هذا عنوان موضوعي ..الذي أخصه للنساء فقط..

    • هذا عنوان موضوعي ..الذي أخصه للنساء فقط..

      هذا هو عنوان موضوعي..موضوع أخصه للنساء فقط..
      ترقبوه..
      فيه..به ..معه..سنعيش حياة مراهقة بتفاصيلها..ولحظاتها..
      العميقة..وأسرارها الخفية..
      مراهقة توجد في أعماقنا السحيقة..لربما في كل واحدة منا..
      مراهقتي هذه ليست كباقي المراهقات..سنقرأعنها الكثير..

      وصدقنني..

      سنعيش معها لحظات العمر..لو قبلتن ذلك..وإن لقي هذا
      الموضوع حضناً يستقبله..ويرعاه..
      لانه..لا يهون على شخصي..أن اكتب عن انسان بكيانه ثم
      يمر المقال على الجميع مرور الكرام..


      حين فاتحتها برغبتي العميقة في الكتابة عنها رفضت بشدة..
      حاولت الهروب..لكنها بعد ذلك ..قبلت..ورضت بعد اصراري
      الصادق.. فهي من النوع الذي أحب الكتابة عنه..وله

      أحببتها بصدق..وكم أتمنى أن تحببنهابدوركن..
      ارسمنها في مخيلاتكن..كيفما تشئن..لانني لن اقتل فيكن نورس الحلم..
      ولن أحبس نور الخيال في غرفة محدودة الفراغ..
      لكن اعلمن أنها موجودة..تعيش بيننا..كما نعيش نحن..

      بها من العيوب مالا يحصى..وبها من الخير مالايعرفه إلا رب العالمين..
      وسأنير لكن ذاك الجانب..ولماذا أضيئه؟هو مضئ بحد ذاته..

      وكم..أتمنى من الإخوة الأفاضل أن لا يطلعوا على هذا الموضوع..
      ربما كتبت شئ لا يقبله العقلاء من حولي..ولا تستسيغه العقول..
      المذكرة..
      ولانني أتحدث عنها..وهي لا تريد أن تظهر أمام الرجال..
      فالتربية التي أحاطتها بكل رعاية واهتمام..وصون وحفظ
      من كل عين غريبة جعلتها كأروع درة خلقت في قلب البحر..
      وهي أجمل من ذلك في نقاء الروح..
      وصدق المنطق..

      لا إضافة لدي..سوى قولي..ترقبوا الموضوع..
      وسلامي للجميع..