أطعمة إطالة العمر

    • أطعمة إطالة العمر

      الفواكه والخضروات تحمى من السرطان .. وزيت الزيتون مضاد للكوليسترول
      كل الدرسات العلمية تؤكد ان متوسط عمر الانسان سيرتفع خلال النصف الاول من هذا القرن ليقترب من المائة عام ومن اجل ان يعيش الانسان سعيدا خلال هذا العمر الطويل لا بد ان تتوافر له مجموعة من الشروط اولها واهمها ان يتمتع بصحة جيدة .
      العلماء اكدوا ان ذلك اصبح سهلا ومتاحا بعد ان توصلت العديد من الدراسات الحديثة الى ان الانسان يمكن وقايته من الاصابة بعدد من الامراض اذا تناول انواعا معينة من الاطعمة وخاصة الفاكهة والخضروات وزيت الزيتون والاسماك حيث ثبت ان هذه الاطعمة تحمى الانسان من امراض القلب والشرايين وبعض انواع السرطان .
      الاطباء اكدوا انه رغم حداثة هذه الدراسات وحداثة تطبيقاتها الا ان نتائجها الاولية يمكن الاستفادة منها بأدخال هذه الاطعمة الى طعامنا بشكل متوازن للحفاظ على الصحة .
      يقول العلماء اذا كان الانسان لم يتوصل ختى الان لعقاقير تقضى على مرض السرطان فان الشىء المؤكد اننا اذا اكثرنا من تناول الخضروات والفواكه فسوف تتحسن صحتنا كثيرا .
      فالفواكه خاصة التفاح والفراولة تحتوى على مضادات الاكسدة التى تساعد على محاربة اورام الجهاز الهضمى والشعب الهوائية بسبب احتوائها على مادة الكاروتين والليكويين كما ان للخضروات نفس الثأثير وخاصة البريكولى والكرنب والسلاطة الخضراء التى ينصح بتناولها يوميا .
      ونفس الدراسات توصلت الى ان زيت الزيتون مضاد للكوليسترول ويساعد على عدم ترسيبة فى الاوعية الدموية كما انه يساعد على محاربة شيخوخة الخلايا ويؤكد العلماء انه يمكن خلطه بأنواع اخرى من امواد الدهنية بحيث يكون خليط 50% زيت زيتون و 25% دهون حيوانية والربع الاخير زيت ذرة او صويا لتحقيق الاستفادة القصوى بدون اهدار القيمة الغذائية لانواع الدهون الاخرى .
      ولحماية الجسم من الاصابة بالجلطات ينصح العلماء بتناول اسماك السلمون والماكريل والسردين لانها تتكون من احماض دهنية غير مشبعة تمنع تجلط الشرايين كما ان هذه الانواع على وجه الخصوص تمنع ايضا الاصابة بالازمات القلبية .
      ويؤكد العلماء ان تناول الاسماك مرتين اسبوعيا يقلل من مخاطر الاصابة بامراض الشرايين والقلب الى النصف تقريبا .
      ومن الاطعمة التى يوصى بها للتمتع بصحة جيدة ايضا البصل والثوم حيث اكدت الدجراسات الحدبثة ان تناولها يجنب الانسان مخاطر الاصابة بجلطات الاوردة كما ان الثوم يمكن ان يدخل فى تكوين المضادات الحيوية فهو مضاد للبكتريا والفطريات كما كشفت التجارب على الحيوانات مؤخرا ان الثوم والبصل فيهما مكونات تحمى من سرطان الكبد بنسبة 100% وانهما ينشطان افراز الانزيم الذى ينقى الكبد من السموم التى يمكنها ان تشكل خلايا سرطانية به .
    • أخي العزيز الرواحي ....
      مره أخرى مشكور على هذه المواضيع الطيبه ....
      وأن دلت هذه المواضيع يا أخي الكريم أنما تدل على مدى الثقافه التي تتمتع بها .... ومعلوماتك المعرفيه في كل النواحي وخاصه في مجال الطب .....
      عزيزي أكيد لك علاقه بالطب ؟؟؟
      المهم أخي العزيزمشكور ألف شكر وألف تحيه أخوك مسقطاوووووي ...
      ..
      ..
      ...
      ...
      ... الرواحي نحن في أنتضار المزيد من هذه المواضيع الصحيه الهامه جدا ..
      أرجو من جميع المشاركين قراءتها والأستفاده منها ...
      أخوكم مسقطاوووووي
    • شكرا الرواحي على هذه المعلومات القيمة .
      عندما وقعت هزة أرضية في الإتحاد السوفيتي قبل سنوات وحدث نقص حاد في مضادات الحيوية قامت السلطات بتوزيع الثوم الطازج ليأكله المصابون كمضاد حيوي بسبب ما يحتويه من خصائص مكافحة البكتيريا .