إلى حيث لا نعلم ماضون !!

    • إلى حيث لا نعلم ماضون !!



      تُتعبنا الحياة أحياناً ، تمضي بنا إلى حيث لا نعلم ، تقودنا إلى ما لا نهاية ...
      نمضي ونحن مثقلون ، محملين بالفوضى نحتضن قلوبنا المليئه بأشياء تكاد تخنقنا ، ولكننا لا نستطيع البوح بها فهي كالرياح لا يمكن اللحاق بها ...
      كالبرق تخطف منا بعض الدقايق ...
      موجعة دقائق الحنين تلك ، كسهم أصاب القلب في اللامكان ، ولكنه خلّف ألماً ، لا يمكن شرحه ، لبرهه نصمت ونحن ممسكين بموضع الالم ، إلى أن تمضي دمعة لتطبب أثر اللاجرح ، وبعد ذلك نعود إلى حيث ننتمي ، إلى حيث ليالينا الصاخبه المليئة بالفوضى والكم الهائل من تراكمات السنين ، فنمضي إلى حيث تقودنا الحياة ، إلى حيث لا نعلم ، إلى ما لا نهاية ...

      عظيمة تلك اللحظة التي استرقنا دقائقها من ضجيجِ لا نكاد نميزة من صمت الحياة التي لا نعلم إلى أين تمضي بنا ....!!!!
      ...فيني عزه احرقت جـمر الاشواق
      وفيني هيبه بعثرت عزة انسان ...