فوز المنتخب التونسي على ماتز الفرنسي

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • فوز المنتخب التونسي على ماتز الفرنسي

      استعدادا لمونديال 2002 لكرة القدم


      فاز المنتخب التونسي على فريق ماتز الفرنسي 463 يوم الجمعة في فيتال في مباراة ودية تدخل في إطار استعدادات المنتخب التونسي لنهائيات كأس العالم المقررة في كوريا الجنوبية واليابان معا من 31 ماي الجاري إلى 30 جوان المقبل.

      وسجل أسامة السلامي (د43 من ركلة جزاء ود44) وعلي الزيتوني (د73) وسليم بن عاشور(د87) أهداف المنتخب التونسي وستيفان موريسو (د11) وجوناتان جاغر (د58) والأوكراني سيريي ستاتشنكو (د90) أهداف ماتز.

      وبعد التعادل مع منتخبي النرويج 0-0 وكوريا الجنوبية 0-0 في المنزه ثم هزيمة مع منتخب سلوفينيا 0-1 في ليوبليانا, حقق المنتخب التونسي اليوم فوزا معنويا هاما في مشوار تحضيراته للمونديال. وهو الأول منذ نهائيات كاس أمم إفريقيا 2002 في مالي.

      وتزامن هذا الفوز على فريق ماتز بتحقيق رباعية من شانها أن تحفز الخط الهجومي على مزيد العطاء من تدارك غياب النجاعة التي ميزت الفريق خلال نهائيات كاس أمم إفريقيا وبعدها خلال المقابلات الودية.

      وبادر الفريق الفرنسي بافتتاح النتيجة في الدقيقة 11 بواسطة موريسو لكن زملاء طارق ثابت ردوا الفعل كأفضل ما يكون اخذين بزمام الأمور وسيطروا على مجرى اللعب بصفة واضحة إلا أن النجاعة الهجومية غابت وقتيا حيث لم يتمكن كل من زياد الجزيري (د31) وعادل السليمي (د36) وأسامة السلامي (د41) من تجسيم الفرص التي أتيحت لهم.

      ومع اقتراب نهاية الشوط الأول تحصل زبير بية على ضربة جزاء تولى أسامة السلامي تنفيذها في الدقيقة 42 بنجاح (1-1) واضعا بذلك حدا للإخفاق الذي رافق محاولات المهاجمين قبل أن يتوصل نفس اللاعب بعد دقيقة واحدة إلى تسجيل هدف ثان على اثر تسديدة قوية 2-1.

      وفي الشوط الثاني قام المدرب الوطني عمار السويح بإجراء تحويرات عديدة بإقحام تشكيلة ثانية واتباع خطة جديدة حيث اصبح المنتخب الوطني في الشطر الثاني يلعب بطريقة 3-5-2 بعد أن خاض الشوط الأول بخطة 4-4-2.

      وسعى الفريق الفرنسي إلى التعديل فاستغل اضطرابا في الدفاع التونسي ليتمكن من بفضل هدف جاغير د59 من معادلة الكفة.

      وفي المقابل تمكن المهاجم علي الزيتوني العائد إلى صفوف المنتخب من مغالطة الحارس الطوغولي (اغاسا) لنادي ماتز في د73 بعد أن تلقى كرة من توزيع طويل من الحارس الجواشي ثم كاد الزيتوني نفسه أن يسجل هدفا آخر لكن كرته مرت جانبية.

      وقبل دقيقتين من نهاية اللقاء توفق سليم بن عاشور لاعب مارتيغ الفرنسي من مغالطة الحارس بعد أن رفع به الكرة محققا الهدف الرابع 4-2 لكن فريق ماتز استطاع تذليل الفارق في د90 عن طريق سكاشنكو 3-4.

      وفي ما يلي تشكيلتا المنتخب التونسي :

      الشوط الأول : احمد الجواشي- طارق ثابت - أمير المقدمي - راضي الجعايدي - خالد بدرة- قيس الغضبان - أسامة السلامي - مراد المالكي - زبير بية- عادل السيلمي - زياد الجزيري

      الشوط الثاني : احمد الجواشي - معين الشعباني - حمدي المرزوقي - محمد المكشر - خوزي كلايتن - احمد الحامي - لسعد الورتاني - سليم بن عاشور - عماد بن يونس (عوضه رياض البوعزيزي د65) - رياض الجلاصي - علي الزيتوني