رحلةٌ في خظّم الأوجاع

    • رحلةٌ في خظّم الأوجاع




      وكان الحرفُ مشتعلاً

      يُغازل كُل أحلامي

      هُنا بحرٌوقافيةٌ

      وتصويرٌ

      وتشبيهٌ

      هُنا للرمز قصته

      هُنا ليلى واسماءُ

      هُنا زهرٌ وعفراءُ

      وغيداءٌ

      وبيضاءٌ وشقراءٌ

      وسمراءُ

      وكُنت أنا بلون زهور بُستاني

      أُضيفُ اللون تلوّ اللون

      أُنمقُ بوحَ قافيتي

      على مهلٍ

      وأجعلُ كُلّ أحرفها

      تراتيلاً

      وأوزانًا

      تُراقصُ نبض أوردتي

      وتسكنُ كُلّ جارحة

      بمملكتي

      وأحسبُ أنها الدّنيا

      لغيري لم تكُن أبداً

      ولن توهب

      ....

      سنونٌ هكذا مرّتْ

      وهذي هندُ تسبرُني

      وتخطبُ ودّ أُغنيتي

      وتُشعلُ احرُفاً

      كانتْ بيومٍ

      ملء حُنجرتي

      بنيتُ لأجلها وطنًا

      ومملكةً

      وقصراً شِيدَ

      من نبضي

      وعاطفتي

      وتاريخي

      وميلادي

      وكان العُمرُ يسرقني

      وبسمتها

      وضحكتها ،

      حديثُ الليل

      والإصباح

      من فمها

      وزيفُ شجونها

      الكذابُ

      يسرقني

      ويقتلني

      يمزقني إلى

      أشلاء بعثرها

      هديرُ رياح لمترحم

      وقسوة حيّةٍ

      كانت ولا زالت

      تغير جلدها

      البالي

      ضحاياها بلا عدٍ

      ولا عددِ...

      بناديكُم

      هُنا وُجِدتْ

      هُنا رسَمَتْ حماقتها

      هُنا باعتْ أُنوثتها

      تُبرهنُ عن سجاياها

      وكُنتُ أنا

      لعمري من ضحاياها...







      أبحث عن المجهــــــــــــــــــــــول بين الزوايا ... وأدري بأنه ساكنٍ في وريــــــــــــــــــــــــــدي ما أدري علام الحزن طول معــــــــــــــايا ... كاتم على أنفاس همسي ونشيــــــــــــــــــــدي [LEFT]وجع السنين / الحُلم الجميل2 [/LEFT]
    • ومِن فَلسفَة الاستغنَاء
      ان تَكتُب
      وانتَ تعلمُ ان لَن
      يقرَأ حرُوفك
      سِوى الغُربَاء
      ..
      ...
      ..

      .
      وكنت أنا
      لعمري من ضحاياها ..

      ..
      ..
      جميل ما سطرته هنا .. ومؤلم فالوقت ذاته ..
      راق لي بوحك ...
      ..
      ..
      تقبل مروري ..
      يقول؛لونك المغري هّدم سقف الخيال,
      و وجهك المغرُور يجبرني أميل؛
      وشعرك الأسود مثل حُزن الليال؛
      ❤❤لاتقصينه أحبه طويل❤❤
    • شكراً لمرورك أستاذة ...
      هو نزفٌ آخر لوجع لن ينتهي .. كان حضورك جميلاً
      أبحث عن المجهــــــــــــــــــــــول بين الزوايا ... وأدري بأنه ساكنٍ في وريــــــــــــــــــــــــــدي ما أدري علام الحزن طول معــــــــــــــايا ... كاتم على أنفاس همسي ونشيــــــــــــــــــــدي [LEFT]وجع السنين / الحُلم الجميل2 [/LEFT]