امرأة تقراء القران وتدخن السيجارة وحكم الاسلام في ذالك

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • امرأة تقراء القران وتدخن السيجارة وحكم الاسلام في ذالك

      فتوى للشيخ عبد العزيز بن باز رحمه الله في حكم المره في تدخين السيجاره وتقراء القران

      islamway.com/bindex.php?section=fatawa&fatwa_id=998


      تقبلوا فائق الاحترام والتقدير
    • لا شك أن التدخين من الأمور المحرمة التي يجب على المسلمين اجتنابها
      خاصة إذا علمنا أنها لها أضرار خطيرة على جسم الإنسان وصحته ، فإنها سبب لكثير من الأمراض والأوبئة الفتاكة كسرطان الرئة وسرطان الدم وسرطان المخ ، والتليف الكبدي ، و تجلط الدم ، وتصلب الشرايين ، والسكتات القلبية ، وغيرها من الأمراض القاتلة ، والله يقول : ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَأْكُلُوا أَمْوَالَكُمْ بَيْنَكُمْ بِالْبَاطِلِ إِلَّا أَنْ تَكُونَ تِجَارَةً عَنْ تَرَاضٍ مِنْكُمْ وَلا تَقْتُلُوا أَنْفُسَكُمْ إِنَّ اللَّهَ كَانَ بِكُمْ رَحِيماً) (النساء:29)
      (وَأَنْفِقُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَلا تُلْقُوا بِأَيْدِيكُمْ إِلَى التَّهْلُكَةِ وَأَحْسِنُوا إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ) (البقرة:195)

      فضلا عن إن الله تعالى يقول عن رسوله : ( الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الرَّسُولَ النَّبِيَّ الْأُمِّيَّ الَّذِي يَجِدُونَهُ مَكْتُوباً عِنْدَهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَالْأِنْجِيلِ يَأْمُرُهُمْ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَاهُمْ عَنِ الْمُنْكَرِ وَيُحِلُّ لَهُمُ الطَّيِّبَاتِ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَائِثَ وَيَضَعُ عَنْهُمْ إِصْرَهُمْ وَالْأَغْلالَ الَّتِي كَانَتْ عَلَيْهِمْ فَالَّذِينَ آمَنُوا بِهِ وَعَزَّرُوهُ وَنَصَرُوهُ وَاتَّبَعُوا النُّورَ الَّذِي أُنْزِلَ مَعَهُ أُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ) (لأعراف:157)

      وليس من عاقل يقول أن التدخين من الطيبات ، وإنما هو من الخبائث

      ناهيك عن الأموال الطائلة التي يصرفها المدخن في غير مصلحة ، وإنما ينفقها في الإضرار بنفسه وغيره ولا ضرر ولا ضرار في الإسلام ، كما نهى الرسول عليه الصلاة والسلام عن إضاعة المال .

      أبعد هذا كله يقول عاقل بأن التدخين مباح ؟!!!


    • انا معك في الراي يا اخي الطوفان وجازاك الله الف خير

      الرسالة الأصلية كتبت بواسطة:الطوفان
      [B]لا شك أن التدخين من الأمور المحرمة التي يجب على المسلمين اجتنابها
      خاصة إذا علمنا أنها لها أضرار خطيرة على جسم الإنسان وصحته ، فإنها سبب لكثير من الأمراض والأوبئة الفتاكة كسرطان الرئة وسرطان الدم وسرطان المخ ، والتليف الكبدي ، و تجلط الدم ، وتصلب الشرايين ، والسكتات القلبية ، وغيرها من الأمراض القاتلة ، والله يقول : ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَأْكُلُوا أَمْوَالَكُمْ بَيْنَكُمْ بِالْبَاطِلِ إِلَّا أَنْ تَكُونَ تِجَارَةً عَنْ تَرَاضٍ مِنْكُمْ وَلا تَقْتُلُوا أَنْفُسَكُمْ إِنَّ اللَّهَ كَانَ بِكُمْ رَحِيماً) (النساء:29)
      (وَأَنْفِقُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَلا تُلْقُوا بِأَيْدِيكُمْ إِلَى التَّهْلُكَةِ وَأَحْسِنُوا إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ) (البقرة:195)

      فضلا عن إن الله تعالى يقول عن رسوله : ( الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الرَّسُولَ النَّبِيَّ الْأُمِّيَّ الَّذِي يَجِدُونَهُ مَكْتُوباً عِنْدَهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَالْأِنْجِيلِ يَأْمُرُهُمْ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَاهُمْ عَنِ الْمُنْكَرِ وَيُحِلُّ لَهُمُ الطَّيِّبَاتِ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَائِثَ وَيَضَعُ عَنْهُمْ إِصْرَهُمْ وَالْأَغْلالَ الَّتِي كَانَتْ عَلَيْهِمْ فَالَّذِينَ آمَنُوا بِهِ وَعَزَّرُوهُ وَنَصَرُوهُ وَاتَّبَعُوا النُّورَ الَّذِي أُنْزِلَ مَعَهُ أُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ) (لأعراف:157)

      وليس من عاقل يقول أن التدخين من الطيبات ، وإنما هو من الخبائث

      ناهيك عن الأموال الطائلة التي يصرفها المدخن في غير مصلحة ، وإنما ينفقها في الإضرار بنفسه وغيره ولا ضرر ولا ضرار في الإسلام ، كما نهى الرسول عليه الصلاة والسلام عن إضاعة المال .

      أبعد هذا كله يقول عاقل بأن التدخين مباح ؟!!!


      [/B]