.... لــِقــاءَ و حــُروف ....

    • .... لــِقــاءَ و حــُروف ....

      [ATTACH=CONFIG]115476[/ATTACH]

      قـد لا تعني الصُدف شيئاً وقد تعني أشياء كثيرة ..
      فنبني عليها جسوراً من الأماني ..
      ونرى بأنها من الواقع وبأنها جاءت لقصد معين ..
      يقال : رُب صدفة ٍ خيرٌ من ألف ِ ميعاد ..
      والأسباب تأتي بمُسببات ..
      عندما يكون لقائنا مع الحروف ننسى من نكون ..
      جلَ ما نرغب فيه هو الطيران لمسافات بعيدة ..
      نحلقُ في الفضاء الرحب ننشدُ نسمات عليلة ..
      فهل للحروف مواعيد ؟
      دائماً ما يكون اللقاء مفعمٌ بالأحاسيس الوقتية ..
      ويا لها من مشاعر عندما ترتبط بالأحداث اليومية ..
      وغالباً ما ترتبط بالذكريات القديمة حزينة كانت أم سعيدة ..
      أما
      سؤالي التالي فهو من منا قد لا يرغبُ في التغيير ..
      التغيير أنواع فهناك تغيير إرادي وهناك تغيير لا إرادي ..
      ولكل ٍ منهما أثارها على النفس وعلى مجريات الحياة ..
      والنظرة البعيدة ترتكز على أهداف منها هل يؤثر التغيير فينا !
      إذاً لا ننسى بأي حال ٍ من الأحوال بأن وجودي في هذه الحياة ..
      كوجود باقي الأشياء من حولي فأنا أؤثر وأنا اتأثر ..
      وكما أنني بحاجة إليهم فهم ايضاً بحاجة إلى ..
      كُلنا نُكمل بعضنا البعض حتى الآخرين البعيدين عنا ..
      لتبقى الحياة متكاملة ..
      الصور
      • alfanoce-38c5c33ed5.jpg

        26.03 kB, 600×441, تمت مشاهدة الصورة 208 مرة
      اللهم إني أستغفرك لكل ذنب خطوت إليه برجلي ، أو مددت إليه يدي ، أو تأملته ببصري ، أو أصغيت إليه بأذني ، أو نطق به لساني ، أو أتلفت فيه ما رزقتني .. ثم استرزقتك على عصياني فرزقتني ثم استعنت برزقك على عصيانك فسترته علي وسألتك الزيادة فلم تحرمني ولا تزال عائدا عليّ بحلمك وإحسانك يا أكرم الأكرمين .. (كم من مستدرج بالإحسان إليه ، وكم من مفتون بالثناء عليه ، وكم من مغرور بالستر عليه)
    • [ATTACH=CONFIG]115477[/ATTACH]

      الوقتُ يُسلب مِنا ونحنُ نسرق من الوقت ..
      نخاف ُ أحياناً كثيرة من الوقت ..
      وصورُ الوقت تتغير من إنسان لأخر ..
      منهم من يراهـ يتوقف ويتحرك ..
      منهم من يراهـ ساكن لا يتحرك ..
      منهم من يراهـ يتحرك سريعاً ..
      ومنهم من يراهـ يتحرك بطيئاً ..
      وفي كل نوع من الأنواع نجد من هو خائف ..
      نحن نكبر مع الوقت هذا قول البعض ..
      وقول أخرين العكس أعمارنا تصغُر مع الوقت ..
      هل ينفد الحظ مع الوقت أم سيأتي الوقت بالحظ ..
      هل فينا من يكرهـ الوقت ؟ أسألة لا تحتاج لإجابة ولا لشرح !
      هي مجرد تساؤلات وقتية مرتبطة بلقاء مع حرف وقتي .
      الصور
      • www-St-Takla-org--Gift-01-Golden.jpg

        156.09 kB, 799×563, تمت مشاهدة الصورة 202 مرة
      اللهم إني أستغفرك لكل ذنب خطوت إليه برجلي ، أو مددت إليه يدي ، أو تأملته ببصري ، أو أصغيت إليه بأذني ، أو نطق به لساني ، أو أتلفت فيه ما رزقتني .. ثم استرزقتك على عصياني فرزقتني ثم استعنت برزقك على عصيانك فسترته علي وسألتك الزيادة فلم تحرمني ولا تزال عائدا عليّ بحلمك وإحسانك يا أكرم الأكرمين .. (كم من مستدرج بالإحسان إليه ، وكم من مفتون بالثناء عليه ، وكم من مغرور بالستر عليه)
    • [ATTACH=CONFIG]115478[/ATTACH]

      الحرف ومدى أرتباطه بلقاء مع شخصية خيالية ..
      قد يكون للقاء هدف .. وقد يكون اللقاء بدون هدف ..
      مجرد لقاء عادي من أجل ِ السلام والأطمئنان ولكن يبقى له هدف ..
      عامل التواصل مع الوقت يؤكد على أهمية اللقاء مع حرف ..
      أعني أي حرف فأنت / أنت ِ دائماً ما تكونون على موعد مع حرف ..
      الحروف عبارة عن مداخل فعندما تتشابك تكون كلمات ..
      والكلمات تنتج عن فكرة / خيال / حالة / شعور / واقعة - أي شئ أخر ..
      أنت تُريد أن تقول ولكنك لا تستطيع ذلك تحاول توظيف الكلمات المناسبة
      ولكنك مع هذا تعجز عن ذلك فتبحث عن طريقة لتنُفس فيها عن نفسك ..
      الوقت - الحروف -
      تزامن عجيب لتبحث عن نفسك من خلال إتصال / مشوار / سؤال / حالة ..
      تختلف الحالات من شخص لأخر وهناك حالات شعورية ولا شعورية ..
      المهم من خلال كل هذا هو أن تجد نفسك في الآخير ..
      اللهم إني أستغفرك لكل ذنب خطوت إليه برجلي ، أو مددت إليه يدي ، أو تأملته ببصري ، أو أصغيت إليه بأذني ، أو نطق به لساني ، أو أتلفت فيه ما رزقتني .. ثم استرزقتك على عصياني فرزقتني ثم استعنت برزقك على عصيانك فسترته علي وسألتك الزيادة فلم تحرمني ولا تزال عائدا عليّ بحلمك وإحسانك يا أكرم الأكرمين .. (كم من مستدرج بالإحسان إليه ، وكم من مفتون بالثناء عليه ، وكم من مغرور بالستر عليه)
    • [ATTACH=CONFIG]115479[/ATTACH]
      تختبئ منك الحروف كما تختبئ العيون من أشعة الشمس ..
      أو من قوة الأضواء المُسلطة عليها ..
      ولكن سُرعان ما تظهر فالأختباء يكون وقتي مجرد وقت ..
      تكشف العيون شخصية الإنسان فالعيون تتكلم وأحياناً تفضح ..
      فهي تتشابه مع الحروف مهما حاولت أخفائها وأنت تكتب ..
      هم يرون بأن الكتابة معقدة وبأنها تحوي الكثير من الألغاز ..
      وأنا أقول بأنها سهلة فهي تفسر الشخصية التي تكتب لا غير ..
      اللهم إني أستغفرك لكل ذنب خطوت إليه برجلي ، أو مددت إليه يدي ، أو تأملته ببصري ، أو أصغيت إليه بأذني ، أو نطق به لساني ، أو أتلفت فيه ما رزقتني .. ثم استرزقتك على عصياني فرزقتني ثم استعنت برزقك على عصيانك فسترته علي وسألتك الزيادة فلم تحرمني ولا تزال عائدا عليّ بحلمك وإحسانك يا أكرم الأكرمين .. (كم من مستدرج بالإحسان إليه ، وكم من مفتون بالثناء عليه ، وكم من مغرور بالستر عليه)
    • [ATTACH=CONFIG]115480[/ATTACH]

      وُلد الإنسان صفحة بيضاء ناصعة البياض ..
      في براءة جميلة لا تحمل سوى الملائكية الطاهرة ..
      وتاتي الحياة لتسكب مزيجاً من الصفات في تلك المادة ..
      ليكُبر الطفل على تلك البيئة التي نشأ فيها وتربى ..
      تبدأ مراسم الحروف بالظهور في حياته ويبدأ اللقاء ..
      ليفهم أشياء كثيرة لم يكن يعلمُ عنها شئ ..
      ويلتقى بشخصيات لم يكن ليتوقع أن تكون هكذا ..
      يخاف من الوقت ويخاف من الأشياء حوله والخوف ..
      ظاهرة صحية فمن لا يخاف لا يستطيع أن يعيش الحياة ..
      بحلوها ومُرها بسعادتها وشقائها وهنا يأتي الإيمان لينتشل ..
      الأنسان من جميع المخاوف ليبقى رأس الأمر وعموده
      هو مخافة الله ..
      الصور
      • f27d_1_sbl.JPG

        39.62 kB, 400×388, تمت مشاهدة الصورة 198 مرة
      اللهم إني أستغفرك لكل ذنب خطوت إليه برجلي ، أو مددت إليه يدي ، أو تأملته ببصري ، أو أصغيت إليه بأذني ، أو نطق به لساني ، أو أتلفت فيه ما رزقتني .. ثم استرزقتك على عصياني فرزقتني ثم استعنت برزقك على عصيانك فسترته علي وسألتك الزيادة فلم تحرمني ولا تزال عائدا عليّ بحلمك وإحسانك يا أكرم الأكرمين .. (كم من مستدرج بالإحسان إليه ، وكم من مفتون بالثناء عليه ، وكم من مغرور بالستر عليه)
    • [ATTACH=CONFIG]115481[/ATTACH]
      تختلسُ النظر لتكذب الخبر وتُمعن النظر لتقرأ من جديد ..
      أحرف ما كانت وفي يوم من الأيام ذات قسوة عليها ..
      تحبُ أحرفي وتحُب أن تقرأ لي ..
      هي خائفة وفي نفس الوقت راجية ..
      تُحب براءة الحرف وتخاف معناهـ ..
      عندما تجمع الحرف مع بعضه تفهم ..
      وعندما تطرح بعضه من بعض تحزن ..
      وأكثر ما يزيدها جنوناً عندما تضرب الحرف بالحرف ..
      وكأنها تقارع من هو أشد منها قوة وليس ذلك لشئ ..
      فقط !
      لتقول بأنني موجودة وسأظل وإن غبت ُعنك بعض الوقت ..
      ليس من السهل التواجد في لغة الحروف وإن كانت ستمُطر بعيداً ..
      إلا أن صدى رعدها يتردد بين أوجه الحروف المختلفة ..
      وسناء برقها يُضئ بكتل من الأنوار الشجية ..
      أعرف ما يدور في عقلها قبل أن تتُرجمه إلى كلمات ..
      وأخالني أشعر بدقات قلبها قبل أن تمسك بالقلم لتطبع حرفها ..
      من الخطير جداً ان نتواجد أنا وهي في نفس المضمار ..
      فالخوف كل الخوف من أن يسقط أحدنا فيؤذي نفسه ..
      اللهم إني أستغفرك لكل ذنب خطوت إليه برجلي ، أو مددت إليه يدي ، أو تأملته ببصري ، أو أصغيت إليه بأذني ، أو نطق به لساني ، أو أتلفت فيه ما رزقتني .. ثم استرزقتك على عصياني فرزقتني ثم استعنت برزقك على عصيانك فسترته علي وسألتك الزيادة فلم تحرمني ولا تزال عائدا عليّ بحلمك وإحسانك يا أكرم الأكرمين .. (كم من مستدرج بالإحسان إليه ، وكم من مفتون بالثناء عليه ، وكم من مغرور بالستر عليه)
    • [ATTACH=CONFIG]115482[/ATTACH]
      هل تُسامحني أم أنا من يجب عليه أن يُسامح ..
      هل تُنازعني لأمر لم أقترفه ام أنا من يجب أن يُنازع ..
      هل تُحاكمني لأنني لم أرتكب في حق حرفها شئ ..
      أم أحُاكمها لأنها أهملت فيني كل شئ ..
      هل أحُاكم : غيرتها / سوء ظنها بي / بعدها دون سبب ..
      هل ستعترف بأنها المخُطئة ! كيف وهي تظن بأن الكبرياء
      لعبة طفولية ستحقق لها مأربها وهي تعيش الأن لذاتها ..
      هل ظنت بأن الحروف مجرد تسلية لتعبث بي كيفما شاءت ..
      أم أنها أعتقدت بأن الوعود مجرد بطاقة وستنتهي بإنتهاء الحفلة ..
      هل تُريد أن تثبت بأن قلبها أشد قساوة من قلب أي رجل ..
      وبأنه لا يوجد على ظهر الآرض من هي مثلها ..
      الصور
      • royalRedHandtie24BIG.jpg

        130.32 kB, 765×800, تمت مشاهدة الصورة 193 مرة
      اللهم إني أستغفرك لكل ذنب خطوت إليه برجلي ، أو مددت إليه يدي ، أو تأملته ببصري ، أو أصغيت إليه بأذني ، أو نطق به لساني ، أو أتلفت فيه ما رزقتني .. ثم استرزقتك على عصياني فرزقتني ثم استعنت برزقك على عصيانك فسترته علي وسألتك الزيادة فلم تحرمني ولا تزال عائدا عليّ بحلمك وإحسانك يا أكرم الأكرمين .. (كم من مستدرج بالإحسان إليه ، وكم من مفتون بالثناء عليه ، وكم من مغرور بالستر عليه)
    • عميد الحرف .. ملك الحرف

      ابارك لك جمال حرفك الذي جمل الموعد وزانه


      كنت هنا صدفة


      كلمات بسيطة في حقك والى الامام

      تحياتي العطرة لصفحاتك النابضة

      رَبِّ اجْعَلْنِي مُقِيمَ الصَّلَاةِ وَمِنْ ذُرِّيَّتِي ۚ رَبَّنَا وَتَقَبَّلْ دُعَاءِ
    • فراولة@ كتب:

      عميد الحرف .. ملك الحرف

      ابارك لك جمال حرفك الذي جمل الموعد وزانه


      كنت هنا صدفة


      كلمات بسيطة في حقك والى الامام

      تحياتي العطرة لصفحاتك النابضة




      كيفك فراولة عساك بخير ..
      إنما أتعلم مثلكم كيف أخط حرفي .. لتتوازن مع ما يقبله القلب والعقل ..
      جميل أن أجد من يحتضن حرفي وهم قليل ..
      أشكر لك حضورك الآلق ..
      لك دعاء خاص ..
      اللهم إني أستغفرك لكل ذنب خطوت إليه برجلي ، أو مددت إليه يدي ، أو تأملته ببصري ، أو أصغيت إليه بأذني ، أو نطق به لساني ، أو أتلفت فيه ما رزقتني .. ثم استرزقتك على عصياني فرزقتني ثم استعنت برزقك على عصيانك فسترته علي وسألتك الزيادة فلم تحرمني ولا تزال عائدا عليّ بحلمك وإحسانك يا أكرم الأكرمين .. (كم من مستدرج بالإحسان إليه ، وكم من مفتون بالثناء عليه ، وكم من مغرور بالستر عليه)
    • عندما نظرتُ إلى حرفي اليوم وجدته باهت ..
      ووجدت بأن الآلم بات يتغشاهـ وجعاً يتأكله ..
      ليجُفَ مدادهـ ..
      حضر بلا طعم ولا لون ولا حتى رائحة ..
      كأمير أسرهـ التفكير وعذبه الشعور وأيس من كل شئ ..
      حرفٌ متذبذب يكاد لا يخط حروفه إلا بتعب شديد ..
      لا شئ اليوم يألفه ولا من القُراء ِ من يعرفه ..
      ثقيل في التهجئ ومتعبٌ للنظر ..
      و بعيدون كل البعد عن لمساته ..
      تركوهـ بعد أن ملوا من روايته المتكررة ..
      وأحاديثه المُنفرة وأهاته المثخنة بالجراح ..
      سئموا مجالسته وأستضاقوا من زيارته ..
      فكان البعد أهون عليهم من مجاراته ..
      قلمٌ كان على موعد مع حرف فشل في لقائه ..

      اللهم إني أستغفرك لكل ذنب خطوت إليه برجلي ، أو مددت إليه يدي ، أو تأملته ببصري ، أو أصغيت إليه بأذني ، أو نطق به لساني ، أو أتلفت فيه ما رزقتني .. ثم استرزقتك على عصياني فرزقتني ثم استعنت برزقك على عصيانك فسترته علي وسألتك الزيادة فلم تحرمني ولا تزال عائدا عليّ بحلمك وإحسانك يا أكرم الأكرمين .. (كم من مستدرج بالإحسان إليه ، وكم من مفتون بالثناء عليه ، وكم من مغرور بالستر عليه)
    • كتبتُك مرات عديدة ولم أيئس من كتاباتك وها انت اليوم تُغيرين على كتاباتي ..
      ذكرتك ملايين المرات دون كلل ولا ملل وها أنت اليوم تطمسين حروفي وكلماتي ..
      سيدتُك يوم أن كنُت ِ مُحطمة وبسيطة ولا تملكين شئ سوى أسمي لتناديني به ..
      جعلتك أميرة فوق كل أميرة لتكون مملكتُك بلا حدود ولا سدود ليكون لك مطلق الحرية ..
      أستعبدت حروفي لأجلك وأمرتُك على جميع القلوب لتكونين السيدة الأولى بلا منُازع ..
      أردتُك أن تكوني مثال يحتذى به وصورة لا تتكرر وذكرى من المُستحيل نسيانها ..
      ما الذي يمُكنني فعله أكثر من ذلك فقط لترضين وللأسف لم يكُن ليرضيك شئ ..
      خلعت تاجي وألبستُك أياهـ وتخليت عن منصبي لأقلدك أياهـ فماذا بعد أيتها الأميرة ..
      صيرتُ نفسي جندي لأجلك لاكون طوع أمرك وتحت خدمتك دون أن أندم على ذلك ..
      أردتك الأولى في كل شئ وكان لك ما أردت وأكثر من ذلك بكثير وماذا كانت النتيجة ..
      أنك رمقتني بنظرة إستصغار وكأنني أجنبي من خارج الدار ونسيت وتناسيت ..
      بأنني من أدخلتك يوماً تلك الدار !
      اللهم إني أستغفرك لكل ذنب خطوت إليه برجلي ، أو مددت إليه يدي ، أو تأملته ببصري ، أو أصغيت إليه بأذني ، أو نطق به لساني ، أو أتلفت فيه ما رزقتني .. ثم استرزقتك على عصياني فرزقتني ثم استعنت برزقك على عصيانك فسترته علي وسألتك الزيادة فلم تحرمني ولا تزال عائدا عليّ بحلمك وإحسانك يا أكرم الأكرمين .. (كم من مستدرج بالإحسان إليه ، وكم من مفتون بالثناء عليه ، وكم من مغرور بالستر عليه)
    • ورود حرفك المتالق يدوم متالقا

      لا ارى فيه شئ مما وصفته مؤخرا

      الا ان الاحلام قد اندثرت وتركت ورائها خريفا باهتا

      تحيتي وانا بخير دامك بخير


      رَبِّ اجْعَلْنِي مُقِيمَ الصَّلَاةِ وَمِنْ ذُرِّيَّتِي ۚ رَبَّنَا وَتَقَبَّلْ دُعَاءِ
    • ظننتك عاقلة بما فيه الكفاية لتُفرقي بين أحرُفي وأحرُف غيري ..
      ولكنك تعودين في كل مرة لطبيعتك ولن ألومك فأنت في النهاية أنثى ..
      ورغم أنك تبدين مختلفة تماماً إلا أن تصرفاتك تؤكد بأنك كغيرك ..
      مسكينةٌ انت ِ يوم ناديتني بأسم الحُب ..
      ضعيفة ٌ أنت يوم أن بقيت وحيدة كأنك بدون قلب ..
      وكأن العالم لم يعُد يتسعُ لك وقد كان قلبك يتسع للعالم في يوم من الأيام ..
      لن أجبُرك على الأعتراف فأنت تعلمين تماماً مقدرتي على قراءة الأخرين..
      دون ان أكون بحاجة للأستماع إليهم يكفيني فقط النظر إليهم وقراءة حرف ..
      لم أحضُر لاني اريد منك كلمات ولا حتى زيارة ولا حتى نظرات ..
      إنما جئت لتعلمي بأني لستُ كغيري أهتمُ بتلك التفاهات ..
      لم أعد أهتم بشئ حضورك ما عاد يُعنيني وبعدك ما عاد يستهويني ..
      فغيابك بات أحب إلي من حضورك ..
      لقد نسيتك من زمان بعيد .. زمان سقط فيه مني القلم وأنكفأء مدادهـ ..
      اللهم إني أستغفرك لكل ذنب خطوت إليه برجلي ، أو مددت إليه يدي ، أو تأملته ببصري ، أو أصغيت إليه بأذني ، أو نطق به لساني ، أو أتلفت فيه ما رزقتني .. ثم استرزقتك على عصياني فرزقتني ثم استعنت برزقك على عصيانك فسترته علي وسألتك الزيادة فلم تحرمني ولا تزال عائدا عليّ بحلمك وإحسانك يا أكرم الأكرمين .. (كم من مستدرج بالإحسان إليه ، وكم من مفتون بالثناء عليه ، وكم من مغرور بالستر عليه)
    • فراولة@ كتب:

      ورود حرفك المتالق يدوم متالقا

      لا ارى فيه شئ مما وصفته مؤخرا

      الا ان الاحلام قد اندثرت وتركت ورائها خريفا باهتا

      تحيتي وانا بخير دامك بخير





      الأحلام لا تبقى أحلام بعد أن يتحقق منها شئ وإن لم يتحقق الآخر ..
      ولكنها تبقى كذكرى أستغرقتها السنين ولم يفض بها الحنين ..
      نشتاق للكتابة أحياناً فيقول الواحد فينا ماذا سأكتب ؟
      فيكرر السؤال مرات عديدة وكأنه تاجر لا يريد لتجارته أن تكسد ..
      مع أنه يكتب نفسه ولنفسه ولا يهمه رأي الأخرين فيه ولا فيما يكتب ..
      بل يريد أن ينأى بنفسه بعيداً في زوايا مُعتمة لا تمكنهم من أستراق النظر ..
      يبحث عن رواية ليرويها لنفسه سواء صدقها أم كذبها ..
      يبحث عن خاطرة يقرأها لنفسه فيستسيغ حروفها ..
      يبحث عن خيال أخر ليس له وجود حتى في عالم الخيال نفسه ..
      يريد أن يكون قلماً وحيداً بعيداً لا يعرفه أحد ولا يقرأه أحد ..
      اللهم إني أستغفرك لكل ذنب خطوت إليه برجلي ، أو مددت إليه يدي ، أو تأملته ببصري ، أو أصغيت إليه بأذني ، أو نطق به لساني ، أو أتلفت فيه ما رزقتني .. ثم استرزقتك على عصياني فرزقتني ثم استعنت برزقك على عصيانك فسترته علي وسألتك الزيادة فلم تحرمني ولا تزال عائدا عليّ بحلمك وإحسانك يا أكرم الأكرمين .. (كم من مستدرج بالإحسان إليه ، وكم من مفتون بالثناء عليه ، وكم من مغرور بالستر عليه)
    • ساتابع

      كتاباتك تلمس جروح الكثيرين

      جئت خلسة كي لا اقطع حبل فكرك

      تابع الابدااع
      فهناك من يهوى قراءتك

      :)

      رَبِّ اجْعَلْنِي مُقِيمَ الصَّلَاةِ وَمِنْ ذُرِّيَّتِي ۚ رَبَّنَا وَتَقَبَّلْ دُعَاءِ
    • عندما أراك تتصرفين وكأن العالم من حولك باهت رغم ما تمُلكين ..
      فقدك أياهـ وهو بقُربك أمراً يُتعبك ..
      تشُعرين بأنك وحيدة وسط مجموعة من الناس فأنت تعيشين عالمك ..
      لم يعُد مسموحاً لك التفوه بشئ ..
      ولا يوجد بقربك من تستطيعين البوح له ..
      أتعلمين كثيراً من هم مثلك يُريدون أن يتكلموا وتعجز لسانهم ..
      وهناك لا يملكون سواء قطرات من دموع تمسح شيئاً مما يؤلمهم ..
      ومع ذلك تُقنعين نفسك بأنك قوية رغم ذلك الإحساس الفظيع المُدمر ..
      وتلك الحياة التي تعيشينها ببرود تام وكأنك في قُطر ٍ اخر من العالم ..
      تضحكين وفي داخلك ألف عويل وألف صراخ ..
      تبتسمين وفي نفسك جروح لو ضعُفت لتفجرت الشرايين ..
      وفي كل يوم تُصبحين على نفس الروتين القاتل الممُل ..
      وكأنك تنتظرين فجراً جديداً ومفاجأة سارة تعيدك إلى حياتك ..
      اي مأساة تلك وأي حياة واي آلم واي شعور وأي واي واي ..
      اللهم إني أستغفرك لكل ذنب خطوت إليه برجلي ، أو مددت إليه يدي ، أو تأملته ببصري ، أو أصغيت إليه بأذني ، أو نطق به لساني ، أو أتلفت فيه ما رزقتني .. ثم استرزقتك على عصياني فرزقتني ثم استعنت برزقك على عصيانك فسترته علي وسألتك الزيادة فلم تحرمني ولا تزال عائدا عليّ بحلمك وإحسانك يا أكرم الأكرمين .. (كم من مستدرج بالإحسان إليه ، وكم من مفتون بالثناء عليه ، وكم من مغرور بالستر عليه)
    • فراولة@ كتب:

      ساتابع

      كتاباتك تلمس جروح الكثيرين

      جئت خلسة كي لا اقطع حبل فكرك

      تابع الابدااع
      فهناك من يهوى قراءتك

      :)




      إن كانت كتاباتي تُلامس جروح الأخرين فبلاها من كتابة ..
      لماذا ننبش في ذكرياتهم ونقلب ذكرى تناسوها أو نسوها ..
      إنما هي إنطلاقة قلم لم يتعلم متى يجب عليه أن يتوقف ..
      أسايرهـ قليلاً وأحاول أن أردهـ إلى درجه الذي آلفه منذ زمن ..
      هي ليست هواية أن نذكر الآخرين بما يحاولون نسيانه ..
      فقد تكون تلك أداة تعذيب وليست في التهذيب من الأدب بشئ ..
      ولكن لا تقلقي سأتغلب عليه لأمره بالتوقف وإن ابى علي ذلك ..
      اللهم إني أستغفرك لكل ذنب خطوت إليه برجلي ، أو مددت إليه يدي ، أو تأملته ببصري ، أو أصغيت إليه بأذني ، أو نطق به لساني ، أو أتلفت فيه ما رزقتني .. ثم استرزقتك على عصياني فرزقتني ثم استعنت برزقك على عصيانك فسترته علي وسألتك الزيادة فلم تحرمني ولا تزال عائدا عليّ بحلمك وإحسانك يا أكرم الأكرمين .. (كم من مستدرج بالإحسان إليه ، وكم من مفتون بالثناء عليه ، وكم من مغرور بالستر عليه)
    • حروفنا ملكٌ لنا ..لذا دعها تغرد كيفما تشاء
      فهي حتماً ستصل لقلوب تقرأها وتحسن ترجمتها
      أخي ورد المحبة
      فقط كُـن أنت كما انت
      وكُــن بخير
      :)
      ،،
      ودمتم
      $ شـُــــــكـــراً $$9

    • [ATTACH=CONFIG]115557[/ATTACH]

      عجيب أمرهم ودخيلٌ علي شأنهم يوم أن بعُدت أبتعدوا ..
      ويوم أن قربُت قربوا ..
      وكأن المسالة تحمل خفايا وخباايا لا أعلم بها ...
      يتكاثرون من حولي وكأنهم يلتقطون أشياء تسقط مني ..
      أحاول الأبتعاد عنهم قدر المستطاع ولا ينفكون عني ..
      لا أتحمل خطايا نفسي فكيف أتحمل خطاياهم ..
      يكفيني ما أنا فيه ..
      الصور
      • nxsid26wii14.jpg

        64.98 kB, 650×400, تمت مشاهدة الصورة 180 مرة
      اللهم إني أستغفرك لكل ذنب خطوت إليه برجلي ، أو مددت إليه يدي ، أو تأملته ببصري ، أو أصغيت إليه بأذني ، أو نطق به لساني ، أو أتلفت فيه ما رزقتني .. ثم استرزقتك على عصياني فرزقتني ثم استعنت برزقك على عصيانك فسترته علي وسألتك الزيادة فلم تحرمني ولا تزال عائدا عليّ بحلمك وإحسانك يا أكرم الأكرمين .. (كم من مستدرج بالإحسان إليه ، وكم من مفتون بالثناء عليه ، وكم من مغرور بالستر عليه)
    • ستقف ليعيدك الحنين

      قلمك لن يقف لو وقفت عنه سنينا
      اراه متمسكا بك

      عد لقلمك بأمل من جديد
      :)

      رَبِّ اجْعَلْنِي مُقِيمَ الصَّلَاةِ وَمِنْ ذُرِّيَّتِي ۚ رَبَّنَا وَتَقَبَّلْ دُعَاءِ
    • انا والحزن كتب:

      حروفنا ملكٌ لنا ..لذا دعها تغرد كيفما تشاء
      فهي حتماً ستصل لقلوب تقرأها وتحسن ترجمتها
      أخي ورد المحبة
      فقط كُـن أنت كما انت
      وكُــن بخير
      :)
      ،،
      ودمتم


      ولكن قلمي متمرد بعض الشئ ولا يطيع أوامري ..
      أمرته بالتوقف وها هو يعود اليوم بدون سابق إنذار ..
      اي قلم ٌ مجنون ذلك الذي يهوى السباحة عكس التيار ..
      ولا تنفك عنه الأخطار ..
      عندما اسمح له بالكتابة يكتبُ بتعقل ويفهم ماذا أريد ..
      وعندما أسجنه يحاول التملص والهروب من جديد ..
      فيأتي بغير ما أمرهـ به وكأنه يعاندني ولم يُعد كما أريد..
      يوم ان حسبته مرسال وبريد تركته ليكتب كما يشاء ويريد ..
      ولكنه يكتبني بطريقة أكرهها وأحياناً أجهلها فما الذي يُريد ..
      اللهم إني أستغفرك لكل ذنب خطوت إليه برجلي ، أو مددت إليه يدي ، أو تأملته ببصري ، أو أصغيت إليه بأذني ، أو نطق به لساني ، أو أتلفت فيه ما رزقتني .. ثم استرزقتك على عصياني فرزقتني ثم استعنت برزقك على عصيانك فسترته علي وسألتك الزيادة فلم تحرمني ولا تزال عائدا عليّ بحلمك وإحسانك يا أكرم الأكرمين .. (كم من مستدرج بالإحسان إليه ، وكم من مفتون بالثناء عليه ، وكم من مغرور بالستر عليه)
    • رايت ان البعض على العكس مما قلتم


      عواطفه تحكي وتكتب وليس اقلامهم وشفاههم

      فبموت مشاعرهم تموت حكاياتهم

      سلمتم
      رَبِّ اجْعَلْنِي مُقِيمَ الصَّلَاةِ وَمِنْ ذُرِّيَّتِي ۚ رَبَّنَا وَتَقَبَّلْ دُعَاءِ
    • [B]يقول الشيطان : أهلكت بني آدم بالذنوب فأهلكوني بالإستغفار يقول الله


      سبحانه وتعالى

      [B]استغفروا ربكم إنه كان غفارا{1}يرسل السماء عليكم مدرارا{2}ويمددكم بأموال وبنين{3}ويجعل لكم جنات و يجعل لكم أنهارا{4}}[/B]


      [B]*******[/B]
      [B]تعال استغفر معي [/B]
      [B]أستغفر الله العظيم من كل ذنب أذنبته ** [/B][B]أستغفر الله العظيم من كل فرض تركته[/B]

      [B]أستغفر الله العظيم من كل إنسان ظلمته** [/B][B]أستغفر الله العظيم من كل صالح جفوته[/B]

      [B]أستغفر الله العظيم من كل ظالم صاحبته** [/B][B]أستغفر الله العظيم من كل بر أجلته[/B]

      [B]أستغفر الله العظيم من كل ناصح أهنته** [/B][B]أستغفر الله العظيم من كل محمود سئمته[/B]

      [B]أستغفر الله العظيم من كل زور نطقت به** [/B][B]أستغفر الله العظيم من كل حق اضعته[/B]

      [B]أستغفر الله العظيم من كل باطل إتبعته**[/B][B]أستغفر الله العظيم من كل وقت أهدرته[/B]

      [B]أستغفر الله العظيم من كل ضمير قتلته** [/B][B]أستغفر الله العظيم من كل سر أفشيته[/B]

      [B]أستغفر الله العظيم من كل أمين خدعته** [/B][B]أستغفر الله العظيم من كل وعد أخلفته[/B]

      [B]أستغفر الله العظيم من كل عهد خنته** [/B][B]أستغفر الله العظيم من كل امرئ خذلته[/B]

      [B]أستغفر الله العظيم من كل صواب كتمته** [/B][B]أستغفر الله العظيم من كل خطأ تفوهت به[/B]


      [B]أستغفر الله العظيم من كل عرض هتكته** [/B][B]أستغفر الله من كل ستر فضحته[/B]

      [B]أستغفر الله العظيم من كل لغو سمعته** [/B][B]أستغفر الله العظيم من كل حرام نظرت إليه[/B]

      [B]أستغفر الله من كل كلام لهوت به** [/B][B]أستغفر الله العظيم من كل إثم فعلته[/B]

      [B]أستغفر الله العظيم من كل نصح خالفته** [/B][B]أستغفر الله العظيم من كل علم نسيته[/B]

      [B]أستغفر الله العظيم من كل شك أطعته** [/B][B]أستغفر الله العظيم من كل ظن لازمته[/B]

      [B]أستغفر الله العظيم من كل ضلال عرفته** [/B][B]أستغفر الله العظيم من كل دين أهملته[/B]

      [B]أستغفر الله العظيم من كل ذنب** [/B][B]أستغفر الله العظيم من كل ما وعدتك به ثم عدت فيه من نفسي ولم أوفي به[/B]

      [B]أستغفر الله العظيم من كل عمل أردت به وجهك فخالطني به غيرك[/B]

      [B]أستغفر الله العظيم من كل نعمة أنعمت علي بها فاستعنت بها على معصيتك[/B]

      [B]أستغفر الله العظيم من كل ذنب أذنبته في ضياء النهار[/B]
      [B]أو سواد الليل في ملأ أو خلا أو سر أو علانية[/B]

      [B]أستغفر الله العظيم من كل مال إكتسبته بغير الحق** [/B][B]أستغفر الله العظيم من كل علم سئلت عنه فكتمته[/B]

      [B]أستغفر الله العظيم من كل قول لم أعمل به وخالفته** [/B][B]أستغفر الله العظيم من كل فرض خالفته ومن كل بدعة إتبعتها[/B]

      [B]أستغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه[/B]

      [/B]

    • أسع ــد الله يومكـ بكل خير
      مبدع الحروف
      أخيــ عزفت سمفونية رائعة بتلك الألحان المرهفهـ
      كن هكذا متابعهـ لحروفك النقية
      وفقك الله لكل خير
      متابعة بصمت
      ..

    • أستاذي العزيز ورد المحبة
      [ حرف من خيآلك ]
      نقرأه ونتعآيش مع [ خيال من حرفك ]
      جزآلة / أُفـق / حُلم / وإحساس
      هكذا هو لقآؤنا مع أبجديتك الرآئعة
      شكرآ لك

      ’,
      لآ يغرق المرء لأنه سقط في النهر , بل لبقائه مغموراً تحت سطح الماء Paulo Coelho
    • اللهم إني أستغفرك لكل ذنب خطوت إليه برجلي ، أو مددت إليه يدي ، أو تأملته ببصري ، أو أصغيت إليه بأذني ، أو نطق به لساني ، أو أتلفت فيه ما رزقتني .. ثم استرزقتك على عصياني فرزقتني ثم استعنت برزقك على عصيانك فسترته علي وسألتك الزيادة فلم تحرمني ولا تزال عائدا عليّ بحلمك وإحسانك يا أكرم الأكرمين .. (كم من مستدرج بالإحسان إليه ، وكم من مفتون بالثناء عليه ، وكم من مغرور بالستر عليه)
    • اللهم علمنا محبة الناس ومحاسبة النفس والتسامح.. اللهم إذا أسأنا الى الناس فأعطنا شجاعه الاعتذار ,,وإذا أساء الناس لنا فأعطنا شجاعه العفو..
جمعه خير وتسامح ..
      لقيت بـ العزلة عن الناس راحة * و أنا أخسر العالمـ و لاأخسر أطباعي في مجتمع مملي نفاق و وقاحة * أفضل إني ما أكون ..( إجتماعي )..