بصيرة حق

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • أود المشاركة معكم بهذه القصيدة المتواضعة وعسى ان تنال رضاكم ،وذلك لتكون حقيقة ظاهرة يعلمها كل من يهمه ديننا الاسلامي .:confused:
      كسرنا بالسوابق باب كسرى وقصر الروم يلحقها الهزيمة
      بفضل الله والامراء صرنا عزيزين المروءة بالعزيمة
      فلا أدري علام اليوم متنا بلا قلب يقاسي الذليلة
      فهل بعنا الجهاد؟فق سئمنا واما اننا لا نعتليها
      كأني لم ارى بطلا شجاعا ينادي للجهاد بلا مخيفة
      صلاح الدين اسما ظل يبقى نقوش في قلوب الشر طيلة
      الى ان توج الاقصى شعارا ينادي بالسلام على بصيرة
      وقدس قد تصيح لنا وتأسى من الدولة اليهودية الحقيرة
      عهود تنبري فيها نصوص باسم القدس للدولة اللعينة
      وبلفور الذي صار ذكرى على وعد يقاضي بالمليكة
      الم نذكر مآسي ثم تقضى على حد سواء بالخديعة
      اساسا عندنا كيف يبنى بلا اصرار لا يعني عزيمة
      فأرض القدس أرض ليس تشرى على رأي اليهود وما تريده
      فليت العهد يأتي ثم يبقى على طول السنين بلا قطيعة
      فيظهر عندنا روحا وشروى وعزم ثم غيض لا نضيعه

      :eek:
      ويش رايكم شباب ، هذا من تأليفي




      000 ظهراوي
    • السلام عليكم

      أخي العزيز ظهراوي ..
      ما كتبته يحمل معنا جميلا حقا ,,
      وهو يمثل ما تعانيه امتنى الاسلامية من وهن
      ومحاولتك في جعله قصيدة شيء جميل ,,
      لكن بالقصيدة خلل الوزن والقافية ,,
      لكن استمر بالمحاولة ,, وفقك الله