لكم الأجر

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • لكم الأجر

      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

      إليكم هذه المواقف من حياة السلف الصالح عسانا ننتفع بها


      استيقظ أحد الصالحين يوما .. فى ساعة متأخرة من الليل قبل الفجر ....
      فوجد امرأته تتهجد .. وتصلى وتدعو دامعة العينين مخلصة الدعاء لله
      فتعجب من صلاحها وكيف أنه الرجل ينام بينما تبقى هى زاهدة عابدة
      فقال لها : ألا تنامين .. ما الذى أبقاك الى الآن؟

      فردت الزوجة الصالحة بخشوع : " وكيف ينام .. من علم أن حبيبه لا ينام"؟

      ==============================================

      شوهد الامام أبى حنيفة فى نهار شديد الحر يتصبب عرقا فى وسط الطريق .. وبجواره بيت له أشجار كثيرة يستظل الناس بها لكنه معرض عن البيت وأشجاره ..ولما سألوه لماذا يا امام لا تتقى الحر وتستظل كما يفعل الناس

      قال بايمان : ان هذا البيت مرهون لى .. وأخشى ان انتفعت أنا بظل أشجاره أن يسائلنى الله عن انتفاعى بظل هذا البيت يوم القيامة

      ==============================================

      الامام الحسن البصرى رحمه الله من المتقين ولا نزكيه على الله .. ولقد قال يوما لتلامذته
      ان ركعتى الفجر والله أحب الى من أى شئ حتى الجنة
      فتعجب الجميع وقالوا يا امام انما نعبد الله ونصلى لأجل أن يرضى الله عنا ثم يدخلنا الجنة برحمته
      فكيف تكون الصلاة أحب اليك من الجنة؟

      فأجاب الرجل : اننى فى ركعتى الفجر أكون مشغولا بربى .. بينما فى الجنة أكون مشغولا بحظى
      وأنا أحب أن أكون مشغولا بربى عن أن أكون مشغولا بحظى

      وكان أيضا يقول دائما على ايمانه وتقواه
      " أخاف أن يلقى بى ربى فى النار .. ولا يبالى "


      ==============================================


      كانت رابعة العدوية تقول لربها مناجية اياه
      -----------------------------------------
      فليتك تصفو .. والحياة مريرة
      وليتك ترضى والأنام غضاب

      وليت الذى بينى وبينك عامرا
      وبينى وبين العالمين خراب

      ان صح منك الود فالكل هين
      وكل الذى فوق التراب ... تراب
      ==============================================