عالم الإختراق ... الجزء الأول

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • عالم الإختراق ... الجزء الأول

      المقدمه
      مما لا شك فيه, أن الإنترنت هي أضخم و أروع الاختراعات البشرية, ولن يستطيع أحد أبداً حصر فوائد و مميزات هذا المحيط الكبير المسمى ( الإنترنت ).و من الأمور المثيرة للاهتمام هو الانتشار الرهيب لما يسمى ببرامج(التجسس) السهلة الاستعمال و سهولة الحصول عليها مجاناً في الكثير من المواقع .سنتطرق في هذا البحث عن تاريخ التجسس عبر الإنترنت و الجواسيس الذين يُسمَون بال ( هاكرز) و طرق اختراقهم للشبكات و طرق الحماية والوقاية منهم, كما سيتم ذكر أحداث حصلت لشركات سبّبها هؤلاء المُسمون بال (هاكرز).

      تاريخ الهكرز و بدايتهم
      الهاكرز, هذه الكلمة تخيف الكثير من الناس خصوصا مرتادي شبكة الإنترنت الذين يحملون خصوصياتهم الموجودة في أجهزتهم و يبحرون في هذا البحر, و معظم الأحيان يرجعون و قد تلصص أحدهم على هذه الخصوصيات و ربما استخدمها في أمور غير شرعية.
      عالم الهاكرز عالم ضخم غامض, و بدايته كانت قبل الإنترنت بل و قبل الكمبيوتر نفسه, و لربما تسائل البعض, من هو الهاكر؟
      تعريف الهاكرز:- الهاكرز, هذا اللفظ المظلوم عربيا, يطلق على المتحمسين في عالم الحاسب و لغات البرمجة وأنظمة التشغيل الجديدة, و يستخدم هذا اللفظ ليصف المبرمجين الذين يعملون دون تدريب مسبق.
      لقد انتشر هذا المصطلح انتشارا رهيباُ في الآونة الأخيرة و أصبح يشير بصفة أساسية إلى الأفراد الذين يلجئون بطريقة غير شرعية إلى اختراق أنظمة الحاسب بهدف سرقة أو تخريب أو إفساد البيانات الموجودة بها. و في حالة قيام المخترق بتخريب أو حذف أي من البيانات الموجودة يسمى ( كراكر), لأن الهاكر يقوم عادة بسرقة ما خف من البرامج و الملفات ولا يقوم بتخريب أو تدمير أجهزة الغير.
      بدايتهم :- نعود إلى عام 1878م, في الولايات المتحدة الأمريكية, كان أغلب العاملين في شركات الهاتف المحلية من الشباب المتحمس لمعرفة المزيد عن هذه التقنية الجديدة و التي حولت و غيرت مجرى التاريخ. فقد كانوا يستمعون إلى المكالمات الشخصية و يغيرون الخطوط الهاتفية بغرض التسلية و تعلم المزيد حتى قامت الشركات بتغيير الكوادر العاملة بها من الرجال إلى كوادر نسائية للانتهاء من هذه المشكلة.
      مع ظهور الكمبيوتر في الستينات من هذا القرن, انكّب المتحمسون على هذا الصندوق العجيب, و ظهر الهاكرز بشكل ملحوظ, فالهاكر في تلك الفترة هو المبرمج الذكي الذي يقوم بتصميم و تعديل أسرع و أقوى البرامج, و يعتبر كل من ( دينيس ريتشي و كين تومسون) أشهر هاكرز على الإطلاق في تلك الفترة لانهم صمموا نظام التشغيل ( اليونكس) و الذي كان يعتبر الأسرع في عام 1969م.
      و مع ظهور الإنترنت و انتشاره دولياً, أنتجت شركة IBM عام 1981م جهاز أسمته ( الكمبيوتر الشخصي) الذي يتميز بصغر حجمه و وزنه الخفيف بالمقارنة مع الكمبيوترات القديمة الضخمة, و أيضا سهولة استخدامه و نقله إلى أي مكان و في أي وقت, و استطاعته الاتصال بالإنترنت في أي وقت. عندها, بدأ الهاكرز عملهم الحقيقي بتعلم كيفية عمل هذه الأجهزة و كيفية برمجة أنظمة التشغيل فيها و كيفية تخريبها, ففي تلك الفترة ظهرت مجموعة منهم قامت بتخريب بعض أجهزة المؤسسات التجارية الموجودة في تلك الفترة. يوماً بعد يوم ظهرت جماعات كبيرة منافسة , تقوم بتخريب أجهزة الشركات و المؤسسات حتى بدأت هذه المجموعات الحرب فيما بينها في التسعينات من هذا القرن و انتهت بإلقاء القبض عليهم .
      و من عمليات الاختراق الملفتة للأنظار, قيام مجموعة من الهاكرز مؤخراً بالهجوم على موقع هيئة الكهرباء والمياه في دبي و مكتبة الشارقة العامة و ذلك بنشر كلمات غريبة في الصفحة الرئيسة للموقعين !
      كما قامت مجموعة أخرى من البرازيل باختراق 17 موقعاً من الولايات المتحدة الأمريكية إلى بيرو, و من أهمهم موقع (ناسا) تاركة رسالة تقول " لا نرى فارقاً كبيراً بين نظامكم الأمني و نظام حكومة البرازيل... هل فهمتم؟"
      أشهر الهاكرز:- كـــيفن ميتنك, الشخص الذي دوّخ المخابرات الأمريكية المركزية و الفيدرالية FBI كثيراً.
      قام بسرقات كبيرة من خلال الإنترنت لم يستطيعوا معرفة الهاكر في أغلبها. و في إحدى اختراقاته، اخترق شبكة الكمبيوترات الخاصة بشركة Digital Equipment Company و سرق بعض البرامج فتم القبض عليه و سجنه لمدة عام.
      خرج ميتنك من السجن أكثر ذكاء, فقد كان دائم التغيير في شخصيته كثير المراوغة في الشبكة و كان من الصعب ملاحقته, و من أشهر جرائمه سرقة الأرقام الخاصة ب20000 بطاقة ائتمان و التي كانت آخر جريمة له. و يعتبر ميتنك أول هاكر تقوم الFBI بنشر منشورات عنه تطالب من لديه أية معلومات عته بإعلامها, حتى تم القبض عليه عام 1995 و حكم عليه بالسجن لمدة عام لكنه لم يخرج إلا أواخر عام 1999 و بشرط عدم اقترابه من أي جهاز كمبيوتر لمسافة 100 متر على الأقل!
    • كيفن الأستاذ الكبير بل العبقري تغلب على أكبر الشركات العالمية وفي أقل من دقيقتين تخيل $$b


      شكرا أخي الرواحي على هذا الموضوع الشيق


      ¨°o.O ( على كف القدر نمشي ولا ندري عن المكتوب ) O.o°¨
      ---
      أتمنى لكم إقامة طيبة في الساحة العمانية

      وأدعوكم للإستفادة بمقالات متقدمة في مجال التقنية والأمن الإلكتروني
      رابط مباشر للمقالات هنا. ومن لديه الرغبة بتعلم البرمجة بلغات مختلفة أعرض لكم بعض
      المشاريع التي برمجتها مفتوحة المصدر ومجانا للجميع من هنا. تجدون أيضا بعض البرامج المجانية التي قمت بتطويرها بذات الموقع ..
      والكثير من أسرار التقنية في عالمي الثاني
      Eagle Eye Digital Solutions