حول سيارتك لوسيلة دعوية

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • حول سيارتك لوسيلة دعوية

      بسم الله الرحمن الرحيم

      قد لا تكون الفكرة جديدة ، ولكن أحببت أن نحول هذا الموضوع للنقاش وطرح الأفكار للإستفادة من السيارة كوسيلة دعوية، وهذه بعض الأفكار:
      1- كتابة عبارات مؤثرة على الزجاج الخلفي للسيارة مثلا:
      " إحذر سوء الخاتمة"
      " لا سعادة مع معصية "
      " ماذا أعددت للموت؟ "
      يمكن كذلك كتابة اسم موقع إسلامي يسبقه عبارة:" ماذا تعرف عن الإسلام؟"
      بأي لغة حسب الجاليات الموجودة.
      ** أترك لكم البقية..
      وإذا كان ذلك ممنوعا فعليك بالفكرة الثانية..
      2- هناك مظلات من الورق المقوى للزجاج الأمامي والخلفي ما عليك سوى كتابة تلك العبارات عليها أو آية للتذكير كقوله تعالى:" واتقوا يوما ترجعون فيه إلى الله "
      أو قوله تعالى: " إقترب للناس حسابهم وهم في غفلة معرضون"
      ويمكن أن تكتب مثلا: " هل استمعت لشريط كذا للشيخ فلان ؟؟ "
      أو " ماذا تعرف عن عذاب القبر؟؟ " وغيرها من الأسئلة التي تدفع من يقرأها للبحث عن الإجابة..
      3- استغلال المظلة الموجودة فوق رأس السائق فتضع ورقة بحجم المظلة تثبتها بواسطة دبوس صغير وتكتب فيها مثلا: " أجعلت الله أهون الناظرين إليك؟"
      أو " أتحب الله؟ إذن أطعه " وغيرها ، فإذا ما وقفت عند إشارة المرور فما عليك سوى إدارة هذه المظلة ليراها من بالسيارة الأخرى فتكون رسالة غير مباشرة وأقترح تغيير العبارات أسبوعيا.
      4- هناك مصباح أحمر خلف الزجاج الخلفي لكثير من السيارات ما عليك سوى كتابة أي عبارة تذكيرية باللون الأسود على الزجاج الخلفي مقابل هذا المصباح فإذا ما دست على الفرامل ليلا ظهرت بوضوح بخلفيتها الحمراء..
      5- ضع داخل سيارتك كيسا وبداخله بعض المطويات ليتسلى بها من يجلس في المقعد الخلفي أثناء السير.
      هذه بعض الأفكار وكما ذكرت قد لا تكون جديدة لدى البعض ولكنها كذلك بالنسبة للبعض الآخر.
      اللهم أعنا على حمل راية الدعوة واغفر لنا تقصيرنا .

      أخوكم خادم الدعوة

      تتمه من صوت الدعوة

      داعية لا يعرف لغة من أسلموا على يديه
      يمثل حاجز اللغة عقبة دون كثير من الناس في دعوة غـيــرهـــم للإسلام، وذلك أن كـثـيــــرا مـن غيـر الـمــسلمين لا يجيدون العربية، والمسلمون العرب لا يجيدون لغة هؤلاء، وهذا مــــــا دفع بهذا الرجل إلى هذه الفكرة الرائدة. أحدهم قام باقتناء مجموعة من الكتب التي تدعو إلى الإسلام باللغات المختلفة ووضعها في (شنطة سيارته) وكتب على سيارته بلغات عدة: إذا أردت أن تعرف عن الإسلام فأوقفني، وحين يوقفه شخص -وكثير منهم لا يعرف صاحبنا لغته- يفتح له (شنطة السيارة) ويطلب منه أن يختار ما يتفق مع لغته.

      أخي في الله لتجعل من سيارتك وسيلة دعوية :
      1- لا تتحرك بسيارتك إلا ومعك مجموعة من الكتب والأشرطة والفتاوى لتوزيعها واقترح عليك اقنتاء الحقيبة الدعوية .
      2-لا تسمح لأحد من الركاب بفعل منكر في سيارتك من غيبة أو شرب دخان ...الخ .
      3-اجعل لك برنامجاً سمعياً تلتزم به خصوصاً إذا كنت دائم السفر .
      4- أعرف أحد الإخوة لا يقف في محطة وقود إلا ترجل من سيارته وبادر العامل بالسلام والسؤال عن اللغة ثم فتح حقيبة سيارته وأعطاه كتابا وشريطا بلغته وأعطاه مجموعة من الفتاوى المطبوعة ( 1000 ورقة بـ 50 ريال ) وقال له وزعها على السيارات التي تتوقف عندكم . وقد أصبح الأخ بحمد الله يوفر كتبا وأشرطة لبعض الإخوة الذين يطلبونها منه في طريقه .
      5- أقام أحد الإخوة مشروعا في سيارته وهو : نصيحة الشريط فكلما وقف بجوار سيارة بها طرب وغناء أهدى إليه شريطا .
    • الفكرة الاولي صعبة في ظل القوانين ..

      ولكن الفكرة الثانية معقووولة وتنفيذها سهل .. ان شاء اللله ..

      شكرا اخي على الفكرتين الرائعتين

      جزاك الله كل خير $$f $$f