حالة الطالبات في المدرسة

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • حالة الطالبات في المدرسة

      السلام عليكم ورحمة الله وبركات:.

      المكان : في الصف (الحصة الأولى) .
      (مادة التربية الإسلامية)
      حالة الطالبات في فوضى إحداهن تتسلق المقعد ولأخريات يكتبن الواجب في خوف شديد من وصول المعلمة .
      - واحدة ترقص والثانية تغني .
      - طالبة تقد أفلام الكرتون في حركاتها .
      - واحدة من الطالبات تجلس بهدوء وأدب تنظر قدوم المدرسة.
      -طالبة تقوم بالتحرش إلى هذه الطالبة فتقترب منها وتسخر فتقول:
      "سودة ومتينة خايفة مسكينة "
      بقية الطالبات يرددن خلفها :" سودة ومتينة أوه أوه خيافة مسكينة وحليلها " .
      - معظم الطالبات عند الباب يتأكن من حضور المعلمة .
      ثم قالت طالبة : هيه هيه بشرى سارة أبلة فاطمة ما جاية .... أبلة فاطمة ما جاية .
      الطالبات :الله يبشكرك بالخير الحمدلله فكة وتستمر الفوضى .
      المعلمة : ليش هذا الفوضى وكأنكم طالبات في الصف الروضة , كل وحدة تجلس مكانها وتشغل نفسها بأي شي لأن معلمة التربية الإسلامية تغيب اليوم وأنا أخذكم إحتياطي (نسأل الله السلامة)
      طالبة : أوف يعني لازم هذي المعلمة تجي وتكبس على نفسها إحنا ما صدقنا أبلة فاطمة ما جات.
      المعملة : ما فيه فايدة معاكم بعد أسمع كلام و فوضى أنا قررت أسمع لكم لأيات القرأنية .
      ( ثم تقوم المعلمة بالتسميع للطالبة الأولى )
      - أحدهم يطرق الباب .
      - تفتح المعلمة الباب وتنشغل بالحديث مع احدى المعلمات .
      شهد: أنا لازم أسوى مقلب وأضيع الحصة لأني ما حافضة ولا أية .
      ( تقوم الطالبة بالكتابة على كرسي بالطباشير و بشره على كرسي المعلمة ثم تجلس مكانها بسرعة )
      المعلمة تدخل وكانت قد شاهدت ما حدث لكن دون أن تشعر الطالبات بذلك او تعاقب شهد.
      المعلمة لشهد : الأن أجلسي يا شهد فصوتك أكيد جميل في تلاوة القرأن هيا يا حبيبتي إجلسي في مقععدي ورتلي لنا .
      شهد : ولكن هذا الكرسي مخصص لكي.
      جميع الطاليات دفاعا عن شهد وخوفا من المعلمة:
      نعم إنه مخصص للمعلمات فقط ( وفي استهزاء ) فريه الكرسي العرش.
      المعلمة : عليك أن تسمعي إلى وتناقدي ولآوامري هيا إجلسي بدون مناقشة .
      شهد : تجلس : أوف
      ثم تبدأ التسميع بسم الله الرحمن الرحيم
      تقرأ الأية الأولى لأنها غير حافظة .
      المعمة : الأن قفي ودوري إلى الخلف.
      شهد : تدور إلى الخلف و ملابسها قد إتسخت في الخلف .
      الطالبات : يضحكن على شهد و يسخرنا منها .
      المعلمة : كفا ضحكا وسخرية استمعن إلى جيدا عزيزاتي إن من يحترم نفسه يحترم الناس واحترام النفس أول دلاءل الحياة فحب البشر دون إحترام يعني اعتبارهم حيوانات مفضلة وإطعامهم دون حب يعني معاملتهم كحيوانات حقيرة وللأسف لم اتوقع ذلك منكن ماذا لو أصبحت الواحدة منكن معلمة في المستقبل هل ترضي أن تسخر منها طالباتها ؟
      انتن لا تستحقن بأن تكونن طالبات علم فطالبات علم لا يتميزن بهذه الميزات الرديئة فكل هذا مناف للشريعة الإسلامية
      شهد بأحترام وأدب وندم :أنا أسفة على ذلك فأنتي نعم المعلمة لقد استفدنا منك الكثير في وقت قصير.
      الطالبات : عاقبينا فنحن فعلا لا نستحق احترامك لنا أرجوك عاقبينا.
      المعلمة :الأعتراف بالذنب فضيلة عليكن أن تعدنني بان لا تكررن ذلك مرة أخرى .
      الطالبات : نحن نعدك ونعد جميع المعلمات فقد قال رسول :
      ( تعلمو العلم وتعلموا للعلم السكينة و الوقار وتواضعوا لمن تتعلمون فيه ) .




      $$e $$e $$e $$e
    • للسف هذا هو حال كثير من طلابنا وطالبتنا في فصول الدراسة

      ويا ريت ان الواحد منهم يتعظ ويعتبر ... كلا .. بل انهم في طغيانهم يعمهون وفي غيهم سادرون

      وهكذا يوم بعد يوم وشهر وبعد شهر وسنة بعد أخرى ، حتى إذا تخرج أحدهم ـ هذا إذا فلح أصلا في دراسته ـ وجد نفسه صفرا على الشمال ... لا شيء البتة ، حينها يعتريه الندم ... وهيهات هيهات أن يرجع الماضي

      بل ربما اكتوى أحدهم بنفس ما كان يفعل ، فالجزاء من جنس العمل أحيانا

      فاربأوا بأنفسكم يا طلاب العلم