جرح الضمير... عودا احمدا