الاستخارة

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • الاستخارة

      دعاء الاستخارة أمر به النبي صلى الله عليه وسلم في كل أمر يهم به الإنسان ولا يتضح له فيه وجه الصواب مثل أن يهم بسفر أو بشراء بيت أو سيارة أو زواج أو ما أشبه من الأمور التي يتردد فيها ولا يتبين له فيها وجه الصواب , فإنه يصلي ركعتين ويسلم ثم يدعو الله سبحانه وتعالى بالدعاء الذي أمر به النبي صلى الله عليه وسلم .

      فإذا قام الإنسان بهذا العمل وتبين له وجه الصواب فعله , وإن لم يتبين بل بقي الأمر مشكلا ولم يزل مترددا فيه فليعد الاستخارة مرة أخرى , ومرة ثالثة حتى يتبين له وجه الصواب . ولا بأس حينئذ أن يستشير من يعلم منه النصح والأمانة والمعرفة حتى يزيده من الإقدام أو الإحجام , وقد قيل: ما ندم من استشار , ولا خاب من استخار.

      دعاء الاستخارة
      " اللهم إني استخيرك بعلمك , وأستقدرك بقدرتك , وأسألك من فضلك العظيم , فإنك تقدلا ولا أقدر وتعلم ولا أعلم , وانت علام الغيوب , اللهم إن كنت تعلم أن هذا الأمر – وتسميه بإسمه – خير لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري وعاجله وأجله فاقدره لي ويسره لي , ثم بارك لي فيه , وغن كنت تعلم أن هذا الأمر شر لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري , وعاجله واجله , فاصرفه عني , ,اصرفني عنه , واقدر لي الخير حيث كان , ثم رضني به ".
    • ميزة الرد السريع

      من استخار الله فما خاب........
      وهناك ايضا مسائل في صلاة الاستخارة

      الحديث :
      عن جابر – رضي الله عنه – قال : كان النبي صلى الله عليه وسلم يعلمنا الاستخارة في الأمور كلها كالسورة من القرآن : (( إذا همّ أحدكم بالأمر فليركع ركعتين من غير الفريضة ، ثم يقول : اللهم إني أستخيرك بعلمك ، أستقدرك بقدرتك ، وأسألك من فضلك العظيم ، فإنك تقدر ولا أقدر ، وتعلم ولا أعلم ، وأنت علاّم الغيوب ، اللهم إن كنت تعلم أن هذا الأمر خير لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري – أو قال : في عاجل أمري وآجله – فاقدره لي ، وإن كنت تعلم أن هذا الأمر شرٌّ لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري – أو قال : في عاجل أمري وآجله – فاصرفه عني واصرفني عنه ، واقدُر لي الخير حيث كان ، ثم رَضِّني به ، ويسمي حاجته )) رواه البخاري .
      مسائل في صلاة الاستخارة :
      1- أن الاستخارة سنة بالإجماع .
      2- أنها لها صلاة دون الفريضة ركعتان كما صح الحديث لذلك .
      3- هل يقدم الاستخارة أو الاستشارة ؟ قال بعضهم يقدم الاستخارة ثم الاستشارة وهو اختيار شيخنا (بن باز) .. وقال بعضهم العكس .. والتحقيق جواز فعل الأمرين .
      4- هل الدعاء يكون في الصلاة أو خارج الصلاة ؟ ..
      سئل العلامة ابن تيميه في الفتاوى فأجاب : إن دعا قبل السلام أو بعده كله جائز والأولى أن يكون قبل السلام .
      5- من دعا بعد السلام فلا مانع أن يرفع يديه .
      6- لا تكون الاستخارة إلا في الشيء المتردد فيه وما كان متيقن لا استخارة فيه .
      7- لا استخارة في الواجبات .
      8- إذا لم يظهر له شيء بعد الاستخارة فلا مانع من تكرارها مرتين أو أكثر .
      9- إذا تردد في أمره وأراد أن يصلي الاستخارة فتيقن قبل الصلاة فلا استخاره .
      10- لا يستخير أحد عن أحد .
      11- إذا شك في أمره وشرع في الصلاة ثم تيقن وهو في الصلاة فينويها نافلة مطلقة .
      12- إذا تعددت الأشياء فهل تكفي فيها استخارة واحدة أو لكل واحدة استخارة ؟ .. الجواب : الأولى والأفضل لكل واحدة استخارة وإن جمعها فلا بأس .
      13- لا استخارة في المكروهات من باب أولى المحرمات .
      14- تبدى صلاة الاستخارة في كل موضع تصح فيه الصلاة .
      15- هل يصلي الاستخارة في وقت النهي ؟
      قولان : - لا يصلى ويكتفى بالدعاء .
      ومنهم من جعلها من ذوات الأسباب .