كيف تعالجين احتراق البشرة من حرارة الشمس

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • كيف تعالجين احتراق البشرة من حرارة الشمس

      لاحتراق بشرة الذراعين والساقين من جراء تعرضها لأشعة الشمس الشديدة وبكثرة، والتي كانت كثيرة الحدوث خاصة في أوقات الحصاد، كان يستعمل لها وما زال الأدوية المأخوذة من الطبيعة، والتي تنعش البشرة وتهدئها في نفس الوقت، فهي جيدة للعناية بها.

      مدادة:
      -تؤخذ حفنة أوراق المدادة (وتسمى أيضاً: عشق)، ثم تغمر بقليل من الماء المغلي.
      بعد أن تبرد توضع على البشرة المحروقة من الشمس.
      هذا العلاج جيد أيضاً للبشرة التي حرقتها الشمس خاصة بشرة الأنف أو الكتفين.

      زيت الأعشاب:
      زيت الأعشاب علاج سهل الاستعمال لاحتراق البشرة من الشمس، ولكنه يجب أن يكون قد حصر مسبقا بحيث يكون عند الحاجة في متناول اليد، ويعمل كالتالي:
      - يؤخذ 30 غراماً من أزهار الزوفا، ثم تغمر زيت اللوز الحلو.
      - تترك لتأخذ مفعولها لمدة 24-48 ساعة وهي في وعاء مسدود سداً محكماً.
      - يصفى ويحفظ للحاجة في قنينة زجاجية غامقة اللون.

      زيت البنفسج العطر:
      زيت البنفسج العطر علاج جيد مهدئ للبشرة، وبالإضافة لذلك فهو أيضاً جيد للعناية بالبشرة وكذلك له رائحة طيبة، ويعمل كالتالي:
      - تؤخذ حفنة من أزهار البنفسج العطر وتغمر بربع ليتر من زيت اللوز الحلو.
      - يوضع في وعاء ويحكم سده لينقع مدة أسبوع، وفي مكان معتم.
      - يصفى وتعصر الأزهار، ثم يوضع الزيت في قنينة غامقة اللون وتسد بأحكام، وتحفظ لوقت الحاجة.
      - عند الحاجة تدهن البشرة بقليل من هذا الزيت
    • عل هذه الوصفات تكون دافع لرجوع المراة إلى للحصاد وجني الزرع والتمر وغيرها من الأعمال المنزلية التي تتعرض فيها المراة لحرارة الشمس ساعات طوال

      خاصة وإن كثير من فتيات هذا العصر ابتعدن عن مثل هذه الأعمال خوفا على بشرتهن ونعومة أيديهن

      وعلى كلٍ فإن القيض قادم ففترة التأبير ( التنبيت ) شارفت على الإنتهاء ، وسياتي التخليج ( التحدير ) وبعده الخرافة ، ومن ثم الجداد ( الجني ) فالإستعداد واجب