قطوف إسلامية

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • قطوف إسلامية

      :) :)

      الحمد لله الذي جعل لنا الدين بحرا واسعا وجعل فيه من الأحكام المختلفة ما يحل مشكلات البشر والصلاة والسلام على المبعوث الأمين وبعد ... فسوف أبدأ موضوعي بخير الكلام :
      ◙ أولا :
      القرآن الكريم : وهو كلام الله تعالى ووحيه وتنزيله المنزل على سيدنا محمد عليه السلام بواسطة جبريل المبدوء بسورة الفاتحة والمنتهي بسورة الناس .
      فيجب علينا كمسلمين الحفاظ عليه وذلك بتلاوته وتدبر معانيه فالقرآن القرآن يا أمة الإسلام القرآن يا أمة القرآن بل وأن أهل الأغاني قد هجروا قراءة القرآن وحبان لا يجتمعان حب القرآن وحب الغناء نعم أيجتمع كلام الله وكلام الشيطان ؟ أيجتمع النور والظلمة ؟ أيجتمع الهدى والضلالة ؟ أيجتمع الإسلام والكفر ؟ لا والله لا تجتمع أبدا قال الله تعالى : " لو أنزلنا هذا القرآن على جبل لرأيته خاشعا متصدعا من خشية الله " .
      ويقول تعالى أيضا : "وبالحق أنزلناه وبالحق نزل وما أرسلناك إلا شاهدا ونذيرا وقرآنا فرقناه لتقرأه على الناس على مكث ونزلناه تنزيلا " .
      ويقول تعالى أيضا : " أفلا يتدبرون القرآن أم على قلوب أقفالها "
      يا من يتلذذ بسماء الحرام أما آن الأوان لك أن تتعظ أما آن الأوان لك أن تتوب أما آن الأوان لك أن ترجع وقول الله أعلى وأجل : " ألم يأن للذين آمنوا أن تخشع قلوبهم لذكر الله وما نزل من الحق ولا يكونوا كالذين أوتوا الكتاب من قبل فطال عليهم الأمد فقست قلوبهم وكثير منهم فاسقون " فاستمسكوا به ولن تضلوا أبدا.

      ◙ ثانيا :
      الحديث الشريف :
      الحمد لله الذي جعل التعارف بين المسلمين خلال العصور المتطاولة واستقر في معارفهم المتة أن السنة النبوية هي المصدر الثاني للتشريع في الإسلام بعد القرآن الكريم فإليكم بعض المقتطفات من أحاديث خير الخلق :
      1. أبو عبيدة عن جابر بن زيد عن أبي هريرة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : "إذا قرأت القرآن فرتله ترتيلا ولا تغنوا به فإن الله يحب أن تسمع الملائكة لذكره ".
      2. أبو عبيدة عن جابر بن زيد عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : "ما من أحد يصلي علي في يوم مائة مرة إلا كتب من الذاكرين ".
      3. أبو عبيدة عن جابر بن زيد قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم "يأتي القاضي يوم القيامة مغلول اليدين إما أن يفك عنه عدله أو يهوى به جوره في النار".
      4. أبو عبيدة عن جابر بن زيد عن ابن عباس عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : "من كان منكم حالفا فليحلف بالله أو ليصمت".
      5. أبو عبيدة عن جابر بن زيد عن أبي هريرة قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "العمرة إلى العمرة كفارة لما بينهما والحج المبرور ليس له جزاء إلا الجنة ".

      ◙ ثالثا :
      العقيدة الإسلامية :
      وهي ثالث مصدر من مصادر التشريع بعد السنة النبوية ومن ثمرات العقيدة الراسخة ما يلي :
      # عظمة الله في تصريف الكون : (وكذلك نرى إبراهيم ملكوت السماوات والأرض) فعلى الإنسان أن يتأمل في الكون ويتأمل عظمة الباري ويشكر من أبدع الكون كله وخلقه من عدم وبدون سابق مثال ويشكر من له القدرة على تصريف هذا الكون بما فيه من كبيرة وصغيرة فهذا الكون الذي يطلع الله المصطفين من عباده على بعض ما فيه من الأسرار فله الحمد على
      ذلك .
      # عظمة الله وفضله يتجليان في الإنسان : (الذي خلقني فهو يهدين) لولا رب هذا الوجود ما خلق الإنسان فهو باريه الذي خلقه بعد أن لم يك شيئا فخلقه وخلق له النعم فماذا يريد الإنسان بعد ذلك ؟ فليس له إلا أن يلتمس الهداية من واهبها ويخلص العبادة لهذا الرب العظيم فيمتثل لأوامره ويجتنب نواهيه .
      # حاجة الإنسان إلى الوحي : (ربنا وابعث فيهم رسولا منهم يتلوا عليهم آياتك ويعلمهم الكتاب والحكمة ويزكيهم إنك أنت العزيز الحكيم) أكرم الله الإنسان بأن اختار له بشرا من جنسه وأيده بالوحي ليبقى هذا الإنسان على صلة بربه عبر الزمان والمكان وأن الإنسان لفي أشد الحاجة إلى من يأخذ بيده ليحافظ على سلامة فطرته فأرسل إليه خاتم النبيين لنجاته من طريق الضلال .
      فعلينا أن نتأمل في صنعة الباري ونقول سبحان باريها ...

      ◙ رابعا : الفقه :
      وإليكم بعض الفتاوى وقد أجاب عنها سماحة الشيخ أحمد بن حمد الخليلي حفظه الله فكم نحن بحاجة إلى من يفقهنا في أمور ديننا :
      & ما قولكم فيمن لا يعمل بتعاليم الإسلام علما بأن هذا الشخص سمعها وقرأ عنها ولكنه يتجاهلها ؟
      هذا يصدق عليه المثل الذي وصف الله به بني إسرائيل (مثل الذين حملوا التوراة ثم لم يحملوها كمثل الحمار يحمل أسفارا) فليس له نصيب من تعاليم الإسلام إلا كنصيب الحمار الذي يحمل على ظهره الكتب وبعيد عن الإسلام الحق .
      & ما قولكم فيمن لا يصلي صلاة الفجر في وقتها ؟
      إن كان واعيا وأخر الصلاة عن وقتها فلا صلاة له سواء كان صلاة الفجر أو غيرها وأما إن كان غارقا في نومه ويريد أن يقوم ويتمنى ذلك فهو معذور لأن القلم مرفوع عنه حتى يستيقظ .
      & ما حكم مشاهدة الأفلام ؟
      أما مشاهدة الأفلام فهي تختلف باختلاف طبيعة تلك الأفلام إن كانت الأفلام ليس فيها ما يحرم مشاهدته على الطبيعة فلا مانع أما إن كانت الأفلام فيها ما يحرم مشاهدته على الطبيعة فإن الواسطة لا تحلل ما كان حراما على الطبيعة .
      هذه بعض القطوف الإسلامية وللحديث بقية مع قطوف إسلامية أخرى إن كان في العمر بقية وإلى أن ألقاكم أترككم لتصلوا على رسول الله صلى الله عليه وسلم والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
      أنا من ؟ ... أنا من ؟ ... سطرت للدنيا أساطيرا حميدة
      أنا من ؟ ... أنا من ؟ ... تفت بي الدنيا بأيام مجيدة
      فلقد خضت غمار الحرب والحرب شديدة
      هل عرفت الآن شأني ؟ إنني شبل العقيدة
      قدوتي ... قدوتي ... صحب رسول الله أرباب العوالي
      قدوتي ... قدوتي ... منهم عمير وابن زيد في النزال
      منيتي الموت بظل السيف من تحت النبال
      فسأل الهيجاء عني إنني شبل العقيدة
      همتي ... همتي ... فوق الأعالي فوق هامات النجوم
      بل أنا ... بل أنا ... سيف يرد الكيد في نحر الخصوم
      سوف أعلي راية الحق على كل التخوم
      إن سألت اليوم عني فأنا شبل العقيدة
    • :( أهلا ومرحبا بكم جميعا مرة أخرى وسوف أكمل بقية القطوف :
      ◙ خامسا : السيرة النبوية :
      أحب الرسول النبي الأمين أحب الصحابة والتابعين
      أحب الأئمة والصالحين وأهل البطولة والفاتحين
      ومن أصلح الناس دنيا ودين وبالحق سادوا على العالمين
      أحب الرسول النبي الأمين

      كان للدين الإسلامي الفضل الأسنى في الكشف عن بطولة العديد من الشخصيات الإسلامية ومنها :
      · نسيبة بنت كعب :
      كان زيد بن عاصم زوج نسيبة له مركزه المرموق بين رجال المدينة المنورة وكانت تربطه بأسعد بن زرارة صداقة قديمة وكان أسعد من أوائل الذين اعتنقوا الدين في المدينة فكان دائم اللقاء بمصعب بن عمير ليفقهه في الدين وفجأة انقطع عن صديقه زيد بضعة أيام وعجب زيد لانقطاع أسعد عنه وقابله بعد ذلك وعرف سبب انقطاعه وأن هناك دين جديد يدعى "الإسلام" وشرح الله قلب أسعد للإسلام ونطق زيد بالشهادتين ثم سأل مصعبا وزوجتي ؟ فقال له مصعب : أنا واثق أنها ستعتنق الإسلام وأسرع زيد إلى بيته ليزف بشرى الدين إلى زوجته نسيبة فشاء الله أن تدخل في الإسلام هي أيضا وكانت هناك قافلة تريد الذهاب إلى النبي عليه السلام لمبايعته وكان من بين هذه القافلة زيد زوج نسيبة وصممت نسيبة على أن تذهب معه فرفض بادئ الأمر ثم وافق بعد ذلك وعند لقاءهم برسول الله عليه السلام كانت نسيبة على مقربة من رسول الله عليه السلام فبايعهم الرسول عليه السلام على أن لا يشركوا بالله شيئا وأن ينصروه هو وصحابته ويمنعوه مما يمنعون به أنفسهم وسألوه : فما لنا إذا فعلنا ذلك ؟ قال لهم : لكم الجنة قالوا جميعا وقد غلب على أصواتهم صوت نسيبة فلك ذلك وبايعهم الرسول عليه السلام وصاح أحدهم أبسط يدك يا رسول الله فبسط يده الكريمة فبايعوه جميعا ولقد اشتركت نسيبة اشتراكا فعليا مع رسول الله عليه السلام والمسلمين في القتال قاتلت ببسالة مذهلة وقاتلت من نذروا أنفسهم لقتل رسول الله عليه السلام واشتركت اشتراكا فعليا في القتال وكانت بارعة في المبارزة بالسيف وبارعة في الطعن بالرمح وأكثر براعة في الرمي بالسهم وقد ذكر أبو هريرة رضي الله عنه أن رسول الله عليه السلام قال عن نسيبة في تعجب وإعجاب : "ما التفت يمينا ولا شمالا إلا وأنا أراها تقاتل دوني" واشتركت في غزوة أحد ولم يكن لديها درع يحميها من ضربات السيوف ولما لاحظت نسيبة أن رماة المشركين يركزون سهامهم صوب رسول الله عليه السلام سترته بجسمها وصارت تتلقى السهام بظهرها ثم تنزعها سهما بعد سهم غير مبالية بآلامها المبرحة وقاتلت قتالا مريرا مع رسول الله عليه السلام وكانت تسقي العطشى وتداوي الجرحى وشاركت في بطولات أخرى وعادت نسيبة من معركة اليمامة بذراع واحدة ولم يمتد بها العمر طويلا بعد معركة اليمامة فأسلمت روحها الطاهرة بعد مرض قصير .

      · ثمامة بن أثال : هو ثمامة بن أثال بن النعمان بن سلمة بن عتيبة بن ثعلبة بن يربوع بن ثعلبة بن الدؤل بن حنيفة الحنفي وكان عدو لدود للرسول وللمسلمين التقى ثمامة بعلاء الحضرمي وسأله : أنت حامل رسائل محمد ؟ فقال العلاء : نعم فقال له ثمامة : والله لن تعود إليه أبدا وأراد أن يفتك به ويقتله فحال بينه وبين غرضه عمه عامر بن سلمة فانصرف ثمامة عن ذلك وفي فلبه حسرة وفي حلقه غصة فكم كان يتمنى أن يقتل العلاء ويزيد في خسارة المسلمين ووصل علاء إلى المدينة وأخبر رسول الله عليه السلام بما جرى له فقال النبي عليه السلام : اللهم اهد عامرا ومكني من ثمامة واستجاب له ربه وحضر عامر مع وفد من قومه إلى المدينة وأعلنوا إسلامهم أما ثمامة فقد ظل على جحوده وخطر له أن يزور مكة ليذبح القرابين ويقدمها للأصنام فخرج من الطائف قاصدا بيت الله الحرام وصادف أن كانت إحدى سرايا رسول الله عليه السلام تجوس في أنحاء نجد تؤدي بعض المهام وفي طريق العودة صادفت ثمامة فأسره المسلمين ودخلوا به مسجد النبي عليه السلام وربطوه إلى إحدى سواري المسجد وأخبر النبي عليه السلام بالأسير فقصده وقال لأصحابه أتدرون من أسرتم ؟ إنه ثمامة بن أثال ولم يكن رسول الله عليه السلام يعرف ثمامة لكنها النبوة وأمر عليه السلام أن يقدم إليه أجود الطعام وأن تحلب ناقته ثم يقدم لبنها لثمامة ثم جاء النبي عليه السلام لثمامة يدعوه إلى الإسلام وأطلق سراحه وخرج ثمامة من المدينة ووقف في إحدى ضواحي المدينة وتدعى "نخلا" وأعلن إسلامه وقصد رسول الله وقال له : يا محمد والله ما كان على ظهر الأرض وجه أبغض إلي من وجهك وقد أصبح وجهك أحب الوجوه كلها إلي وعلمه رسول الله كيفية أداء العمرة فانطلق نحو مكة وأدى العمرة وأسم لقومه أن لا يصل إليهم بعد عودته من اليمامة حبة من قمح أو شيء من خيراتها حتى يتبعوا محمد واستجابوا لطلبه وحمل ثمامة لواء الجهاد واندفع يحارب الشرك وأهله وتجلى ذلك في يوم الردة وغيرها وهكذا مضت بقية حياة ثمامة بطلا من أبطال المسلمين رضي الله عنه وأرضاه وأجزل له الثواب ورفع مكانته في جنات النعيم .

      · شريح بن هانئ : هو أبو المقدام شريح بن هانئ بن يزيد الحارثي نشأ نشأة جاهلية ولما آن الأوان تفتح القلب والجوارح على الهدى أقبل شريح على رسول الله معلنا إيمانه وأسلم ودعا له النبي عليه السلام وأخذ نجم شريح يتألق بين صحابة رسول الله حتى روي عن لسان القاسم بن مخيمرة: ما رأيت أفضل منه يعني شريح بن هانئ وعندما انتقل الرسول عليه السلام إلى الرفيق الأعلى ركب شريح متن سفينة الفتوح جهادا ونضالا وانضم شريح منذ اليوم الأول الذي بويع فيه علي بن أبي طالب إلى صفه وأوصاه علي قائلا : "اتق الله في كل مساء وصباح وخف على نفسك الدنيا الغرور ولا تأمنها على حال واعلم أنك إن لم تردع نفسك عن كثير مما تحب مخافة مكروهه سمت بك الأهواء إلى كثير من الضرر فكن لنفسك مانعا رادعا" وطال عمر شريح فبلغ المائة عام وهو دائب على أداء ما يستطيع لدينه وقومه ثم جاء الموقف العظيم في معركة "سجستان" الذي أظهر فيها شريح رغبته للقاء الله وظل يقاتل دون كلال أو ملل حتى نال بغيته وخر صريعا .
      ماتت هذه الشخصيات الإسلامية لكن ذكراهم العطرة لم تمت وشغلت صفحات كثيرة من كتب المؤرخين .


      ◙ سادسا : طرائف
      وبعد أن استمتعتم بهذه الشخصيات الفذة روحوا قلوبكم مع هذه الطرائف الرمضانية التي تجعل المسلم يعيش مع ربه باسما ضاحكا دون أن يكون مخلا بآداب الصيام :
      ► قيل لبعض الناس : كيف صنعتم في رمضان ؟
      فقال : اجتمعنا ثلاثين رجلا فصمناه في يوم واحد واسترحنا منه .

      ► أن جماعة فيهم أنس بن مالك الصحابي حضروا لرؤية هلال رمضان وكان أنس قد قارب المائة فقال أنس : قد رأيته هو ذاك وجعل يشير إليه فلا يرونه وكان إياس القاضي حاضرا وهو من هو في الذكاء والفراسة فنظر إلى أنس وإذا شعرة بيضاء في حاجبه قد انثنت فوق عينيه فمسحها إياس وسواها بحاجبه ثم قال : أنظر أبا حمزة مخبل ينظر ويقول لا أراه .

      ► اجتمع الناس لرؤية هلال رمضان فكانوا يحدقون في الأفق ولا يرون شيئا فصاح رجل من بينهم لقد رأيته لقد رأيته فتعجب الناس من قوة إبصاره وهتفوا كيف أمكنك أن تراه ؟ دوننا فطرب الرجل لهذا الثناء وصاح وهذا هلال آخر بجواره فضحك الحاضرون منه .

      ◙ سابعا : اختبروا معلوماتكم :
      وبعد هذه الطرائف التي أرجو أن تكونوا قد استمتعتم بها هلموا إلي لأختبر معلوماتكم ولكم الأجر من الله عز وجل :
      1. من هو أول من ذبح للضيف ؟
      2. من هو أول سفير في الإسلام ؟
      3من هو الشهيد الطيار ؟
      4. من هو أكثر الأنبياء ذكرا في القرآن ؟
      5 ما هي الجملة التي تتكون من سبع كلمات خالية من النقط نرددها يوميا ؟
      6. من هم الأقوام الذين ابتعدوا عن منهج الله وعصوا رسله فعذبهم الله وأهلكهم عن بكرة أبيهم وقد ذكرهم الله في القرآن ؟

      ◙ ثامنا : أدعية مختارة :
      pnm://video.islamweb.net/f/do3a/Alqahtany.rm
      pnm://video.islamweb.net/f/do3a/Alqahtany.rmpnm://video.islamweb.net/f/do3a/Alqahtany.rm

      وعسى أن تكون هذه القطوف قد أعجبتكم وإلى الملتقى بإذن الله ولا تنسوا الصلاة على النبي والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
    • :( أهلا ومرحبا بكم جميعا مرة أخرى وسوف أكمل بقية القطوف :
      ◙ خامسا : السيرة النبوية :
      أحب الرسول النبي الأمين أحب الصحابة والتابعين
      أحب الأئمة والصالحين وأهل البطولة والفاتحين
      ومن أصلح الناس دنيا ودين وبالحق سادوا على العالمين
      أحب الرسول النبي الأمين

      كان للدين الإسلامي الفضل الأسنى في الكشف عن بطولة العديد من الشخصيات الإسلامية ومنها :
      · نسيبة بنت كعب :
      كان زيد بن عاصم زوج نسيبة له مركزه المرموق بين رجال المدينة المنورة وكانت تربطه بأسعد بن زرارة صداقة قديمة وكان أسعد من أوائل الذين اعتنقوا الدين في المدينة فكان دائم اللقاء بمصعب بن عمير ليفقهه في الدين وفجأة انقطع عن صديقه زيد بضعة أيام وعجب زيد لانقطاع أسعد عنه وقابله بعد ذلك وعرف سبب انقطاعه وأن هناك دين جديد يدعى "الإسلام" وشرح الله قلب أسعد للإسلام ونطق زيد بالشهادتين ثم سأل مصعبا وزوجتي ؟ فقال له مصعب : أنا واثق أنها ستعتنق الإسلام وأسرع زيد إلى بيته ليزف بشرى الدين إلى زوجته نسيبة فشاء الله أن تدخل في الإسلام هي أيضا وكانت هناك قافلة تريد الذهاب إلى النبي عليه السلام لمبايعته وكان من بين هذه القافلة زيد زوج نسيبة وصممت نسيبة على أن تذهب معه فرفض بادئ الأمر ثم وافق بعد ذلك وعند لقاءهم برسول الله عليه السلام كانت نسيبة على مقربة من رسول الله عليه السلام فبايعهم الرسول عليه السلام على أن لا يشركوا بالله شيئا وأن ينصروه هو وصحابته ويمنعوه مما يمنعون به أنفسهم وسألوه : فما لنا إذا فعلنا ذلك ؟ قال لهم : لكم الجنة قالوا جميعا وقد غلب على أصواتهم صوت نسيبة فلك ذلك وبايعهم الرسول عليه السلام وصاح أحدهم أبسط يدك يا رسول الله فبسط يده الكريمة فبايعوه جميعا ولقد اشتركت نسيبة اشتراكا فعليا مع رسول الله عليه السلام والمسلمين في القتال قاتلت ببسالة مذهلة وقاتلت من نذروا أنفسهم لقتل رسول الله عليه السلام واشتركت اشتراكا فعليا في القتال وكانت بارعة في المبارزة بالسيف وبارعة في الطعن بالرمح وأكثر براعة في الرمي بالسهم وقد ذكر أبو هريرة رضي الله عنه أن رسول الله عليه السلام قال عن نسيبة في تعجب وإعجاب : "ما التفت يمينا ولا شمالا إلا وأنا أراها تقاتل دوني" واشتركت في غزوة أحد ولم يكن لديها درع يحميها من ضربات السيوف ولما لاحظت نسيبة أن رماة المشركين يركزون سهامهم صوب رسول الله عليه السلام سترته بجسمها وصارت تتلقى السهام بظهرها ثم تنزعها سهما بعد سهم غير مبالية بآلامها المبرحة وقاتلت قتالا مريرا مع رسول الله عليه السلام وكانت تسقي العطشى وتداوي الجرحى وشاركت في بطولات أخرى وعادت نسيبة من معركة اليمامة بذراع واحدة ولم يمتد بها العمر طويلا بعد معركة اليمامة فأسلمت روحها الطاهرة بعد مرض قصير .

      · ثمامة بن أثال : هو ثمامة بن أثال بن النعمان بن سلمة بن عتيبة بن ثعلبة بن يربوع بن ثعلبة بن الدؤل بن حنيفة الحنفي وكان عدو لدود للرسول وللمسلمين التقى ثمامة بعلاء الحضرمي وسأله : أنت حامل رسائل محمد ؟ فقال العلاء : نعم فقال له ثمامة : والله لن تعود إليه أبدا وأراد أن يفتك به ويقتله فحال بينه وبين غرضه عمه عامر بن سلمة فانصرف ثمامة عن ذلك وفي فلبه حسرة وفي حلقه غصة فكم كان يتمنى أن يقتل العلاء ويزيد في خسارة المسلمين ووصل علاء إلى المدينة وأخبر رسول الله عليه السلام بما جرى له فقال النبي عليه السلام : اللهم اهد عامرا ومكني من ثمامة واستجاب له ربه وحضر عامر مع وفد من قومه إلى المدينة وأعلنوا إسلامهم أما ثمامة فقد ظل على جحوده وخطر له أن يزور مكة ليذبح القرابين ويقدمها للأصنام فخرج من الطائف قاصدا بيت الله الحرام وصادف أن كانت إحدى سرايا رسول الله عليه السلام تجوس في أنحاء نجد تؤدي بعض المهام وفي طريق العودة صادفت ثمامة فأسره المسلمين ودخلوا به مسجد النبي عليه السلام وربطوه إلى إحدى سواري المسجد وأخبر النبي عليه السلام بالأسير فقصده وقال لأصحابه أتدرون من أسرتم ؟ إنه ثمامة بن أثال ولم يكن رسول الله عليه السلام يعرف ثمامة لكنها النبوة وأمر عليه السلام أن يقدم إليه أجود الطعام وأن تحلب ناقته ثم يقدم لبنها لثمامة ثم جاء النبي عليه السلام لثمامة يدعوه إلى الإسلام وأطلق سراحه وخرج ثمامة من المدينة ووقف في إحدى ضواحي المدينة وتدعى "نخلا" وأعلن إسلامه وقصد رسول الله وقال له : يا محمد والله ما كان على ظهر الأرض وجه أبغض إلي من وجهك وقد أصبح وجهك أحب الوجوه كلها إلي وعلمه رسول الله كيفية أداء العمرة فانطلق نحو مكة وأدى العمرة وأسم لقومه أن لا يصل إليهم بعد عودته من اليمامة حبة من قمح أو شيء من خيراتها حتى يتبعوا محمد واستجابوا لطلبه وحمل ثمامة لواء الجهاد واندفع يحارب الشرك وأهله وتجلى ذلك في يوم الردة وغيرها وهكذا مضت بقية حياة ثمامة بطلا من أبطال المسلمين رضي الله عنه وأرضاه وأجزل له الثواب ورفع مكانته في جنات النعيم .

      · شريح بن هانئ : هو أبو المقدام شريح بن هانئ بن يزيد الحارثي نشأ نشأة جاهلية ولما آن الأوان تفتح القلب والجوارح على الهدى أقبل شريح على رسول الله معلنا إيمانه وأسلم ودعا له النبي عليه السلام وأخذ نجم شريح يتألق بين صحابة رسول الله حتى روي عن لسان القاسم بن مخيمرة: ما رأيت أفضل منه يعني شريح بن هانئ وعندما انتقل الرسول عليه السلام إلى الرفيق الأعلى ركب شريح متن سفينة الفتوح جهادا ونضالا وانضم شريح منذ اليوم الأول الذي بويع فيه علي بن أبي طالب إلى صفه وأوصاه علي قائلا : "اتق الله في كل مساء وصباح وخف على نفسك الدنيا الغرور ولا تأمنها على حال واعلم أنك إن لم تردع نفسك عن كثير مما تحب مخافة مكروهه سمت بك الأهواء إلى كثير من الضرر فكن لنفسك مانعا رادعا" وطال عمر شريح فبلغ المائة عام وهو دائب على أداء ما يستطيع لدينه وقومه ثم جاء الموقف العظيم في معركة "سجستان" الذي أظهر فيها شريح رغبته للقاء الله وظل يقاتل دون كلال أو ملل حتى نال بغيته وخر صريعا .
      ماتت هذه الشخصيات الإسلامية لكن ذكراهم العطرة لم تمت وشغلت صفحات كثيرة من كتب المؤرخين .


      ◙ سادسا : طرائف
      وبعد أن استمتعتم بهذه الشخصيات الفذة روحوا قلوبكم مع هذه الطرائف الرمضانية التي تجعل المسلم يعيش مع ربه باسما ضاحكا دون أن يكون مخلا بآداب الصيام :
      ► قيل لبعض الناس : كيف صنعتم في رمضان ؟
      فقال : اجتمعنا ثلاثين رجلا فصمناه في يوم واحد واسترحنا منه .

      ► أن جماعة فيهم أنس بن مالك الصحابي حضروا لرؤية هلال رمضان وكان أنس قد قارب المائة فقال أنس : قد رأيته هو ذاك وجعل يشير إليه فلا يرونه وكان إياس القاضي حاضرا وهو من هو في الذكاء والفراسة فنظر إلى أنس وإذا شعرة بيضاء في حاجبه قد انثنت فوق عينيه فمسحها إياس وسواها بحاجبه ثم قال : أنظر أبا حمزة مخبل ينظر ويقول لا أراه .

      ► اجتمع الناس لرؤية هلال رمضان فكانوا يحدقون في الأفق ولا يرون شيئا فصاح رجل من بينهم لقد رأيته لقد رأيته فتعجب الناس من قوة إبصاره وهتفوا كيف أمكنك أن تراه ؟ دوننا فطرب الرجل لهذا الثناء وصاح وهذا هلال آخر بجواره فضحك الحاضرون منه .

      ◙ سابعا : اختبروا معلوماتكم :
      وبعد هذه الطرائف التي أرجو أن تكونوا قد استمتعتم بها هلموا إلي لأختبر معلوماتكم ولكم الأجر من الله عز وجل :
      1. من هو أول من ذبح للضيف ؟
      2. من هو أول سفير في الإسلام ؟
      3من هو الشهيد الطيار ؟
      4. من هو أكثر الأنبياء ذكرا في القرآن ؟
      5 ما هي الجملة التي تتكون من سبع كلمات خالية من النقط نرددها يوميا ؟
      6. من هم الأقوام الذين ابتعدوا عن منهج الله وعصوا رسله فعذبهم الله وأهلكهم عن بكرة أبيهم وقد ذكرهم الله في القرآن ؟

      وعسى أن تكون هذه القطوف قد أعجبتكم وإلى الملتقى بإذن الله ولا تنسوا الصلاة على النبي والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .