مــــــــــــــــاهـــــــــو الخطير في مقاهي الأنترنت!!!!

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • مــــــــــــــــاهـــــــــو الخطير في مقاهي الأنترنت!!!!

      الخطير في الأمر أن تصبح هذه المقاهي أوكاراً للاستخدام السيء من قبل بعض الزبائن ، وذلك من خلال ما يسمى ب" غرفة الدردشة " والتنادي إلى المواقع الجنسية والإباحية التي لم يعلم بها الرقيب البشري .


      ) لماذا الإقبال على مقاهي الإنترنت ؟
      1- إهمال الأباء وضعف مراقبة الأسر لأبنائهم .

      2- الفراغ الممتد في يوم الشباب والفرار من الأعمال الجادة .

      3- توفر السيولة المالية لدى كثير من الشباب .

      4- لا يمكن إجراء رقابة صارمة على هذه الخدمة .

      5- الفضول والبحث عن الممنوع .

      كما أن فوائد الإنترنت لا تعد ولا تحصى فإن مضاره لا تعد ولا تحصى وإن المتأمل لواقع الشباب ليجد مفاسد عديدة ظهرت على أفواج منهم ممن لم يحسن استخدام هذه الوسيلة ومن هذه المفاسد ما يلي :

      1) ضياع الأوقات
      2) التعرف على صحبة السوء .

      3) الإصابة بالأمراض النفسية

      4) الغرق في أوحال الدعارة والفساد .

      5) التعرف على أساليب الإرهاب والتخريب .




      :eek: :eek: :eek: :eek:
    • موضوع خطيير .. او بالاحري مشكلة خطييرة ..

      بس حسب علمي انه توجد الكثير الكثير من المواقع الاباحية مغلقة عن طريق الشركة العمانية للاتصالات :) :)
    • بسم الله الرحمن الرحيم.


      أود أن أخبر الأخ** توني** مشرف ساحة الفكاهة بأنه يوجد مواقع إباحية وإني معاك في كلامك إن الشركة العمانية أغلقت كثير من المواقع الإباحية،،،،،

      لكن أخبرك ليعلم الجميع بأنه توجد مواقع تكسر حماية الشبكات المحمية ضد الدخول للمواقع الجنسية ويكون دخولهم بسهولة دون تعب.

      معاذنا الله..........

      ولا حوله ولا قوة إلا بالله العظيم.
    • السلام عليكم...
      أخي العزيز النهروان...
      لدي وجهة نظر..اذا سمحت لي..

      أعتقد أن الخطر يكمن في أن تعلم أبنائك أو اخزانك الانترنت في سن مبكر وقبل أن يبلغ رشده وقبل أن يستطيع أن يميز بين ما هو جيد وسيء له بحكم قلة الخبرة والدراية..
      حيث نجد الكثير من الأطفال يلاقون تشجيعا منقطع النظير من الأهل والأصدقاء اذا كانوا يعرفون الانترنت واذا كانوا يستطيعون الاستمرار بها دون مساعدة من أحد...
      ظنا منهم ان هذا هو التطور و التقدم...
      وربما يقول لك..اشمعنا ابن الأجانب أحسن عن أولادنا وبناتنا؟؟!!.....ليش هم يدخلون النت ويعملون اللي يردونه وهم في تقدم مستمر وووووالخ من الحجج التي لا تحصى..

      ولكن اذا راجعنا أنفسنا ..
      كيف يمكن لولد عمره عشر سنوات أو 12 سنه أن يقاوم وجود صورة اعلان ما وبكلمات كاذبه ..طبعا من المعروف أن الفضول في هذا السن يكون كبير..

      اذا الأفضل -- من وجهة نظري-- أن نؤجل موضوع تعليم أطفالنا الانترنت الى أن يكبروا ويصبحون قادرين على الاختيار والتفكير ..

      تحياتي
      بنت عمان$$f
    • لي مداخله بسيطه على موضوعك

      بسم الله الرحمن الرحيم

      شكرا لك أيها النهروان على طرح لمثل هذه القضيه، فأنت ذكرت بعض الاسبلب والتي تجعل من الشخص ان
      يقبل على مقاهي الانترنت.
      ولكن في نظري أنا إضافة إلى الاسبلب التي ذكرتها أنت.
      ان الولد وخصوصا الذي قي سن المراهقه لا يدري مصلحته جيدا وبسبب أصحاب السوء الذين يرافقهم،فهم يذهبون
      إلى هذه المقاهي.
      وأحيانا السبب الرئيسي في ذلك هو أن هؤلاء المراهقين يريدون الحريه، والنظر إلى المواقع الممنوعه بحريه تامه
      ولا يتسنى لهم ذلك، إلا عندما يذهبون إلى المقاهي، على العلم فهم يملكون الانترنت في المنزل.
      وفي النهايه كله يرجع إلى الاهل، فهم ما عرفوا يربوا اولادهد زين.

      والله المستعان
    • يجب أن نعلم أبنائنا بأن يكونو رقباء على أنفسهم و لا نعتمد على الغير فأتصور البروكسي و غيره من الأمور يستطيع أي شخص إختراقها و لذا أفضل أن نزرع البروكسي في عقليه الفرد فأذا الشخص سواء أكان شاب أو فتاه عرف ربه و جعل البروكسي في عقليته فهذا هو الأفضل و الطريق السليمه و ربما البروكسي و غير من عمليت الحظر قد خففت الكثير و لكن يبقى أن نكون رقباء على أنفسنا أولا و أخيرا

      حاسبوا أنفسكم قبل أن تحاسبوا
    • معظم المواقع مغلقة

      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته....
      للعلم فقط...لا داعي لمراقبة الأبناء في استخدام الحاسب الآلي...لأنه معظم المواقع مغلقة و مهما حاول مستخدموا الانترنت ايجاد عناوين جديدة فان الشركة العمانية للاتصالات تراقب و تغلق هذه المواقع لان هذا من واجب عملها وفي الحفاظ على مجتمعنا .....لكن ليس الانترنت فقط.....هناك العديد من الامور لا دخل لها بالحاسب الآلي تدمر عقول الشباب.........
    • يعنــي جت علـى الإنترنت

      فـي البداية أحب أشكرك يا أخ نهروان علـى موضوعك الجميل.
      بصراحة موضوع الإنترنت هذا موضوع طال النقاش فيه وكل ما نلقى حل لبعض مشاكله تظهر لنا مشاكل جديدة.
      أولا, مقاهي الإنترنت هذه جعلت ليستفيد الناس منها. بالتأكيد كســب المــال هو الهدف الأول من إقامة المقهــى, ما فيه شك فـي هذا, بس في نفس الوقت هو تسهيل للناس اللي يريدون يتعلمون إنترنت وما عندهم قدرة يشترون جهاز خاص أو خلنا نقول ما عندهم خبرة في إستخدام الإنترنت فيخافون يشترون جهاز خاص.
      يعني بصراحة أنا أعرف أشخاص كثيرين عندنا هنا في البلاد, صاروا يعرفون أشياء كثيرة عن الإنترنت ويجيدون إستخدامه إجادة رهيبة عن طريق زياراتهم لمقاهي الإنترنت.
      لذلك أنا أقول ان مقاهي الإنترنت ما وضعت لدمار الشباب. لكــن الشباب في هذا الزمان يفتقدون للنصيحة سواء كانت من أهلهم أو من أصحابهم. يعني الحين صـار الصاحب واللي معاه سواء. وصار الواحد في سن المراهقة ما يدور إلا الصاحب اللي يدله على الشر ويقوده للضياع.
      والإنترنت هذا ما هو إلا جزء أصلا من الإستغلال السيء للتكنولوجيا في بلادنا في هذا العصر. فعندنا الدش والقنوات السافلة والمنحطة, وعندنا الفيديو والأفلام الخليعة وغيرها من الأشياء اللي تستغل في غير موضعها الأصلي.
      لذلك, انا أقول ان السبب الرئيسي في إقبال الشباب على الرذيلة هو قله إهتمام الأهل بأبنائهم خصوصا أثناء فترة المراهقة وقلة تزويدهم بالنصيحة.
      أتمنى للجميع التوفيق.
      أخوكم مالــــك الحزيــن