المرأة الصالحة ذات الخلق الكريم

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • المرأة الصالحة ذات الخلق الكريم

      مرحبا اخوتي واخواتي موضوع قرأته واعجبني :)

      الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله

      أخواتي الحبيبات

      إن المرأة الصالحة ذات الخلق الكريم ..
      يزينها الأدب والحياء..
      ويحليها الفهم والذكاء ..
      لأن الخلق الحسن هو قوام المرأة المسلمة..
      وعليه مدار سعادتها فإن رزقته رزقت كل خير ..
      وإن حرمته حرمت كل خير..
      ولقد قال الرسول صلى الله عليه وسلم لمن جاء يسأل عن البر:
      " البر حسن الخلق " رواه مسلم..
      كما سئل عن أكثر ما يدخل الجنة ..
      فقال: " تقوى الله تعالى وحسن الخلق "
      وأيضــــــــــا
      " إن من أحبكم إليّ وأقربكم مني مجلسا يوم القيامة أحاسنكم أخلاقا"
      رواه البخاري..

      وقــــــــــــــــال :
      " إن العبد ليبلغ بحسن خلقه عظيم درجات الآخرة وشرف المنازل .. وأنه لضعيف العبادة "
      رواه الطبراني بسند صحيح.

      والأخلاق الفاضلة تكتسب بالرياضة والمواظبة والتعود..
      وإليك أختي الحبيبة جملة صالحة منها ..
      فروضي نفسك عليها ..
      وتعودي التخلق بها..
      وواظبي عليها تفوزين إن شاء الله تعالى بحسن الخلق..
      وحسبك خيرا وشرفا حسن الخلق :

      الصبر :
      وهو أن تحبسي نفسك على الطاعات ..
      وفعل الخيرات بلا ضجر ولا ملل..
      كما تحبسينها بعيدة عن المعاصي ..
      وعن كل خلق سيء كالكذب والخيانة والغش والخسة والكبر والعجب والبخل والشح والجزع بإظهار عدم الرضا بحكم الله ومجاري أقداره في عباده.

      الصفح والأعراض عن كل ما تسمعين من كلمات نابية أو حركة عنيفة:

      فلا ترددي على السيئة بالسيئة ..
      ولكن بالحسنة وهي الكلمة الطيبة ..
      قابلي الجفاء والغلظة من أفراد أسرتك بالعطف والرحمة واللين..
      إن علت أصواتهم اخفضي صوتك ..
      وان قبحت كلماتهم جملي لفظك وطيّبي كلماتك ..
      وبهذا يا غاليتي تملكين قلوبهم ..
      وتظفرين بودهم وقربهم وحسن معاملتهم.

      الحياء والاحتشام:
      فالزمي غاليتي نفسك بهذا الخلق
      فانه أخوة الإيمان..
      وجماع البر والاحسان ..
      فاستحي من الله حق الحياء ..
      فلا يراك على ما يكره ..
      واستحي من الملائكة فلا تتكشفي في خلواتك ما استطعتِ ..
      واستحي من زوجك وأهلك ومن سائر الناس ..
      فلا تقولي البذاء ولا تنطقي بالفحش ..
      ولا تعملي عملا أو تقولي قولا يجانب الحشمة والحياء..
      إن الحياء يا حبيبتي كله خير وخير كله ..
      ولا يأتي إلا بالخير فاستري محاسنك وحسني كلماتك ..
      وغضي بصرك ..
      وأطيلي ثوبك ولا تتكشفي رأسك..
      فلا يفارقك خمارك إلاّ إذا خلوت بزوجك في عقر دارك.

      كوني سخية :
      فلا تبخلي بفضل طعام أو شراب أو كساء ..
      ابذلي المعروف وتصدقي من مال زوجك بعد اسئذانه وإذنه
      فتشاطريه الأجر والمثوبة..
      " إن المرأة إذا تصدقت من مال زوجها بإذنه لها نصف الأجر وللزوج النصف "
      رواه البخاري..
      فبالصدقة لكِ المثوبة ..
      وتسلمي من العقوبة
      ( فأما من أعطى واتقى وصدّق بالحسنى فسنيسره لليسرى )
      فاحذري يا حبيبتي من الشح ..
      واتقيه بالصدقة القليلة والكثيرة..
      احسني إلى جارتك ..
      كما تحسنين إلى أقاربك..
      اعلمي بارك الله فيك أن الله تعالى مع المحسنين المخلصين.

      وفقني الله وإياك لطاعته

      مع تحياتي للجميع

      ماكل يلمع ذهبا
    • موضوع جميل يخدم المرأه المسلمه 00

      شكرا اختي احلى مسقط على موضوعك هذا 00

      واسمحيلي انقل موضوعك الى الساحات الاسلاميه 00
    • موضوع رائع جدا فية من العبارات ما تجعل الشخص يقراة عدة مرات

      تسلم ايدك

      ولا يحرمنا من مواضيعك

      ارق التحايا
      أكتب ما اشعر به وأقول ما أنا مؤمن به انقل هموم المجتمع لتصل الي المسئولين وفي النهاية كلنا نخدم الوطن والمواطن