذ وزن الجسم في الاعتبار عند تقييم أعراض الكآبة عند المرضى.