كيف أنساك....؟!!

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • كيف أنساك....؟!!

      كيف أنساك... كيف أنسى اليوم قلبي... بعدما صرت حنيني... وصديقي .. ورفيقي...
      كيف أنسى فؤادي ... كيف أنسى ذكرياتي .. وأنين الشوق فيني...
      أنت تعلم من زمانٌ ... أنك الحلم اليتيم ... أنك القلب الجريح...
      وأنا أسطورة الماضي العليل ....
      كيف أنسى روحي... وجروحي ... ونهايات طريقي...
      إنما الحاضر زمناً من بدايات العصور...
      هكذا القلب أسيراً منذ سنين .. وقرون...
      أي قصرٍ يحتويني ... أي ثوبٍ أرتديه.... بعدما حان رحيلي...
      كيف أنسى لك دمعاً .... كيف أنسى من بقلبي قد تعالى...
      أرسم الأحلام ... نوراً.... أملاً... علني بالحب أصنع مستحيلاً...
      كم حلمتُ ... كم سهرتُ الليل وحدي...
      أنقش في الأرضي اسمي .. وخيالاً من حنايا الروح تسري...
      كم كتبتُ الحب شعراً... حين قالوا الحب بيتاً بدماء الشعر يبقى... راسخاً...
      أنت بالحب يقيناُ .... صائباً....
      وأنا هنا أنتظر عودة صديقاً....
      عله بالحب يسمع كلماتاً ...
      فأنا مازلت هنا..... خلف ذكرى من سنيناً.


      شوف آخر الكلام.......





      شوف


      على شو ادور؟؟؟؟




      لا تدور عن باقي المقالة !!! دور على قلبي إلي يحبك.....؟؟؟؟


      $$f $$f $$f $$f $$f $$f $$f $$f $$f
    • لن أنساك

      لن أنسي من كان لي يوما.......
      وكيف أنسي من كان يسري حبه في عروقي.
      كيف انسي من أمتلكني دون أستئذان.


      كيف أنسى مالكي.$$f

      عزيزتي دموع اليل أن من يقرا كلماتك يبدا قلمه بالكتابة دون استئذان.
      فشكرا لأناملك على كل ماكتبت.
    • مووود الليل ..
      هكذا سيدي اعتدنا على ابداعاتك الرائعه التي دائما نجد من مساهماتك كل جديد .. فشكرا لك اخي على هذا الابداع المتواصل .. تمنياتي لك بالتوفيق
    • دمووع الليل!!!

      كلماتك هذه لو إرتفعت إلى السماء لكانت قمراً منيرا

      ولو هبطت إلى الأرض لكست سندسا وإستبرقا وحريرا

      ولو مزجت بماء البحر لكان ماء عذبا فراتا سلسبيلا
      هـــــــــــــــــــــــــــــــذه هى كلمــــــــــــــــــــــــــاتك000
      حاولت أن أصنع لك من حروف الكلام مايناسب إبداعك ........

      حاولت ....... أن أروض المفردات ........... حكايات تليق بإحساسك
      المتمكن ....

      حاولت ....... أن أأتي لك من كل السطور ........... عطور ..... لـتأخذ من شذى حرفك مزاياها

      حاولت ................... وأنتهيت قبل البداية .....

      ولكن يكفيني أن أقرأ لك ................. بمثل هذا الأبداع قريباً

      تحياتي لك ......
      كيف لقلمي أن يهمس لسواكِ و القلب قد خلا إلا منكِ .. ]
      كيف أكتب عن سواكِ و العين لا ترى غيركِ ... ]
      كيف لا أفكر فيكِ و الذهن لا يشغله غيركِ .. ]
      كيف لا أشتاق إليكِ و انا كلي حنين إليكِ .. ]
    • دموووووووووووع الليل ..

      لن انساك ..

      لن اقتل عشقا .. اساسه هواك ..

      لن امزق قلبا .. يوما كان يهواك ..

      اقولها لك .. لا سواك ..

      لا هنا .. ولا هناك ..

      يسكن القلب .. فانت القلب .. والروح .. وكل احساسي معاك !!


      سيدتي .. سمفونية جميلة غردتي بها .. بلونك الاسود .. وكم .. كانت رائعة بحق !!
      تقديري !! عاشق السمراء كان هنا .......... ومضى !! http://www.asheqalsamra.ne
    • كيف انساك

      :eek: انساك !!!
      هذا مستحيل
      كيف انسى قصتي
      شىء علىٌ فوق الحياة وفوق قوة طاقتي
      بل اقوى من مجرى الزمان فهل عرفتي حكايتي
      حكايتي ابقى واحلى من قصة جدتي
      تقصها لي قبل المنام في زمان طفولتي
      ------------------------------------------------------------------------
      كلمات راقيه متناغمه متساويه من دموع طالما هطلت وهطلت والان تهطل بتعابيرها الشذيه الورديه ما احلك من دموع وما روعك من لليل جعلت لنا الدموع تهطل دررا من الحديث الشجي والمنبعث من اعماق شاعرة 0 عموم 00 اتمنى لك المزيد من الابداع والجديد نحن نرقبه 0

      وقفه 000
      انا هنا وهناك ما تفرق
      انا هناك وهنا تفرق 00
    • أنا هنا وهناك ما تفرق
      أنا هناك وهنا تفرق

      شو يعني؟؟؟؟؟؟؟؟
      :rolleyes:


      على العموم .........

      أنساك هذا مستحيل...

      فإذا تريدني أن أنسى ...

      أرجوك لا تنسى أن تعلمني طريقة النسيان....

      مثلما علمتني الحب كيف يكون في قلب انسان....

      بالحب نصنع المستحيل ... ولكن لا نصنع النسيان.....

      أتمنى ان أكون عند حسن الظن .... وكلمه شاعره التي كتبتها لا أستحقها إلى الآن ..... ولكني تمنيتها منذ سنين.... ومازلت أحلم بها إلى الآن....... أتمنى أن يأتي اليوم الذي أستحق فيه هذه الكلمه..............


      تحياتي لك ..............
      $$f $$f $$f $$f $$f $$f $$f $$f $$f $$f
    • فهمنا يا دمؤوع الليل ؟

      يالله انتي دائماً الافضل في الخواطر ولكن...................


      ضاع الامل لي كنت اسعى له و اداريه
      و ايام عمري للاسف راحت خساره


      حبر وورق و هموم و دموع تمحيه
      ضاعت حياتي بين كلمه و iعباره


      ظنيت انك لي و حبّك محتفظ فيه
      وذقت لاجله عنا و انواع المراره


      اعيش في عالمي و قلبي اسلّيه
      و ارقب نجوم الليل الى مطلع نهاره


      مسكين يا قلبي و ياكم مغليه
      غابت علومه وين انقطعت اخباره


      حب جديم كلما جد طاريه
      احس فيه يزيد شوقي حراره


      ليت النصيب الراح لي اي حكم فيه
      ماكنت اغير عن حبيبي مساره


      وين الامل مفقود يا وين الاقيه
      ماراح كيف يعود بعد اندثاره


      $$d
    • الاخ / دموع الليل....................... المحترم

      بدءً إسمح لي أن أٌعلق على هذه الكلمات الرائهة ، بس لا أشك ان هذه الكلمات قرأتها ، أو طفت علىضفاف بحورها رغم اني غير متأكد من الشاعر وأظنك انك مغرم بشاعر رومانسي شامي ، او بغدادي، وإن لم تخن الذاكره فقد قرأت قريباً شيئاً من هذا الى الشاعر بورخيس، ذلكم الشاعر الذي جمع بين الشعر والفلسفه ... مع احترامي لك / والاهم من هذا / دعني أُقطع بعض الكلمات الرائعه التي قلتها بشيء من النقد وإن كنت بعيدا عنه ، ولكنها محاوله ، او قل وجهة نظر ، وأظنها لا تفسد للود قضيه ..! وإن أفسدت بشيء من الود بيننا ، فصارت قضيه ، فتقبل إعتذاري .. فأنا صديق لك ، فقط أحببت أن اعطي رؤية لزيادة المعرفه ، ولكي يأخذ الموضوع حقه من الرد الحقيقي ، المشبّع بآلية النقد الرحيمه ، والمزحوم بآرائي المتواضعه ، ولعلي أجانب الصواب ، فأعطيك قدر من الاحقيه التي تستأهلها ، وإن جانب الخطأ ، فأنت الاقدر على فهم النقد الموضوعي ..!

      والى الموضوع
      ++++++++

      أي قصرٍ يحتويني.. أي ثوب أرتديه..بعدما حان رحيلي..كيف أنسى لك دمعاً..كيف أنسى من بقلبي قد تعالي...أرسم الأحلام ... نوراً.... أملاً... علني بالحب أصنع مستحيلاً..كم حلمتُ ... كم سهرتُ الليل وحدي...

      **************
      إن هذه المذكرات الاروع التي قرأته في الساحه على الاطلاق/ إنها مذكرات تزخر بالافكار والطقوس في عالم القصيده الحديثه .. تصطخب الافكار المتراكمه عندي بين آراء منطقية وأُخرى تعبر عن رؤية شخصية ، تتحدث عن جماليات انفردت بها الكلمات ،ودُهش بها عقل الكاتب ، كما دُهشنا بها ، ونحن نتصفح، ساحة الادب ..والحقيقه أني حاولت أن اسبر أغوار هذه الكتابة الفذه التي أخذتني كل مأخذ ،وحلقت بي إلى آفاق رحيبه ، ومخرت بي إلى فلسفتها الخاصه ، تلك الفلسفة التي مخرت بي عُباب الاسئله المتكاثفة ، وحين قال ///
      لأنقش في الأرضي اسمي .. وخيالاً من حنايا الروح تسري...
      كم كتبتُ الحب شعراً... حين قالوا الحب بيتاً بدماء الشعر يبقى... راسخاً...

      *****************
      جعلني أدرك وعياً فيه ، كما لو انه أدرك معي حقيقة الوعي المتجسد في الكائن الانساني ، بل ان الحيره التي وقع فيها صاحب النص كانت كالوجود المنفصل للعقل ، عند إثارة الاسئلة او تلك الحيرة ، المربكه بحق ..!!التي تتعلق بطبيعة الماهية الذاتيه كما قال عنها//أنت بالحب يقيناُ .... صائباً....
      وأنا هنا أنتظر عودة صديقاً....
      عله بالحب يسمع كلماتاً ...
      فأنا مازلت هنا..... خلف ذكرى من سنيناً.
      وإن جاءت العبارة هذه ركيكه بعض الشيء ، فأسقطت روح الجمل الاخاذه عندي.. والتي سبق وإن تكلمنا عنها .. ولكني سأقول :الله الله / أي حيرة هي / إن الحيره اتجاه الحياة ، لهي أكبر حيرة يواجهها الانساني ، خاصة ، إذا كانت لدية ملكة مبدعة ، لن تشيخها التراكمات المشينه ،إ، هذه الطبيعة التراكمية ببلاغة الكلمات ، والشعور بالاشياء الغريبه ، ولو كانت قريبة، او ربما نسميها بأكثر وضوحاً / اي الشعور بغرابة الاشياء من حولنا ، خاصة إذا كانت نابعة من عزيز ، تلك هي الحيرة التى أقف صفاً مع كاتب الكلمات ، وأستشعر بعضاً منها جنباً الى جنب ، خاصه في بلاغة التفكير بالاشياء المحيطة بنا سواء أكانت خاصه أم عامه ، واضحة أو مغبره..
      قبل أن أنهي هذه الكلمات ، وارجوا ان لا أكون مقصرا في الرد ، وخاصه في ذات الشاعر الذي أحيانا بهذه الجمل الرصينه ، وكأنها مسبوكة ، بجماليات وحي الشعر نفسه..
      اليك هذه المشاعر ...

      كيف أنسى ..
      وفتوتي وشبابي وهبتها لكَ عُمراً
      كيف أنسى .. وصورتك تُعانق طيفي ..
      ومرآة جملك ترسم هيامها في خيالي ..
      كيف انسى وأوتار أعودي تحطمت .
      تكسرت ..
      وعدت أعزف شجوني وهمومي ..
      من أجل الوفا من اجل البقاء ..

      أخي العزيز / تبقى ذكريات الشعر بيننا ، باسطة أجنحتها ، فهل لنا أن نعلو قدرها بشيء من الشاعرية الممزوجه بالوله والرومانيسيه .. مع أبقى تحياتي لك وحدك .. ... هههههه / آسف على هذه العجاله .. مع التحيات ..
    • أخي العزيز وادي الحياة

      أولا ...

      شكراً جزيلاً على ردك الطويل والشقي في نفس الوقت وعلى كل كلمة استطعت أن تسردها تحت خاطرتي ...

      أقول لك بكل أمانه أن هذه الكلمات كلماتي ومن تأليفي ... ولم أقرء سابقاً للشاعر الذي ذكرته وإنما سمعت عنه كثيراً ولكن تأكد أن صفة النقل والتعبير في الكلمات ليست من هوايتي....

      ولكن لقد فهمت ما كنت تسعى إليه من بداية كلماتك إلى نهايتها... ولكن أقول لك بأن أي كلمه أخطها في هذه الساحة الأدبية هي من كلماتي وإن كانت غير ذلك ستقرأ في نهاية الكلمات بأنها للشاعر الفلاني أو الشاعرة الفلانية تمام....

      أتمنى إني بالفعل أوصلت لك ما تريد فهمه ... والكلمات التي كتبتها أنت هي بالفعل أول مرة أقرءها ... ولكن الله يوهب من يشاء ... ويأخذ عن من يشاء ...

      يعني المعنى والذي أريدك أن تفهمه هو أنني صاحبة الكلمات بدون تقليد......

      وبالفعل أنا عاشقه لكلمات الشاعر الكبير ( كريم العراقي ) وأحب كل كلماته التي تكتب بالفصحى...... ولكني لا أقلده..........

      وعذراً وأتمنى أن يكون المقصود وصل.....

      تحياتي دموووع الليل
      (شاعرة السكون)

      $$f $$f $$f $$f $$f $$f $$f $$f $$f
    • دمووووع الليل

      كيف انسى من تربع على عرش قلبي ....
      كيف انسى من سكن فؤادي ...
      وانساني دموعي والامي ...
      مدى الدهر سوف تبقى حبيبي..

      ما احلاها من كلمات تخاطب المشاعر برقة وعفوية ... خاطرة رائعة بالفعل ... اتمنى ان نقرألك المزيد .
    • $$f اختي العزيزة ما اروع وما اعذب كلمات هذه الخاطرة واني اهنئك على مخيلتك وعاطفتك في 000كيف انساك00


      تحياتي 0000000البغدادي
      كلما زانت له الدنيايهاب
      خابر الدنيا00لها وجه وقفا
    • هلا وسهلا بأخي البغدادي

      مشكور أخي الكريم لعبورك هنا وترك بعض الكلمات تحت خاطرتي ... وأتمنى أن أكون دائماً عند حسن الظن.......


      تحياتي....... $$f ......لك

      $$f $$f $$f
      $$f $$f
      $$f

      وقفة...
      تصبح الكلمة شعراً عندما تسكنك المعاناة.
    • الى دموع الليل ......... / مع التحيه

      أما بعد:

      من الواضح جداً ، أنك متسرعة ، حتى في قدرك على الكلام ، وعلماء النفس يحللون هذه الظاهرة بالنفسية ، وذهب آخرون /من أمثال سيمور ونورما فيشباسن/وانا أعتبرها حقيقة ، انكِ كنت على نية أو على بُنية شخصية معرفية خاصة ، وذلك بإطلاعك على معلومات حول الناس .. ويمكن أشرح لكِ هذه الفلسفه بشيء أبسط//
      اولا ، أن معالجة السطحية لتبرير الفعل الذي القيته انا عليك ، كان رداً سطحياً ، قياساً لما كتبتيه من عبارات شاعريه..إذنْ ، الفرق واضح.. عندما وصفت ، في مطلع حديثك ، بالشقي ، ذلك أن الوعي لديك بمستوى تقديري جيد،ولكن كمية المعلومات المُسْرده /الشارحه تمنعنا من التمييز على نحو فعال بين أُناس مختلفين ..!! كيف؟؟هناك ثلاث ملاحظات سوف أضعها بين يديك // __ 1- تعليقاتك حول اختيار المعلومة ، وارتباك الرد..2- دورك في تحديد المعلومه او انواعها .. بمعنى انك لم تقوم بإختيار النص / المعلومه ، إنما كان الرد مُربك ، وعلى قدر إرتباك نفسي أيضاً 3- أنفيت عن نفسك ، أن تكوني عُرضة للتأثر ، حتى عن الكاتب كريم العراقي، وهذا الشاعر بعيد عن كتاباتك إلا ما ندر وربما نسميه التأثرات التجريبيه ، فلكل بداية تجريب ، والتجريب لا بد له من تأثر ، ولكن البعض الاخر يتخذ لنفسه طريقاً للتجريب ، فتكون له فلسفة خاصه. . او له مذاقه الخاص..!!
      ما احب أن أصل به إليك.. تمنياتي أن تجمعنا الشقاوة ، ليكون مذاق الشاعرية ، يأخذ متسعاً من الرحابة ..
      ثم أ،ني حللت شاعريتك واتجاهاتك الكتابية بشيء بسيط ، وحسب كم معلوماتي وكيف معرفتي...!
      لذا انا اشكرك جداً مع السلامة.... هلا
    • الى دموع الليل ......... / مع التحيه

      أما بعد:

      من الواضح جداً ، أنك متسرعة ، حتى في قدرك على الكلام ، وعلماء النفس يحللون هذه الظاهرة بالنفسية ، وذهب آخرون /من أمثال سيمور ونورما فيشباسن/وانا أعتبرها حقيقة ، انكِ كنت على نية أو على بُنية شخصية معرفية خاصة ، وذلك بإطلاعك على معلومات حول الناس .. ويمكن أشرح لكِ هذه الفلسفه بشيء أبسط//
      اولا ، أن معالجة السطحية لتبرير الفعل الذي القيته انا عليك ، كان رداً سطحياً ، قياساً لما كتبتيه من عبارات شاعريه..إذنْ ، الفرق واضح.. عندما وصفت ، في مطلع حديثك ، بالشقي ، ذلك أن الوعي لديك بمستوى تقديري جيد،ولكن كمية المعلومات المُسْرده /الشارحه تمنعنا من التمييز على نحو فعال بين أُناس مختلفين ..!! كيف؟؟هناك ثلاث ملاحظات سوف أضعها بين يديك // __ 1- تعليقاتك حول اختيار المعلومة ، وارتباك الرد..2- دورك في تحديد المعلومه او انواعها .. بمعنى انك لم تقوم بإختيار النص / المعلومه ، إنما كان الرد مُربك ، وعلى قدر إرتباك نفسي أيضاً 3- أنفيت عن نفسك ، أن تكوني عُرضة للتأثر ، حتى عن الكاتب كريم العراقي، وهذا الشاعر بعيد عن كتاباتك إلا ما ندر وربما نسميه التأثرات التجريبيه ، فلكل بداية تجريب ، والتجريب لا بد له من تأثر ، ولكن البعض الاخر يتخذ لنفسه طريقاً للتجريب ، فتكون له فلسفة خاصه. . او له مذاقه الخاص..!!
      ما احب أن أصل به إليك.. تمنياتي أن تجمعنا الشقاوة ، ليكون مذاق الشاعرية ، يأخذ متسعاً من الرحابة ..
      ثم أ،ني حللت شاعريتك واتجاهاتك الكتابية بشيء بسيط ، وحسب كم معلوماتي وكيف معرفتي...!لذا انا اشكرك جداً مع السلامة.... هلا
    • الى دموع الليل ......... / مع التحيه

      السلام عليكم يا دموع الليل .. تقبل منى إبتسامة النهــــــــــــــــــــــــار .....!!

      على العمو م شكرا جزيلا ، ومرحباً بك طويلاً..

      يا هلا ..