قصص عجيبه وفيها عبر انشالله تستفيدون منها

    • قصص عجيبه وفيها عبر انشالله تستفيدون منها

      قصة القارب العجيب

      تحدى أحد الملحدين- الذين لا يؤمنون بالله- علماء المسلمين في أحد البلاد، فاختاروا أذكاهم ليرد عليه، وحددوا لذلك موعدا.

      وفي الموعد المحدد ترقب الجميع وصول العالم، لكنه تأخر. فقال الملحد للحاضرين: لقد هرب عالمكم وخاف، لأنه علم أني سأنتصر عليه، وأثبت لكم أن الكون ليس له إله !

      وأثناء كلامه حضر العالم المسلم واعتذر عن تأخره، تم قال: وأنا في الطريق إلى هنا، لم أجد قاربا أعبر به النهر، وانتظرت على الشاطئ، وفجأة ظهرت في النهر ألواح من الخشب، وتجمعت مع بعضها بسرعة ونظام حتى أصبحت قاربا، ثم اقترب القارب مني، فركبته وجئت إليكم. فقال الملحد: إن هذا الرجل مجنون، فكيف يتجمح الخشب ويصبح قاربا دون أن يصنعه أحد، وكيف يتحرك بدون وجود من يحركه؟!

      فتبسم العالم، وقال: فماذا تقول عن نفسك وأنت تقول: إن هذا الكون العظيم الكبير بلا إله؟!
    • [COLOR=darkblue]قصة المال الضائع [/COLOR]

      قصة المال الضائع

      يروى أن رجلاً جاء إلى الإمام أبى حنيفة ذات ليلة، وقال له: يا إمام! منذ مدة طويلة دفنت مالاً في مكان ما، ولكني نسيت هذا المكان، فهل تساعدني في حل هذه المشكلة؟

      فقال له الإمام: ليس هذا من عمل الفقيه؛ حتى أجد لك حلاً. ثم فكرلحظة وقال له: اذهب، فصل حتى يطلع الصبح، فإنك ستذكر مكان المال إن شاء الله تعالى.

      فذهب الرجل، وأخذ يصلي. وفجأة، وبعد وقت قصير، وأثناء الصلاة، تذكر المكان الذي دفن المال فيه، فأسرع وذهب إليه وأحضره.

      وفي الصباح جاء الرجل إلى الإمام أبى حنيفة ، وأخبره أنه عثر على المال، وشكره ، ثم سأله: كيف عرفت أني سأتذكر مكان المال ؟! فقال الإمام: لأني علمت أن الشيطان لن يتركك تصلي ، وسيشغلك بتذكر المال عن صلاتك.
    • COLOR=blue]قصة الرجل المجادل [/COLOR]

      COLOR=blue]قصة الرجل المجادل [/COLOR]
      في يوم من الأيام، ذهب أحد المجادلين إلى الإمام الشافعي، وقال له:

      كيف يكون إبليس مخلوقا من النار، ويعذبه الله بالنار؟!

      ففكر الإمام الشافعى قليلاً، ثم أحضر قطعة من الطين الجاف، وقذف بها الرجل، فظهرت على وجهه علامات الألم والغضب. فقال له: هل أوجعتك؟

      قال: نعم، أوجعتني

      فقال الشافعي: كيف تكون مخلوقا من الطين ويوجعك الطين؟!

      فلم يرد الرجل وفهم ما قصده الإمام الشافعي، وأدرك أن الشيطان كذلك: خلقه الله- تعالى- من نار، وسوف يعذبه بالنار.



      [
    • ميزة الرد السريع

      حقا إن هناك من التصرفات وردود الأفعال ما تجزي عن كلام كثير
      وما يكون وقعها ومردودها أقوى وأبلغ من ألف كلمة
      وأدعى لتسليم الخصم واقتناعه

      فسبحان الله العظيم الذي أعطى أولئك الرجال سرعة البديهة وحسن التصرف

      شكرا لك اخي الطوفان الجارف
      ونرجو أن تتحفنا بمشاركاتك المفيدة في ساحة الشريعة
    • ما شاء الله
      من قرائتي للردود تنبهت أن الموضوع قديم ولكنه يحمل الكثير من العبر إن شاء الله تكون قصص نافعة للجميع.
      شكرا على الموضوع.
      كـــــــــــــــــــــــــــــــن مــ الله ــع ولا تبــــــــالي
      :):)