ارفعوا أقلامكم عنها قليلاً

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • ارفعوا أقلامكم عنها قليلاً

      ارفعوا أقلامكم عنها قليلاً
      واملئوا أفواهكم صمتًا طويلاً
      لا تجيبوا دعوة القدس .. ولو بالهمس
      كي لا تسلبوا أطفالها الموت النبيلا
      دونكم هذه الفضائيات فاستوفوا بها ((غادر أو عاد))
      وبوسوا بعضكم .. وارتشفوا قالاً وقيلاَ
      ثم عودوا ..
      واتركوا القدس لمولاها ..
      فما أعظم بلواها
      إذا فرت من الباغي .. لكي تلقى الوكيلا !

      طفح الكيل .. وقد آن لكم أن تسمعوا قولاً ثقيلاً
      نحن لا نجهل من أنتم .. غسلناكم جميعًا
      وعصرناكم .. وجففنا الغسيلا
      إننا لسنا نرى مغتصب القدس .. يهوديًا دخيلاً
      فهو لم يقطع لنا شبرًا من الأوطان
      لو لم تقطعوا من دونه عنا السبيلا

      أنتم الأعداء
      يا من قد نزعتم صفة الإنسان .. من أعماقنا جيلاً .. فجيلا
      واغتصبتم أرضنا منا
      وكنتم نصف قرن .. لبلاد العرب محتلاً أصيلاً

      أنتم الأعداء
      يا شجعان سلم .. زوجوا الظلم بظلم
      وبنوا للوطن المحتل عشرين مثيلاً !
      أتعدون لما مؤتمرا ؟
      كلا
      كفى
      شكرًا جزيلاً

      لا البيانات ستبني بيننا جسرًا
      ولا فتل الإدانات سيجديكم فتيلاً
      نحن لا نشتري صراخًا بالصواريخ
      ولا نبتاع بالسيف صليلاً
      نحن لا نبدل بالفرسان أقنانا
      ولا نبدل بالخيل الصهيلا

      نحن نرجو كل من فيه بقايا خجل .. أن يستقيلا
      نحن لا نسألكم إلا الرحيلا
      وعلى رغم القباحات التي خلفتموها
      سوف لن ننسى لكم هذا الجميلا

      ارحلوا
      أم تحسبون الله لم يخلق لنا عنكم بديلا ؟!
      أي إعجاز لديكم ؟
      هل من الصعب على أي امرئ .. يلبس العار
      وأن يصبح للغرب عميلا ؟!
      أي إنجاز لديكم ؟
      هل من الصعب على القرد إذا ملك المدفع .. يقتل فيلا ؟!
      ما افتخار اللص بالسلب
      وما ميزة من يلبد بالدرب .. ليغتال القتيلا ؟!

      احملوا أسلحة الذل وولوا .. لتروا
      كيف نُحيلُ الذلَّ بالأحجار عزًا .. ونذلُّ المستحيلا



      شعر أحمد مطر
    • ياحمام القدس نوح..........

      ما اكثر الألم والأنين الذى تنطقه حروفك
      ألم ندركه إحساسا قبل الآصغاء الى همس حروفه
      ندركه جيدا ولكن ماجدوى الأصغاء والاستماع فقط!!!!!!
      نرى ـ نشاهد ـ نبكي ـ نتألم ولكن ماذا بعد ؟؟
      نمصمص شفتانا بحزن ونقول ( لاحول ولا قوة الا بالله ) ثم نمد يدينا بالدعاء .... يارب النصر !!!!
      وماذا بعد ؟
      لالالالالا شيء للاسف
      اى نصر نريد ونحن قابعين في الأنتظار فالأفعال صارت مثل الكلمات موئوده بدئا بوسائل الاعلام مثلا وليكن مثالى نشرة الاخبار تبدئها مذيعة متبرجة وفي اوج زينتها تبادرنا بأبتسامة عريضة ثم تنهال علينا بمشاهد ينزف لها القلب وتبكي لها العين ثم لا نلبث ان
      نستمع بعدها الى تصريحات بلهاء لا معنى لها سوى ان نبكي اكثر احوالنا
      ختاما بمواقف وافعال تحدث صريحة كرد فعل لكثيرين من يلهبهم حماسهم وغيرتهم على ديننا في مختلف البلاد ولا يذكر لها طاريء
      أخى العزيز
      الجرح واحد عانينا مثله كثيرا من قبل وكم من شهود على ما اقترفته ايادي جنودابليس اللعين مازالوا على قيد الحياه يرون بعبراتهم ووهن اجسادهم بحكم الزمن وبحكم آثار لم تطمس بعد لرصاصات واسلحة بيضاء كانت جزاء لعدم رضوخهم ـ كانت جزاء لعروبتهم
      ابتسامه جرح
      فليكن دعائنا وتضرعنا لله وحده دونما سواه ومن بعد ماخذلنا ذوينا " اللهم ارزقنا السبيل لفتح باب الجهاد قبل ان ندعو بالنصر" فحتى لو قتلنا وأبادونا جميعا شباب ونساء يكفينا شرفا اننا قتلنا مدافعين لا مشاهدين حتى نستحق وقتها منزلة الشهداء الابرار
      تسلم أخي على ها الموضوع ..ويعطيك العافيه ..أحترااااامي لك $$A $$A