رد من فضلك....

    • رد من فضلك....

      بسم الله الرحمن الرحيم
      في هذه اللحظات أفوم بدراسة حول تربية الأطفال
      واتمني منكم التجاوب معي

      هل تعتقدون بأن في تربية الأطفال صعوبات وعوائق عديدة
      وبالذات في هذا العصر؟؟؟؟
      هل تعتقدون بأن المراهق يحتاج الي تربية اكثر صرامه؟؟
      هل هنالك عوائق في مجتمعاتنا تعوق طريق التربية الصحيحة؟
      ما هو في رأيك الأسباب التي تؤدي الى فساد الطفل؟
      اتمني منكم الأجابة على أسئلتي ولكم مني جزيل الشكر

      أختكم مودة سالم:p
    • اشكرك على طرحك لهذا الموضوع الشيق والمهم ايضا
      سأجيب على أسألتك بأختصار
      جـ1 نعم
      جـ2 نعم وخاصه في عصرنا هذا :eek: (عصر العولمه)
      جـ3 $$d كثيره ومنها والاهم ( الام التي إذا اعتدها أعتد شعبا طيب الاعراق) هل ستقوم بعملها العظيم بأكمل وجه وهي منشغله بأعمالها الثانويه

      جـ4 :D الطفل يتعلم ويقلد والديه (وكل إناء ينضح بما فيه ) وهذه الايام لا يخلو بيت من القنوات الفضائية التي يبث فيها ما هب ودب

      نسأل الله العفو والعافيه
      ّ||| الفـرسـان لخدمات الحاسب الالي ||| ّ
      --الخــوير--
    • بسم الله الرحمن الرحيمالرحيم

      هل تعتقدون بأن في تربية الأطفال صعوبات وعوائق عديدة وبالذات فى هذا العصر؟؟

      نعم هناك صعوبات ومعوقات كثيرة ، وتجاوز تلك الصعوبات محتاج الى صبر وجهد .

      هل تعتقدون بأن المراهق يحتاج الي تربية اكثر صرامه؟؟

      بالتاكيد أن المراهق بحاجة الى صرامه اكثر من غيره ، وذلك لما تلك الفتره من تغيرات على الشاب.

      هل هنالك عوائق في مجتمعاتنا تعوق طريق التربية الصحيحة؟

      أما العوائق كثيره ، واهما الاعلام والاختلاط فى المدارس والجامعات.

      ما هو في رأيك الأسباب التي تؤدي الى فساد الطفل؟

      الرفقة السيئة ، والتلفاز.
    • اجتهاد شخصي

      هل تعتقدون بان في تربية الاطفال صعوبات وعوائق عديدة وبالذات في هذا العصر ؟؟؟
      نعم وخصوصا ان الاطفال في عصرنا هذا مدللون اكثر من اللازم عكس ما كان سابقا ايام الاباء والاجداد فسابقا اذا اخطأ الطفل يعامل بقسوة وبالضرب والتهديد اما اليوم فالاطفال غير فاما ان يقوم والده بنصحه او تركه على راحته لانه صغير وما يعرف شي .

      هل تعتقدون بأن المراهق يحتاج الي تربية اكثر صرامه؟؟
      فترة المراهقة فترة حرجة بالنسبة للشاب او الشابه وخلا هذه الفترة يمكن ان التغلب عليها او الانحراف الى طريق غير سليم ويستحق المراهق في هذه الفترة رعاية اكبر من قبل والديه حتى يتعدى مرحلة المراهقة ويجب نصحه وارشاده لان القسوة والضرب سوف لن ينفع معه بل على العكس سيستمر في عناده اكثر .

      هل هنالك عوائق في مجتمعاتنا تعوق طريق التربية الصحيحة؟
      هناك معوقات كثيرة في طريقة التربية الصحيحة فمعظم الاسر تتبارى الى ان يكون ابناءها افضل من غيرهم من خلال الملبس والمأكل وطريقة العيش وتلبية جميع متطلباتهم وهذا ليس عيبا وهو شي جيد لكن يعلمون ابناءهم الاختلاط بالاهل والاقارب ؟ هل يعلمونهم العادات العمانية المعروفة مثل زيارة الاهل ، عودة المريض ، مشاركة الناس افراحهم ، مشاركة الناس في احزانهم ...... الخ ؟ والنقطة المهمة هل يتحرون من ابناءهم يمشون في الطريق الصحيح من خلال عبادة ربهم والعطف على الاخرين والابتعاد عن المحرمات وملذات الحياة الفانية .

      ما هو في رأيك الأسباب التي تؤدي الى فساد الطفل؟
      من الاسباب الدلع الزائد من قبل الوالدين وكذلك ترك الطفل على حاله دون رقابة او توجيه في بعض الامور بحكم ان الطفل ما زال صغيرا ، وايضا هناك ظاهرة اشاهدها بكثرة هو اذا اراد عم الطفل او خاله توبيخ الطفل يزعل الوالدين واحيانا يقومون على اخبار ذويهم بعدم التعرض للطفل وليس من شأنهم توبيخه وما شابه ذلك .

      تحياتي : هاري 12
    • تحياتي

      موضوع هام وان شاء الله تكون هناك ردود كثيره عليه

      هل تعتقدون بأن في تربية الأطفال صعوبات وعوائق عديدة
      وبالذات في هذا العصر؟؟؟؟
      بالفعل في راي مسوؤليه الطفل مسوؤليه كبيره على عاتق الاباء وخاصه اذا كانوا ذو سن صغيره جيدا الاهتمام وفهم الطفل ورعايته والمحاوله بقدرالامكان ان يتقرب منه وان يلاحظ حركاته والاطفال الذين هم فس سن اكبر من سن الرضاعه ولنقل سن 6 فما فوق فعلى الوالدين دوما مراقبتهما في هذا السن والاحتكاك بهما ووضع قواعد وتعليمات من اجل ان تكون تربيتهما صالحه منذ البدايه وبعدهم عن اي سلوك او عمل سلبي قد يؤدي الى فساده.
      هل تعتقدون بأن المراهق يحتاج الي تربية اكثر صرامه؟؟
      المراهق له اوله اكبر فيحتاج جيدا في فتره المراهقه الى العنايه الكبرى وخاصه انه يمر بمرحله صعبه مرحله المراهقه كما هعي معروفه تغير بنيه الشخص وميوله وتفكيره وانجذابه الى اشياء جديده اما تكون صالحه او نافعه فمهم جيدا في فتره المراهقه العنايه والاهتمام ومراقبه المراهق اكثر من الطفل في كل شيء ولكن بحدود وعدم الغلق عليه ومنعه عن اي شيء فقط علينا نصحه وبعده عن رفاق السوء.
      هل هنالك عوائق في مجتمعاتنا تعوق طريق التربية الصحيحة؟
      هناك عوائق براي اهمال الوالدين واعطاء الحريه المطلقه لي الابناء وخاصه المراهقين فتجدهم يتجهون مع رفاق السوء الى الهاويه والى سلك طرق التسكع والتدخين وووووووومايترتب عليه وخاصه جيل هذا العصر تجده منفتح اكثر بوجود الاسباب والدوافع التي تدعه يسلك هذا السلوك وخاصه ان غالبيه من شبابنا تجدهم يقلدون الغرب في كثير من الاشياء اللبس العادات السيئه الاتجاه الى ممارسه اشياء محرمه ونهى عنها الاسلام والتكنولوجيا ووسائل الاعلام كثره من اصدقاء السوء.
      ما هو في رأيك الأسباب التي تؤدي الى فساد الطفل؟
      الطفل الدلع الزايد ومثل ماذكرت الفا الحريه وعدم الاهتمام به من قبل الوالدين والقاء معه لفتره اطول وفهم الطفل ومراعاه شعوره.

      هاذي بعض الملاحطات مني وراي وشكرا على الاراء المتداوله ولكل شخص راي ومفهوم اخر

      دمتم خيرا

      تحياتي



      $$f
    • وعليكم السلام والرحمه

      اختي بنت لادن اردت ان ارد على موضوعك المهم....
      بصراحه انا لم اخض بتربية الابناء بعد
      ولكن ساحاول ان اجيب على اسألتك بما
      اكتسبتة من حولي....

      ج1_نعم هناك الكثير من الصعوبات التى تواجه المربي
      وخصوصا لان الطفل يكون شخصيته من الست سنوات الاولى
      فلهذا يجب على المربيين ان يكونو على علم ووعي تام
      باغلب الامور

      ج2_المراهق لايحتاج الي تربيه صارمه انما يحتاج الى
      من يسمعه..ياخذ بيده...يساعده في حل مشاكله..يزيد من وعيه
      للامور..يحتاج الى من يتقرب اليه وليس من ينفر منه بالشده
      والقسوه..

      ج3_اجل هناك العديد من العوائق التي تعيق التربيه الصحيحة
      والسليمه..رفقاء السؤ مثلا..والان السبل المتاحه للجميع في المجتمع
      والتي لايكون عليها مراقبه شديدة (هناك العديد منها ))مثل القنوات الفضائيه
      وغيرها من الوسائل.

      ج4_الاسباب التى تؤدي الى فساد الطفل كثيره..منها الافراط الشديد
      في تدليل الطفل ..والقسوة ايضا لها دور كبير...ترك الاطفال
      مع المربيات الاجنبيات..لان الطفل في مراحله الاولى يقلد ..
      فما بالكم اذا جعل من الخادمه مثلا اعلى له؟؟....





      الحياه حلوة بس نفهمها :)
    • السلام عليكم ورحمة الله

      انا في رايي
      تربية الابناء تختلف باختلاف مراحلها
      فنجد الاخصائيون يطلقون على الطفل الاول
      حقل التجارب نجد ان تربية الابناء تتحسن
      من خلال المرور بتجارب عديدة ومواقف متعددة
      ولكن هل يجب علينا ان نترك الامور وشان التربية
      ومسيرتها هكذا بدون تنظيم او تخطيط
      انا اؤكد على اهمية الاستعداد القبلي لمرحلة الامومة
      او الابوة فلا يجب ان نستكين ونترك الامور تمشي بعفوية
      يجب الاستعداد لقدوم اول طفل والبحث عن اساليب
      التربية واساليب تنمية المهارات والبحث
      عن كل ما هو جديد في حقل التربية من العاب او غذاء
      او اساليب في التعامل مع الاطفال باختلاف
      مراحلهم العمرية
      يجب الالمام بالاسلوب الذي يجب اتباعه والطريقة المناسبة
      لكل مرحلة من المراحل العمرية
      ولا نسني التربية الاسلامية وانطلاقنا منها مع التجديد
      بما لا يتعارض معها فهي اساس المسلم الصحيح
      ولا يخفي عليكم اهمية ان يشعر الاباء ابنائهم
      بالاعتزاز والانتماء للاسرة والاعجاب بكل شخص فيها
      حتى تكون الاسرة متحابة متماسكة متعاونين
      فعلى سبيل المثال يعود الاب ابنه ان يحب اخته ويعطف عليها
      وان يدافع عنها ويحميها ان لزم الامر
      ويكون ذلك مثلا بان يتحمل الولد مسؤولية اخته لمدة قصيرة
      وهما ذاهبان للدكان او للعب في الحارة

      وبالنسبة للتلفزيون اعتقد بان من واجب الاباء ان يوجهو
      ميول اطفالهم وكيفية قضاء وقت الفراغ في اشياء مسلية
      اخرى غير التلفزيون كالقراة او الرسم او ابتكار اشياء مفيدة
      وتصاميم جديدة بمساعدة الاباء في بادي الامر
      وان يحددو اوقات مناسبة لمشاهدة ما اختاراه مسبقا من
      برامج كرتونيه هادفة وبرامج مفيدة
      بالنسبة للالعاب توجد هناك العاب مفيدة جدا ومناسبة لاعمار
      الاطفال من اول يوم الى ان ينهي فترة الطفولة
      ومدروسه بعناية بحيث لا تؤذي الطفل ولا يبتلعها مثلا
      وتوجه ميول الطفل وتنمي قدراته الحركية والعقلية
      والحسية كالنظر والسمع وتنمي المنطق لديه
      بالنسبة للمراهق اعتقد يجب ان نترك له بعض من الحرية انطلاقا
      من معتقدات وموروثات واساسيات يمكن الاعتماد عليها
      في اعطائه بعض من الحرية الموجهه والمدروسه ايضا
      ولا باس من معرفة تصرفاته خارج البيت ومعرفة اصدقائه
      فيجب مثلا توجيهه لاختيار الرفقة الحسنة واعطائه بعض
      النصائح فيما ان اساء السلوك
      فمرحلة المراهقة مرحلة حساسة في مفترق الطريق
      طفل يجب ان يعد للخوض في مضمار الحياة
      ولا بد من تزويده بما يتسلح به ليواجه ضروف ومتطلبات
      الحياة العصرية من الحاجة للمعرفة والعلم والقاعدة الصلبة
      القوية حتى لا ينجرف مع التيارات المعاكسة
      يجب تعويده على تحمل المسؤولية والخوض في هذا المضمار
      تحت رقابة الاهل وتوجيهاتهم ومساعدتهم
      وهذا ما قاله شيابنا ((من كبر ولدك خاااويه)))
      بالمناسبةهذا مثل زيادة مجانية(((من جيت رايح كثر من الفضايح)
      )):rolleyes:
      هاهاها بس خطر فبالي هذا المثل الحين
      :) ايش رايكم نسوي
      $$f $$f $$f موسوعة الساحة للامثال العمانية$$f $$f $$f
      بس تعبت الباقي على الشباب الي متبيخلين يكتبو كلمتين
      وطايحين ردود قصيرة علشان يزيد العداد:rolleyes: