بقـــــايا مـــاضي يــــعود

    • بقـــــايا مـــاضي يــــعود

      بقـــــايا مـــاضي يــــعود
      ذات صباح كنت أرتشف كوبا من الشاي على مكتبي وبين يدي
      مجموعه من دفاتر الطالبات للتوقيع .
      وفجأة طرق الباب ...فسمحت لها بالدخول وأخذت تصافحني
      بشدة كأنها..تعرفني معرفة.
      قوية ولا تزال ذاكرتي تقلب الآزمنة لكي تتمكن لأخراج
      صورة هذا الفتاه الذي صافحتني ..وقطعة
      الذاكرة لتقول لي ::كيف حالك يا أمل ..؟؟أين أنت
      يا أمرأة منذ زمن ..؟؟
      قلبت عليك الدنيا 5سنوات وأنا أبحث عنك..؟؟وأخيرا وجدتك
      بعد عناء طويل .
      فقلت لها من أنتِ يا أمرأه تعرفني ولا أعرفك ..؟فردت :هل نسيتنا يا
      أمل بهذه السرعه ..؟؟هل نسيتِ ذكريات الدراسة الثانوية والتي
      قضينا فيها أجمل الايام..؟؟
      فأجبتها::
      ولكنها 5 سنوات من العمر والانسان ينسى ما فعله بالامس فكيف
      تبيني أن أتذكر
      أحداث دامت 5سنوات !فقالت لي ::لا يا أمل دائما الذكريات الجميلة
      تظل خالدة في الاعماق لا تنسى ..فبدأت ذاكرتي تستشق بقايا الذكريات
      أيام المدرسة الثانويه ..ولا زلت أسألها عن أسمها من الصديقات الذين لا تزال
      الذاكرة تحفظ بقايا من ذكرياتهن الخالدة ..فسألتها ::أنت مريم..
      فقال::لا.أذن أنتِ :ناديه ..وهى تنفي وأنا أسرد عليه أسماء عشوائية .وأخيرا قالت لي::
      أنا منى..قلت لها :من منى..؟؟
      قالت منى محمد ..عندما نجحت ذاكرتي لتصورها بدأت أرحب بها وأسألتها عن باقي
      الزميلات الذين أفترقنا معهم بعد الثانوية .فسألتها:عن مريم
      وأين هى الآن فقالت لي:بالخارج للدراسه ,وناديه عملت مؤخرا بالشرطة .ونوره معلمه
      وليلى في الصحه وهذولا جميعهن رفيقات جمعتنا .
      قضينا معا ايام سعيده زمن الثانويه ...فتذكرت ذات يوم أنه حصل موقف لا زلت أتذكره
      مع منى محمدوهذا الموقف يتذكره فقط من لهم مشاعر دفينة مثلي ومثل
      صديقتي مريم لان مريم
      ليست كمثل باقي البشر.
      لان شاء القدر وخلق صديقي مريم(عمياء).وكانت منى محمد
      من ضمن فئة من الفتيات
      المستهتر بأعراض الناس والساخره منهم وترى نفسها الافضل دائما ولكني أنا وصديقتي كنا
      نتحمل جميع المواقف الساخنة سواء كانت من منى ..أو غيرها
      من المستهترات
      ورغم ذلك فهى الآن أمامي كضيف عزيز وسألتها أين تعمل الآن..؟؟فقالت لي ::
      لا أعمل .فتعجبت
      طيلة هذه السنين الماضية ...وسألتها أذن أين أنتِ الآن وجميع الزميلات يعملون5سنوات
      عمر كبير يا أختي منى ..فردت بحزن وشجن ::هى الاقدار يا أختي أمل
      أنتِ شاء القدر أن يوهبك فرصة عمل معلمه
      ..وأصبح لكِ منصب كبير وأنا شاء أن يحرمني منه.
      فقلت لها :لماذا ..؟؟أليس لديك الرغبة بالتدريس..؟؟قالت لي :
      فبالعكس ,ولكن هذا الزمن زمن القوه والتعجيزات
      لقد حصلت لمؤهل 89% ..ولكن رفضوني بفارق نسبه واحده
      وعدة محاولة الثانويه العامه وحصلت91% ..ورفضوني مرة أخرى بفارق نسبه
      عن النسبه المطلوب للدراسه بالجامعات.
      .. وها نحن
      ندفع الثمن طيلة ها السنوات الماضية ....وجلست أستمع
      لها وهى تقص لي
      عن شوقها للعمل والحاجه له..أصبحت أنفاسها تصيبني في الصميم
      ..أيعقل أن تتحول منى لهذا التشاؤم وأنا الذي كنت أعرفها قوية الاراده والتصميم ..ولكني لا أعاتبها على ذلك ..فهى بحاجه ماسه للعمل ..
      ولكن أين العمل ..؟؟.حينها تمنيت أن يجمعنا القدر في دراسة واحده من جديد.
      فذهبت تاركه بداخلي أثر مؤلم لمثل حالة منى..

      تحياااااااتي
    • أهلاً بك يا أختي العزيزه

      قصة حقيقيه نهايتها مؤلمه

      فحالة منى ليست الأولى من نوعها فأناس كثر يبحثون ولا يجدون العمل المناسب

      ولكن نسبتها في الدراسه جيده ؟

      تستطيع التسجيل في تخصصات كثيره

      ما السبب يا ترى ؟ هل هو الحلم الذي تريد أن تحققه في أنها تريد التخصص المناسب لها

      الله وأعلم

      أتمنى لك التوفيق
    • اختي العزيزة حالة واقعية يمر بها الكثير من الاخوات في مجتمعنا ولاكن اللة يكون في عونهن.....
      ولكي خالص تحياتــــي...........

      أكتب ما اشعر به وأقول ما أنا مؤمن به انقل هموم المجتمع لتصل الي المسئولين وفي النهاية كلنا نخدم الوطن والمواطن
    • الرسالة الأصلية كتبت بواسطة:الإمبراطور
      أهلاً بك يا أختي العزيزه

      قصة حقيقيه نهايتها مؤلمه

      فحالة منى ليست الأولى من نوعها فأناس كثر يبحثون ولا يجدون العمل المناسب

      ولكن نسبتها في الدراسه جيده ؟

      تستطيع التسجيل في تخصصات كثيره

      ما السبب يا ترى ؟ هل هو الحلم الذي تريد أن تحققه في أنها تريد التخصص المناسب لها

      الله وأعلم

      أتمنى لك التوفيق

      هلا بأخي الأمبراطور
      شكرا على تواجدك
      في ها الصفحه ويعطيك ألف عافيه
      فعلا يوجد مثل ها القصص في واقعنا
      ويا هلا بيك مرة اخرى
    • الرسالة الأصلية كتبت بواسطة:ابن الوقبــــــــه
      اختي العزيزة حالة واقعية يمر بها الكثير من الاخوات في مجتمعنا ولاكن اللة يكون في عونهن.....
      ولكي خالص تحياتــــي...........


      تسعدني ردودك أخي أبن الوقبه
      يعطيك العافيه
      تحيااااااتي لك
    • اختي رفيعة الشان ::
      قصتك الجميله رجعتني الى احلى ايام عمري وهي ايام الدراسه وايام السكن الداخلي بالكليه ، بالفعل هي ايام مرت ولكنها تبقى ذكرى لا تنسى .
      لقد كانت ايام حلوه وايام مرة في بعض الاحيان وقد يكون هذا هو السبب في ان نتذكرها ، بعد ان قرات قصتك اختي العزيزه جلست اقلب افكاري واتذكر كل زملائي في الدراسه واتمنى ان يحدث لي مثل ما حدث لك ويزورني احد اصدقائي لنرجع ايام زمان مثلك انت ومنى .
    • هلا بأخي هلا بيك اخي رجل المستحيل
      في صفحتي
      كا أشكرك على مرورك لهذي القصه
      جميل عندما يفاجأنا شخص من أيام
      الدراسه ...حينها سنقول ما زالت الدنيا
      بخير الاصدقاء يذكرون بعض ..
      لكن أخي في قصتي نوعا من المبالغه ..
      لاني ركضت قليلا السنوات والعمل
      يعني ما زلنا نحن بالكليه بعد
      وعطيت ها القصه تلك الاسلوب اللي قرأته لكي
      القاري يسبح في خيال واسع
      ولك تحيتي وبنتظار ردودك
    • السلام عليكم

      تواصل جميل منك معنا أختي رفيعة الشأن ..
      وقصة جميلة تحمل موضوع أجمل ومهم ,,
      الكثير يعانون مما عانته وتعانيه منى ..
      ونتمنى من الله أن تسير الأمور إلى الافضل ..


      أختي العزيزة رفيعة الشأن ..
      طريقتك في طرح القصة جميل ..
      وسردك لها أجمل ..
      لكن خلطك بين الفصحى والعامية أحيانا خلال السرد
      أفقد القصة شيء من جماليتها ..
      لو كان الكلام الذي دار بينكما فقط يحمل العامية فلا بأس ..
      لكن طرح ما يالحوادث والذكريات .. لو كان بالعربية الفصحى فقط لكان اجمل ..
      ( مجرد رأي )
      وأتمنى لك التوفيق ..