الحمل الثاني في المراهقة خطر

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • الحمل الثاني في المراهقة خطر

      يقول باحثون إن الفتاة التي تحمل للمرة الثانية وهي دون العشرين من العمر قد تجد نفسها وقد أنجبت طفلا خديجا أو مبتسرا، أو حتى ميتا، وبمعدل يزيد على ثلاثة أضعاف المرأة الأكبر عمرا.
      وحسب بي بي سي اونلاين فان الدراسة الأخيرة تشير إلى أن الفتاة التي تحمل للمرة الأولى وهي دون سن العشرين ليست في خطر، لكن الخطر يمكن في الحمل الثاني في حدود هذه السن.
      ويقول الدكتور جوردن سميث، الطبيب بجامعة جلاسكو الاسكتلندية، إن الفتيات المحصورة أعمارهن بين 15 و 19 عاما ويحملن للمرة الثانية قد يواجهن مخاطر صحية متزايدة تبلغ ثلاثة أمثال المرأة التي يتراوح عمرها بين عشرين وتسعة وعشرين عاما.

      وقد غطت الدراسة التي أجراها الدكتور، ونشرت مقتطفات منها في المجلة الطبية البريطانية، مواليد ووفيات الأطفال في اسكتلندا للفترة من عام اثنين وتسعين وحتى عام ثمانية وتسعين.
      وقارنت الدراسة بين مخاطر الحملين الأول والثاني لدى الفتيات الاسكتلنديات ممن هن دون العشرين، ونساء أكبر سنا حملن مرتين.
      لكن الباحث لم يحدد بدقة أسباب ارتفاع حجم المخاطر المحتمل وقوعها خلال الحمل الثاني لمن دون العشرين من الفتيات، إلا إنه عزاه إلى عوامل عامة منها البيئي أو البيولوجي.
      نواتج العصر
      ووصف الباحث الاسكتلندي نزعة حمل الفتيات دون العشرين، وهو أمر نادر نسبيا، بأنه ناتج من نواتج الحياة الحديثة.
      ويوضح الدكتور سميث أن الحمل دون العشرين يعد من سمات الحياة الحديثة بسبب خصوبة الفتاة في سن مبكرة، وهو أمر شائع في البلدان المتقدمة إلى جانب توافر بدائل للرضاعة الطبيعية.
      يذكر أن دراسات سابقة كانت قد أظهرت نضج الفتيات في بريطانيا بعمر صغير نسبيا، وأظهرت دراسة صدرت قبل أشهر أن واحدة من كل ست فتيات تنضج من ناحية الخصوبة وهي في الثامنة من العمر، مقارنة مع واحد في المائة قبل نحو مائة عام.
      كما كشفت تلك الدراسة أن واحدا من كل 14 صبيا وصل حد البلوغ وهو في الثامنة من العمر، مقارنة مع واحد من كل مائة وخمسين في جيل آبائهم.
      ومن المعروف في الغرب أن الرضاعة الطبيعة، التي تعمل كوسيلة طبيعية لمنع الحمل عن طريق وقف عملية إنضاج البويضة، أصبحت أقل شيوعا من السابق.
      يشار إلى أن أعلى معدلات لحالات حمل دون سن العشرين عند الفتيات مسجلة في العالم هي في بريطانيا والولايات المتحدة
    • اخي : عاشق عمان

      مشاركتك في غاية الاهمية اشكرك على طرحها ..اتحفتنا فيها بمعلومات قيمة جزاك الله خيرا وانا في الحقيقة لست من الذين يشجعون الزواج المبكر حيث ان له اثار قد تكون خطيرة على صحة المراة .

      ....نريد مشاركات اخرى في نفس هذا التميز . الى اللقاء :)